اسماء الشياطين ومهامهم

 إبليس هو اسم الشيطان كما هو متعارف، وهو أصل التمييز بين الخير والشر بوصف مفهومهم وصف أخلاقي وتم خلق إبليس من نار كما يقول الله في كتابه العزيز وكان مؤمنا حتى أمره الله بالسجود لسيدنا آدم عليه السلام فرفض وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ.

الشياطين أبناء إبليس

– ما تم تداوله في القرآن الكريم أن لإبليس ذرية، حيث قال الله في كتابه العزيز أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا.

– وحول ما إن كان إنجابه عن طريق البيض أم الإنجاب، قال الرسول صلى الله عليه وسلم لا تكن أول من يدخل السوق ولا آخر من يخرج منها ، فيها باض الشيطان وفرخ .

– وتم تأكيد أن لإبليس في سورة الكهف حيث قال الله تعالى، وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلً.

الأسماء المتداولة للشياطين وأعمالهم

– هناك العديد من الأسماء المتداولة من بعضها:

 مطرش

وهو المختص بإشاعة الأخبار الكاذبة .

 دهار

هو من يتسبب في إيذاء المؤمنين في النوم بواسطة الأحلام المرعبة .

تمريح

هو من يساعد على إشغال وقت الناس عن أداء واجباتهم .

لاقيس

وهي بنت إبليس التي علمت نساء قوم لوط السحاق بعد أن اشتغل الرجال بالرجال منهم ، وما زالت وظيفتها إلى الآن إضلالهن بالسحاق .

 مقلاص

عمله هو تزيين أمر القمار والمتقامرين ثم إيقاع العداوة والبغضاء بينهم .

اقبض

هو الذي يقوم بوضع البيض إذ يضع في اليوم ثلاثين بيضة ، عشرة في المشرق وعشرة في المغرب وعشرة في وسط الأرض فيخرج من كل بيضة عدد من الشياطين والعفاريت والجان وجميعها أعداء الإنسان .

 ولهان

مسئول عن الوسوسة في الطهارة وفي الصلاة .

 أبيض

من يعمل على الوسوسة إلى الأنبياء ولإثارة الغضب .

ثبر

من يجمل للمصاب بمصيبة خمش الوجه وشق الجيب ولطم الخد .

أعور

عمله تحريك الشهوات لدى الرجال والنساء ودفعهم للزنا .

 داسم

وهدفه هو إثارة الفتن في البيت بين أهله .

 الأجدع

تم ذكره في مجلد عن الشعبي عن مسروق قال : قال لي عمر ما أسمك ؟ قلت : مسروق بن الأجدع ، قال : الأجدع شيطان ، أنت عبد الرحمن  تمت روايته عن عبد الله بن أحمد من طريق جابر الجعفي.

شهاب

– كان اسما لصحابيين فغير النبي الله صلى الله عليه وسلم اسميهما ولم يذكر أنه من أسماء إبليس.

– قال ابن حجر شهاب بن خرفة غير النبي صلى الله عليه وسلم اسمه فقال أنت مسلم بن عبد الله.

– قال شهاب بن عامر الأنصاري هو هشام يأتي ذكره غيره النبي صلى الله عليه وسلم.

– روى البخاري في الأدب المفرد عن عائشة رضي الله عنها ذكر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل يقال له شهاب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بل أنت هشام  وحسنه الشيخ الألباني .

– عن زينب بنت سعد عن أبيها أن جدها وهو هشام بن عامر أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكتل من تمر فقال ما اسمك قال اسمي شهاب قال أن شهابا اسم من أسماء جهنم أنت هشام  وهو شاهد لحديث البخاري في الأدب المفرد .

أسماء الشياطين وأعمالهم كما ذكرها الأئمة

– قال الإمام النووي أن كنيته  أبو مرة، وأوضح أن الشياطين فيهم الذكور والإناث، فيتوالدون من ذلك، وأما أبليس فإن الله تعالى خلق له في فخذه اليمنى ذكرا وفي اليسرى فرجا فهو ينكح هذا بهذا فيخرج له كل يوم عشر بيضات، يخرج من كل بيضة سبعون شيطانا وشيطانه.

– أما الأمام مجاهد فقال، عن أسماء الشياطين لاقيس وولهان، وهو صاحب الطهارة والصلاة والهفاف. وهو صاحب الصحارى ومرة وبه يكنى وزلنبور، وهو صاحب الأسواق يزين اللغو .

– وتلك الأقوال تم التشكك فيها والبعض أكد أنها عارية تماما من الصحة.

الأسماء الصحيحة للشياطين

– ورد عن حديث للرسول صلى الله عليه وسلم أن رجل أتاه يسمى عثمان بن أبي العاص وشكا أن الشيطان حال بينه وبين الصلاة وقراءة القرآن ومنعه عنها.

– رد الرسول صلى الله عليه وسلم، أن  ذلك شيطان يسمى خنزب . أمر عثمان في حال إحساسه به في أي وقت يجب  أن يتعوذ بالله منه.

– أضاف الرسول صلى الله عليه وسلم واتفل عن يسارك ثلاثا، رد الرجل  فعلت ذلك فأذهبه الله عني .

– روى ذلك الحديث مسلم رحمه الله وهو في الصحيح.

– الولهان، ذكر عن رواية أحمد والترمذي عن أبي بن كعب عن النبي قال : للوضوء شيطان يقال له الولهان فاتقوه أو قال فاحذروه .

– روى البيهقي عن الحسن من قوله فقال، عن سفيان عن بيان عن الحسن قال : شيطان الوضوء يدعى الولهان يضحك بالناس في الوضوء .

– من قول الحسن البصري رحمه الله .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

الصدق مبدأ .. ومنهج حياة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *