قصة اللاعب جوزيبي مياتزا

اللاعب جوزيبي مياتزا المولود في 23 أغسطس 1910 ، والمتوفى في 21 أغسطس 1979، والمعروف أيضا باسم إل باليلا، كان لاعب كرة قدم إيطالي، طوال حياته المهنية، لعب بشكل أساسي مع Internazionale في ثلاثينيات القرن الماضي، حيث سجل 242 هدفا في 365 مباراة مع النادي، وفاز بثلاثة ألقاب في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، وكذلك كأس إيطاليا .

حياة جوزيبي مياتزا

لعب مياتزا بخلاف Internazionale في وقت لاحق مع غريمه المحلي ميلان، وكذلك غريم تورينو يوفنتوس، بالإضافة إلى فترات تعاقده مع فاريزي وأتالانتا، وعلى المستوى الدولي، قاد إيطاليا للفوز بكأس العالم مرتين متتاليتين : في عام 1934 على أرض الوطن، وفي عام 1938 ، وكقائد تم تعيينه في فريق All-star وحصل على جائزة الكرة الذهبية في كأس العالم 1934، كأفضل لاعب في البطولة .

جنبا إلى جنب مع جيوفاني فيراري وإيرالدو مونزيغليو، فهو واحد من ثلاثة لاعبين إيطاليين رفعوا كأس العالم، وبعد تقاعده عمل كمدرب للمنتخب الإيطالي، ومع العديد من الأندية الإيطالية، بما في ذلك فريقي النادي السابقين إنتر وأتالانتا، وكذلك برو باتريا والنادي التركي بشيكتاش، وكان مدرب إيطاليا الرئيسي في الألعاب الأولمبية الصيفية 1952 .

قصة مياتزا وإنجازاته

يعتبر مياتزا واحد من أفضل اللاعبين في جيله، ومن بين أعظم اللاعبين على الإطلاق، كما يعتبره كثيرون في هذه الرياضة أعظم لاعب في إيطاليا على الإطلاق، واعتبر جوزيبي بريسكو وجيان بريرا أنه أعظم لاعب كرة قدم على الإطلاق، ونظرا لمهاراته الفنية وهدافته الوفيرة وقدرته الإبداعية، فقد كان غالبا ما يطلق عليه اسم الجينيو أي العبقري، من قبل الصحافة الإيطالية خلال حياته المهنية، وقد احتل المرتبة الرابعة كأفضل لاعب في تاريخ كأس العالم، وكان مهاجم غزير الإنتاج .

وقد فاز بجائزة أفضل هداف في دوري الدرجة الأولى الايطالي في ثلاث مناسبات في حياته المهنية، برصيد 216 هدف في دوري الدرجة الأولى، وهو رابع أكبر هداف على الإطلاق في دوري الدرجة الأولى، إلى جانب خوسيه التافيني، مع 33 هدف، وهو أيضا ثاني أكبر هداف للمنتخب الإيطالي مع 338 هدفا، هو ثالث أعلى هداف إيطالي في جميع المسابقات .

ويعد أيضا أصغر لاعب يسجل 100 هدف في دوري الدرجة الأولى، وهو إنجاز حققه في سن 23 عاما و 32 يوما، وبعد سان سيرو الاستاد الرئيسي في مدينته ميلان أصبح اسمه الآن رسميا ملعب جوزيبي مياتز على شرف اللاعب، وفي عام 2011 تم تكريمه بعد وفاته في قاعة مشاهير كرة القدم الإيطالية .

استاد جوزيبي مياتزا

استاد جوزيبي مياتزا الذي كان يعروف باسم سان سيرو، هو ملعب لكرة القدم في حي سان سيرو في ميلانو، وهو موطن ميلان وإنترنازيونال، تبلغ مساحة المقاعد 80،018، مما يجعله أحد أكبر الملاعب في أوروبا والأكبر في إيطاليا، في 3 مارس 1980 تم تسمية الاستاد على شرف جوزيبي مياتزا، الفائز مرتين في كأس العالم (1934 ، 1938) الذي لعب لإنتر لفترة وجيزة مع ميلان في 1920 ، 1930 ، و 1940، وبسبب ارتباط مياتزا الأقوى مع إنتر، يشير nerazzurri عادة إلى الملعب باسمه بدلا من سان سيرو، والذي يستخدمه مشجعو ميلان أكثر .

سان سيرو هو ملعب لكرة القدم من الفئة الرابعة، استضاف ثلاث مباريات في كأس العالم لكرة القدم 1934، وست مباريات في كأس العالم فيفا 1990، وثلاث مباريات في الدوري الأوروبي 1980، وأربع نهائيات كأس أوروبا، في 1965 و 1970 و 2001 و 2016، كما سيستضيف الملعب حفل افتتاح أولمبياد شتاء 2026 في ميلانو وكورتينا دامبيزو .

بدأ بناء الاستاد في عام 1925 في منطقة ميلانو باسم سان سيرو، مع الملعب الجديد المسمى أصلا نوفو ستاديو كالسيستيكو سان سيرو (ملعب سان سيرو لكرة القدم الجديد)، وقد تم الافتتاح في 19 سبتمبر 1926 عندما شاهد 35000 متفرج انترنازيونالي على ميلانو 6-3، في الأصل، كانت الأرض موطن وممتلكات إيه سي ميلان، أخيرا في عام 1947، أصبح إنتر الذي اعتاد اللعب في أرينا تشيفيكا بوسط المدينة، مستأجرين للاستاد، واشترك الاثنان في الأرض منذ ذلك الحين .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    ياسين
    2019-11-12 at 04:21

    هناك فقرة عصرت دماغي اتمنى من احد ان يشرحها لي، كيف انهم فقط ثلاثة لاعبين ايطالببن فقط من فازوا كأس العالم، معادلة صعب حلها حتى لأعتى علماء الرياضيات...

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *