اسباب تكرار الدوره الشهريه مرتين في الشهر

قد تعاني بعض السيدات من تكرار حدوث الدورة الشهرية لها مرتين بالشهر، وقد يكون هذا الأمر طبيعي في بعض الأوقات أو يرجع لأسباب مرضية في البعض الأخر، ولذلك سوف نتعرف بالتفصيل من خلال هذا المقال على الأسباب وراء حدوث هذا، ومتي ينبغي أن يتم الرجوع لإستشارة الطبيب.

اسباب تكرار الدوره الشهريه مرتين في الشهر

من الجدير ذكره أن الدورة الشهرية  تحدث للمرأة كل 28 يومًا، وهناك بعض السيدات التي تتراوح لديها مدة الدورة الشهرية من 24 إلى 38 يومًا، وفي حالة حدوث الدورة الشهرية في فترة أقل من ذلك ففي هذه الحالة سوف تعاني المرأة من تكرار حدوث الحيض مرتين بالشهر، وسوف نتعر ف على هذه الأسباب بالتفصيل فيما يلي والتي تتمثل أهمها في:

1- حدوثها مرة واحدة بصورة غير طبيعي حيث تعاني بعض السيدات من قصر مدة الدورة الشهرية بصورة غير طبيعية في وقت ما، مما يترتب عليه في هذه الحالة تكرار حدوث الدورة الشهرية مرتين بالشهر الواحد، وعقب ذلك سرعان ما ترجع الأمور للوضع الطبيعي لها.

2- صغر السن حيث من الملاحظ وفق ما أشارت إليه الكثير من الدراسات أن هناك بعض السيدات الصغار تعاني من تكرار حدوث الدورة الشهرية مرتين بالشهر الواحد، كما أن فترة المراهقة عادة ما تكون المدة بين الدورة الشهرية والأخرى أقصر من الوقت الطبيعي لها، مما يترتب عليه حدوث دورتين بالشهر الواحد، ولعل السبب الرئيسي وراء ذلك  هو حدوث خلل واضح في الهرمونات بالجسم خلال سن المراهقة، كما أكدت الدراسات العلمية على أن الفتاة تكون بحاجة لحوالي ست سنوات من أجل حدوث دورة شهرية منتظمة.

3- الإنتباذ البطاني الرحمي ويكون عبارة عن حالة صحية يترتب عليها نمو واضح للأنسجة التي توجد بالرحم في أماكن كثيرة بالجسم، ويصاحب هذا المرض ألم وتشنجات كثيرة بمنطقة البطن بالإضافة لخلل في الدورة الشهرية والإصابة بحيض شديد وكثيف في الوقت نفسه، وفي الغالب يتم تشخيص هذا المرض عن طريق القيام بعمل فحص واضح بالأشعة الفوق صوتية وفي هذه الحالة يتم العلاج من خلال إجراء عملية جراحية.

4- المدة التي تكون قبل فترة إنقطاع الدورة الشهرية، ففي خلال الفترة التي تكون قبل إنقطاع دورة الحيض عادة ما تكون هرمونات المرأة في حالة واضحة من عدم التوازن والخلل، وفي بعض الأوقات تستمر هذه المدة لحوالي عشر سنوات، وخلال هذا الوقت تعاني المرأة من إضطرابات بالطمث حيث تكون أطول أو أقصر من الوقت الطبيعي لها.

5- إضطرابات ومشاكل كثيرة بالغدة الدرقية حيث من الملاحظ أن الغدة الدرقية تعد مسئولة بصورة واضحة عن تنظيم الهرمونات بالجسم، وتوجد الغدة الدرقية عند منطقة الحنجرة وتمثل وظائف كثيرة للجسم، ويشير عدم انتظام الدورة الشهرية لإصابة هذه الغدة بمشاكل كثيرة من أهمها حدوث قصور أو فرط كبير بنشاط الغدة الدرقية.

ومن أهم أعراض حدوث قصور بالغدة الدرقية هى الإحساس بالبرد المستمر مع الإصابة الدائمة بالإمساك والتعب المستمر، وتغيير واضح بلون البشرة ونزيف أثناء الدورة الشهرية وانخفاض بعدد دقات القلب مع الإصابة بالضعف وفقدان واضح للوزن، وأما عن نشاط الغدة الدرقية فيصاحبه الإحساس بالحر المستمر وورم واضح بمنطقة العينين والإصابة بالإسهال وزيادة في عدد دقات القلب وضعف كثير بالوزن.

6- الإصابة بالأورام الليفية الرحمية حيث لا تكون هذه الأورام سرطانية ولكن يترتب عليها نزيف بالدورة الشهرية، ويصاحبها في العادة الإحساس بالإمتلاء الشديد بمنطقة الحوض مع ألم شديد في منطقة أسفل الظهر وخلال وقت الجماع، والتبول بصفة متكررة.

متي يجب إستشارة الطبيب في حالة تكرار حدوث الدورة الشهرية مرتين بالشهر

من الجدير ذكره أنه على الرغم من أن تكرار حدوث الدورة الشهرية قد يكون طبيعي في بعض الأوقات، ولكن هناك بعض الحالات التي يلزم بها أن تقوم بإستشارة الطبيب المعالج ومن هذه الحالات ما يلي:

1- تكرار حدوث الدورة الشهرية مرتين بالشهر لأكثر من شهرين.

2- الإصابة بنزيف الدورة الشهرية في هذه الحالة يجب أن يتم استعمال فوط صحية لمدة ساعة.

3- الإصابة بالإغماء وفقدان واضح للوعي.

4- ألم شديد ونزيف خلال وقت الجماع.

5- ألم في منطقة الحوض.

6- الإصابة بضيق التنفس، وعدم القدرة على القيام بأي مجهود نهائيًا.

7- زيادة أو نقصان واضح بالوزن لأسباب غير معروفة على الإطلاق.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *