أثر الطلاق على الأطفال

إن حياة الطفل الهادئة مع والديه سويًا هي العامل الرئيسي لتنشئة طفل أكثر صحية وأفضل نفسيًا ، لكن في حالات باتت منتشرة كثيرًا صار وجود الوالدين مع بعضهما البعض مصدر إزعاج وتأثير نفسي سيء على الأبناء ، وبات حتميًا حدوث انفصال بينهما لتخطي ذلك .

الطلاق

الطلاق هو انفصال الزوج عن زوجته تبعًا للأسس المنبثقة عن الدين الذي يدينان به وللإجراءات الرسمية والقانونية المُحددة من قِبل سلطات البلد الذي يعيشون فيه ، ويكون إما باتفاق الطرفين أو بإرادة أحدهما دون موافقة الآخر .

أسباب الخلافات بين الزوجين

_ عدم وجود الخبرة والوعي الكافي لدى الزوجين بمقومات الحوار البناء وأسس التعامل السليمة

_ اختلاف ثقافة الحاضنة التربوية التي ينحدر منها كلا من الزوجين

_ وجود فروق تعليمية وثقافية وفكرية بين الزوجين يؤثر غالبا في لغة الحوار والتفاهم بينهما

_ الجفاء في المشاعر ما ينعكس على قسوة المعاملة إما من الزوج لزوجته أو العكس

_ تقليل أحد الطرفين لقيمة الآخر والسخرية منه أمام الأبناء في المنزل وكذلك أمام العائلة وأيضًا الأصدقاء

_ افتقار الزوج إلى الدعم والتشجيع من زوجته على تلبية طموحاتها إذا ما ارتد تأثيرها على تواجده في المنزل أو الالتزامات المادية ، وكذلك إخلال الزوج بدعم زوجته على مواصلة تعليمها أو تحقيق شغفها في العمل

_ تدخل الأهل والمحيطين بكلا الزوجين في شئون الحياة الزوجية

_ الجهل ببعض المسؤوليات الملقاة على عاتق كلا مهما تجاه المنزل والأسرة

_ النفور لوجود بعض الصفات السيئة في أحد الطرفين كإهمال النظافة الشخصية وجمال المظهر العام ، وكذلك انبعاث رائحة كريهة من الفم والملابس إذا كان أحدهما مُدخنا

_ إهمال أحد الطرفين وعدم المشاركة في النقاش وإبداء الرأي في اتخاذ القرارات التي تخص مستقبل الأسرة

_ السماح لبعض المقربين بالتحريض على العلاقة بينهما

_ عجز أحدهما عن العلاقة الحميمة أو القدرة على الإنجاب

سلبية الطلاق على الأبناء

_ تأخر التحصيل الدراسي : لما يصيب الأبناء من التشتت والتفكير في تبعات ما يمر به المنزل وما قد تصل إليه صدامات الوالدين

_ التوتر والقلق ويتمثل ذلك في الكثير من المظاهر كقضم الأظافر والتبول اللإرادي والخوف وعدم القدرة على أخذ القسط الكافِ من الراحة والنوم  وأحيانًا يصحب ذلك مشاكل في الكلام كالتلعثم والعجز عن التعبير عما يريده

_ اكتسابه العدوانية لما يعيشه بشكل مستمر من اعتداء لفظي وبدني بين الوالدين وكثرة الصراخ وارتفاع الصوت بينهما في النقاش

_ الأبناء الذين ينفصل آباءهم أو يعانون من المشاكل الدائمة في المنزل يكونون أكثر عرضة للانحرافات السلوكية مثل إدمان المخدرات والتدخين كذلك قد تبحث الفتاة عن البحث عن بديل يشعرها بالأمان والحب فتقع في علاقات محرمة

_ أثبتت الدراسات أن الأبناء الذين يمرون بتجربة انفصال والديهم يكونون أقل قدرة وسعيًا إلى إنجاح علاقاتهم الزوجية ، ويميلون إلى التململ السريع خاصة أنهم لم يعايشوا كيفية التخطي بالعلاقة كافة الأزمات والحفاظ عليها

مقومات تجنب الطلاق

_ إدراك الزوجين أنه لا أحد خالٍ من العيوب والتركيز على الصفات الإيجابية في شريك الحياة

_ الاهتمام بالتفرغ من العمل وقضاء وقتًا يتم فيه السفر لاستعادة النشاط الذهني وتغذية المشاعر فيما بينهما

_تجنب أن تكون الحياة ومشاكلها كتاباً مفتوحًا يطلع على أسراره الجميع

_ عدم إتباع صيغة الأوامر بين الزوجين والوعي بأن علاقة الزواج إنما هي علاقة مودة ورحمة وتفاهم

_ إياكما وتتنصل أحدكما من واجباته والتركيز على ما يجب أن يناله من الحقوق

_ مراعاة الظروف والضغوطات النفسية التي قد يكون أحد الطرفين يمر بها

_ الحرص على فتح باب الحوار والنقاش بين شريكي الحياة والسماح لكل طرف بالتعبير عن رأيه

_ افتراض حسن النوايا من كل طرف تجاه الآخر

_ التذكر دائما أن الزوجين فريق واحد ، وليس فريقان متنافسان في التقدم العلمي والتفوق العملي

_ البعد تماما عن توجيه انتقادات سلبية لشريك الحياة والحرص على احترامه وتقديره فيما بينكما وبين المحيطين بكم

_ يمكنكما التحدث في كل شيء دون حواجز أو حرص على إخفاء بعض الأسرار

نصائح لطلاق إيجابي

_ يكون الطفل أقل تضررًا بوقوع الطلاق إذا ما حرص الوالدين على وقوعه دون ارتدادات انتقامية كرفع القضايا في المحاكم والحرص على تشويه أخلاق وصورة الطرف الآخر

_ الحرص على مشاركة الوالدين في دعم الطفل عاطفيًا ودراسيًا والتواجد في حياته باستمرار ، وعدم غيابه أو انفصاله نهائيا عنه

_ وضع أسس يتم السير عليها تشمل ما هو ممنوع ومسموح في تربية الطفل وتلبية رغباته وتحقيق أهدافه وطموحاته والتعزيز من مواهبه وقدراته .

_ دعم كلا من الطرفين أهمية وجود الآخر وسلطته ، وعدم العمل على تهميشها ، للحفاظ على الطفل من التأثر سلبيا بالطلاق ومحاولة التكيف معه

_ منح جرعات الحنان والاطمئنان من الوالدين للأبناء في هذه الفترة ، حتى يشعر الطفل بالتفاؤل والاستقرار

_ عدم التحدث بسوء عن الطرف الآخر أمام الطفل أو معه ، وعدم السماح للأفراد المحيطي بالأبوين بالقيام بذلك لأن ذلك سيفقده مشاعره واحترامه تجاه كلا منكما مستقبلا

– لا يصح الحديث مع الطفل عن طبيعة المشاكل والخلافات بينكما أيًا كانت بسيطة للغاية في نظرك فهذا يزيد من شعوره بحجم الخلافات بينكما

_ إياكما وتجنيد أحدكم للطفل كجاسوس على تصرفات الآخر وطريقة ممارسة حياته بعد الانفصال لأن ذلك يكسب الطفل الكثير من الخصال السيئة سترتد حتما على الطرف الذي يحاول استخدامه .

_ من الخطأ محاولة رسم صورة الضحية أمام الطفل واكتساب تعاطفه ضد الطرف الآخر .

_ إذا خرج انفعالك خارج السيطرة في إحدى المواقف أمام طفلك ، بادر على الفور بإصلاحه حتى لا يترسخ الأمر لديه .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

A

تدوينات مفيدة في السيارات و النصائح الصحية و الجوالات و التقارير

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *