الفرق بين كونكور و كونكور بلس اشهر دواء ضغط بالعالم

ارتفاع ضغط الدم Hypertension هو حالة مرضية يُعاني منها عدد كبير جدًا من الأشخاص حول العالم ، وقد يكون ارتفاع ضغط الدم ناتجًا عن الإجهاد والضغط العصبي والنفسي وهنا يكون ارتفاع فسيولوجي فقط ويعود الضغط إلى معدله الطبيعي بزوال المؤثر ، ولكن في حالات أخرى قد يكون ضغط الدم ناتجًا عن سبب عضوي مثل المشاكل الصحية المتعلقة بالقلب ومستوى الدهون في الدم وغيرها وفي هذا الحالة يكون التدخل الطبي أمر ضروري >

كما يُعد دواء كونكور واحدًا من أشهر وأهم العقاقير الطبية العلاجية التي يمكن استخدامها لعلاج ارتفاع ضغط الدم .

أقراص كونكور Concor

ينتمي دواء كونكور إلى مجموعة أدوية حاصرات مستقبلات البيتا وبالتالي فهو يعمل على تقليل الضغط الواقع على القلب مما يُساعد على تقليل معدل نبضات القلب ومن ثَم خفض مستوى ضغط الدم ، ويُستخدم دواء كونكور أو كونكور بلس بشكل أساسي لعلاج ارتفاع وتنظيم مستوى ضغط الدم ويمكن الجمع بينه وبين أدوية علاج الضغط الأخرى فضلًا عن دوره في تعزيز صحة القلب ، كما أنه يتوفر في أكثر من تركيز يشمل : تركيز 2.5 مجم أو 5 مجم أو 10 مجم لكل قرص .

الفرق بين كونكور وكونكور بلس

كلا الدوائين يُساعدا على خفض ضغط الدم المرتفع ، ولكن يوجد فرق فيما بينهما من ناحية طبيعة المواد الفعالة الموجودة بهما ،  على النحو التالي :

أقراص كونكور : تحتوي على مادة فعالة واحدة يُطلق عليها اسم بيسوبرولول Bisoprolol ، وهذه المادة تُساعد على خفض مستوى ضغط الدم والحد من التعرض إلى فشل وقصور القلب .

أقراص كونكور بلس : تحتوي على نفس المادة الفعالة بيسوبرولول إلى جانب مادة فعالة أخرى هي مادة هيدروكلوروثيازيد (Hydrochlorothiazide) التي تعتبر واحدة من المواد المدرة للبول وهذا النوع من دواء كونكور يُساعد على علاج مرضى ارتفاع ضغط الدم الذين لا يمكن علاجهم بالاعتماد على مادة فعالة واحدة فقط من هاتين المادتين .

الاعراض الجانبية لدواء كونكور 5

هناك بعض الأعراض الجانبية محتملة الحدوث عند العلاج باستخدام دواء كونكور ، مثل :

-حكة وحساسية ورد فعل مناعي مضاد للدواء .

-الإصابة بالصداع والدوار والشعور بالغثيان ووجود رغبة طوال الوقت في القيء .

-الإصابة بالأرق وأحيانًا بالنعاس .

-بعض الاضطرابات التي تُصيب الجهاز الهضمي وأهمها آلام البطن والمعدة والإصابة بالإسهال وعسر الهضم .

-السعال الشديد .

-الشعور بضيق وصعوبة في التنفس .

-الشعور بضعف وإجهاد عام .

-الشعور بالعصبية الزائدة والمزاج السيء .

-نظرًا إلى دور الدواء في تقليل معدل ضربات القلب فقد يُصاب المريض بانخفاض شديد في عدد نبضات القلب .

-ارتفاع نسبة الدهون بالجسم وخصوصًا الكولستيرول الضار والدهون الثلاثية TG .

-الشعور بآلام في أجزاء متفرقة من الجسم وخصوصًا في المفاصل وبعض العظام .

-قد يتعرض المريض إلى الإصابة ببعض الالتهابات في الجهاز التنفسي .

تأثير دواء كونكور على الحامل

تم تصنيف عقار كونكور من قِبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA على أنه ضمن الفئة C ، وهذه النتيجة تؤكد تعرض أجنة حيوانات التجارب إلى بعض الاضطرابات الصحية نتيجة استخدام الأم للدواء أثناء الحمل ، كما لا يوجد دراسات واضحة على حالات بشرية توضح مدى أمان استخدام كونكور أثناء فترة الحمل ، وبالتالي يجب تجنب استخدام الدواء طوال شهور الحمل إلا إذا رأى الطبيب غير ذلك .

وفيما يخص تناول الدواء أثناء فترة الرضاعة الطبيعية فقد حذرت المؤسسات الطبية العالمية أيضًا من ذلك نظرًا إلى أن الدواء يعبر خلال لبن الأم ويصل إلى الطفل مما قد يعرض صحته إلى الكثير من الاضطرابات الغير مرغوب بها .

موانع استخدام دواء كونكور

-يجب عدم استخدام كونكور إذا ظهر على المريض حساسية تجاه المواد الفعالة أو غير الفعالة الموجودة به .

-لا يُستخدم إذا كان المريض يُعاني من قصور عنيف في وظائف القلب وكذلك وظائف كل من الكبد والكلى .

-لا يستخدم عند الإصابة بانسداد الأوعية الدموية .

-كما لا يُستخدم أيضًا مع المرضى المصابين بمتلازمة رينو Raynaud’s syndrome .

وبشكل عام يجب عدم استخدام الدواء إلا تحت الإشراف الطبي 

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *