مراحل التوظيف

- -

دائمًا ما تشتمل عملية التوظيف على عدة مراحل من شأنها أن تُساعد ممثلي الموارد البشرية في أي شركة أو مؤسسة عمل على استقطاب واختيار أفضل الموظفين الذين يجدون لديهم القدرة على دفع عجلة العمل داخل المؤسسة إلى المزيد من التقدم والنجاح خصوصًا في حالة الشركات الكبيرة صاحبة الخبرة الطويلة في اختيار الموظفين الأكفاء .

خطوات تعيين موظف جديد

عند رغبة أي مؤسسة عمل في تعيين موظف جديد ؛ فإن عملية التوظيف هنا تتم من خلال عدة خطوات ، كما يلي :

-بادئ ذي بدء يتم الإعلان عن الوظائف المتاحة داخل المؤسسة إلى جانب توضيح أهم متطلبات الوظيفة والتي دائما ما تشمل المؤهل الدراسي ، وسنوات الخبرة في العمل ، والمرحلة السنية المطلوبة ، ونوع الموظف سواء رجل أو امرأة ، ومستوى إجادة اللغات والكمبيوتر ، وغيرهم .

-في حالة وظائف القطاع العام يتم الإعلان عن الوظائف الشاغرة من خلال الصحف المحلية ، وفي حالة الشركات الخاصة فيمكن الإعلان من خلال الموقع الرسمي للشركة ومواقع الويب الأخرى أو من خلال عمل إعلان داخلي بالشركة أو الإعلان في الصحف وغيرها .

-ثم تبدأ بعد ذلك مرحلة تلقي طلبات العمل على ضوء الوظائف المُتاحة وتبدأ الشركة في تلقي الطلبات من خلال وسائل الاتصال المتاحة في الإعلان سواء عبر البريد الإلكتروني أو من خلال البريد العادي أو تقديم الطلبات في مقر الشركة أو غيرها .

-وبعد انقضاء موعد تقديم الطلبات تبدأ الشركة في دراسة وفحص كافة طلبات التوظيف التي وصلت إليها وعندما يقع الاختيار على بعض المتقدمين ؛ تقوم بترشيحهم للوظيفة وتحديد موعد لإجراء المقابلة الشخصية معهم وإبلاغهم بالموعد هاتفيًا أو عبر البريد الإلكتروني .

-وهنا تأتي الخطوة الأهم في عملية التوظيف وهي المقابلة الشخصية التي يتوقف عليها عدد كبير جدًا من العوامل والمقاييس التي تنتهي إما بالقبول أو بالرفض .

-وفي حالة اجتياز المقابلة الشخصية بنجاح واستيفاء شروط الوظيفة بشكل كامل تقوم الشركة بإتمام التعيين .

ماذا بعد قرار التعيين

بعد اتخاذ قرار الاختيار والتعيين بنجاح ، تبدأ مرحلة الأداء الوظيفي والتي تختلف من مؤسسة عمل إلى أخرى ، كما يلي :

-بعض الشركات تضع الموظف في فترة تجربة لمدة تصل إلى شهر وعلى الموظف خلال هذه الفترة أن يثبت جدارته والتزامه بالعمل من أجل إتمام التعاقد معه .

-وبعض الشركات الأخرى تقوم بإتمام التعاقد ولكنها في نفس الوقت تضع الموظف الجديد في فترة تدريبية تتراوح بين ثلاثة شهور إلى ست شهور وفقًا لطبيعة وشروط الوظيفة وهي فترة تدريبية مدفوعة الأجر .

-ومن جهة أخرى تقوم بعض الشركات بتسليم الموظف مهام العمل فورًا ويكون ذلك في حالتين فقط ؛ الأولى هي أن الموظف يمتلك من المهارة والخبرة ما يؤهله إلى إنجاز العمل على أتم وجه ، والثانية هي حاجة الشركة إلى عدد كبير من الموظفين وعدم توفر فرصة التدريب لديها وهنا لا يتم قبول الموظف إلا إذا كان قد حصل على التدريب مُسبقًا .

الفرق بين قرار التعيين والمباشرة

عند الحصول على وظيفة جديدة في أحد الجهات الحكومية بالمملكة فإن الموظف يصدر له أولًا قرار تعيين ثم يليه قرار المباشرة ، كما يلي :

قرار التعيين : المقصود به هو اليوم الذي يقوم فيه الوزير التابع إلى الوزارة التي سوف يلتحق الموظف للعمل بها بالتوقيع على قرار التعيين .

قرار المباشرة : المقصود به اليوم الذي يوقع فيه الموظف على عقد التحاقه بالعمل ليبدأ في مباشرة مهام هذا العمل .

المده بين الترشيح والتعيين

عند وقوع الاختيار على بعض الموظفين وترشيحهم إلى أي وظيفة جديدة فإن المدة بين الترشيح وصدور قرار التعيين تستغرق فترة زمنية تتراوح بين أسبوع إلى ثلاثة أشهر ؛ حيث أن توقيع الوزير على قرار التعيين يخضع لعدة عوامل أهمها إنهاء الإجراءات الأمية المتعلقة بالوظيفة أو وجود ضغط وزحمة تعيين وبالتالي ينتظر الموظف دوره أو وجود أجازات أو غيرها .

وفور توقيع الوزير على قرار التعيين يتم الاتصال بعد ذلك بالموظف خلال 24 – 72 ساعة ليقوم بدوره بتوقيع قرار المباشرة ويبدأ في تنفيذ مهام الوظيفة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *