هل حساسية القطط خطيرة

بالطبع تربية الحيوانات الأليفة لاسيما القطط شيء ممتع، إلا أن الحساسية من القطط يمكن أن تحول دون حدوث ذلك، وتتسبب لصاحبها في بعض الانزعاج، مما يمنعه من إمكانية تربية القطط بسبب هذه الحساسية، وسنعرف الآن ما إذا كانت حساسية القطط معدية أم لا وهل هي خطيرة بالقدر الكافي الذي يمكن أن يمنع من تربية القطط أم أنها شيء يمكن التغافل عنه .

خطورة حساسية القطط

قد يكون تحديد سبب الحساسية أمرا صعبا عندما يعيش حيوان في منزلك، ذلك لأن المنازل تحتوي على مسببات الحساسية الأخرى، مثل عث الغبار، والتي قد تسبب أعراضا مماثلة، لذا من المهم أن يرى الطبيب الحساسية لتأكيد حساسية الحيوانات الأليفة، وقد يكون من الصعب الاعتراف بأن القطة التي تحبها تسبب مشاكل صحية، حيث يختار الكثير من الناس تحمل الأعراض بدلا من التخلص من حيواناتهم الأليفة، لذا إذا كنت مصمما على التعايش مع الحساسية من القطط، فيمكنك اتخاذ خطوات لتقليل أعراض الحساسية .

يبدو أن علم الوراثة له دور في تطوير الحساسية، مما يعني أنك أكثر عرضة للإصابة إذا كان لديك أفراد من الأسرة يعانون من الحساسية أيضا، ويصنع الجهاز المناعي الأجسام المضادة لمحاربة المواد التي قد تضر جسمك، مثل البكتيريا والفيروسات، وفي الشخص الذي يعاني من الحساسية، يخطئ الجهاز المناعي بمسببات الحساسية لشيء ضار ويبدأ في صنع أجسام مضادة لمحاربته، وهذا هو ما يسبب أعراض الحساسية مثل الحكة وسيلان الأنف والطفح الجلدي والربو، وفي حالة الحساسية من القطط، يمكن أن تأتي المواد المثيرة للحساسية من وبر القطة (الجلد الميت)، والفراء، واللعاب، وحتى البول .

التنفس واستنشاق وبر الحيوانات الأليفة أو ملامسة هذه المواد المسببة للحساسية يمكن أن يسبب الحساسية، ويمكن حمل جزيئات المواد المثيرة للحساسية للحيوانات الأليفة على الملابس، كما أنها تدور في الهواء، وتستقر في الأثاث والفراش، وتبقى في البيئة المحمولة على جزيئات الغبار، وتتمثل خطورة الحساسية من القطط في أنها مثل أي حساسية أخرى، أعراضها مزعجة جدا .

هل حساسية القطط معدية

لا، حساسية القطط ليست معدية، لكن بعض الناس يميل إلى الإصابة بها إذا كان لديه أحد أفراد الأسرة مصاب بها، بسبب الوراثة، وليس العدوى .

اختبار حساسية القطط

هناك طريقتان لاختبار أي حساسية بما في ذلك حساسية القطط هم : اختبار الجلد واختبارات الدم، وهناك نوعان من اختبارات حساسية الجلد، اختبار وخز الجلد واختبار الجلد داخل الأدمة، ويعطي كلا الاختبارين نتائج سريعة ويميلان إلى تكون تكلفتهما أقل من اختبارات الدم، ويمكن أن تتداخل بعض الأدوية مع اختبار الجلد، لذلك تحدث إلى طبيبك حول الاختبار الأفضل لك، وعادة ما يتم إجراء اختبار الجلد من قبل طبيب حساسية بسبب احتمال حدوث ردود فعل شديدة أثناء الاختبار .

اختبار وخز حساسية الجلد

يتم إجراء هذا الاختبار في مكتب طبيبك حتى يتمكن من ملاحظة أي ردود فعل، وباستخدام إبرة نظيفة، سيقوم طبيبك بوخز سطح جلدك (عادة على الساعد أو الظهر)، وإيداع كمية صغيرة من مسببات الحساسية، ومن المحتمل أن يتم اختبارك للعديد من مسببات الحساسية في نفس الوقت، في حوالي 15 إلى 20 دقيقة قد يصبح موقع وخز الجلد أحمر أو متورم، هذا رد الفعل يؤكد حساسية لهذه المادة، عادة ما تسبب حساسية القطط نتوءًا حمراء وحاكة والتي تزول بعد 30 دقيقة من الاختبار .

اختبار الجلد داخل الأدمة

يتم إجراء هذا الاختبار أيضا في مكتب طبيبك حتى يتمكنوا من ملاحظة أي ردود فعل، ويمكن حقن مسببات الحساسية المحتملة تحت جلد الساعد أو الذراع، ويعتبر اختبار الأدمة أكثر حساسية للكشف عن حساسية القطط من اختبار وخز الجلد، مما يعني أنه يمكن أن يكون أفضل في إظهار نتيجة إيجابية عند وجود حساسية أم لا، وكل من اختبارات الجلد لها دور في اختبار الحساسية، وسوف يشرح لك الطبيب طريقة الاختبار الأفضل لك .

فحص الدم

بعض الأشخاص لا يمكنهم إجراء اختبارات للجلد، غالبا بسبب وجود حالة جلدية أو عمرهم، مثل الأطفال الصغار الذين يكونون غالبا أكثر صعوبة لاختبار الجلد، في هذه الحالات، سيقوم الطبيب بطلب فحص الدم، وسيتم سحب الدم إما في مكتب الطبيب أو في مختبر ثم إرساله للفحص، ثم يتم فحص الدم بحثا عن الأجسام المضادة لمسببات الحساسية الشائعة، مثل وبر القطط، وتستغرق النتائج وقتا أطول، ولكن لا يوجد خطر حدوث تفاعل تحسسي أثناء فحص الدم .

اعراض حساسية الجلد من القطط

ليس عليك امتلاك قط لتتعرض للحساسية، هذا لأن مسببات الحساسية من القطط يمكن أن تستقر على ملابس الناس من الخارج، وقد لا تظهر الحساسية من القطط أي أعراض لعدة أيام إذا كانت مستويات الحساسية لديك منخفضة، وعادة ما تتبع العلامات الشائعة لحساسية القط بعد فترة قصيرة من ملامسة قطة أو لعابها أو بولها، وقد وجدت في مستويات أعلى في القطط الذكور، ويمكن أن تسبب المادة المسببة للحساسية ما يلي :

1- تورما وحكة في الأغشية حول عينيك وأنفك مما يؤدي عادة إلى التهاب العين والأنف .

2- قد يصاب بعض الأشخاص بطفح جلدي على الوجه أو العنق أو الصدر العلوي استجابة للحساسية .

3- التعب عرض شائع في الحساسية غير المعالجة .

4- السعال المستمر وسيلان الأنف .

5- الأعراض مثل الحمى أو القشعريرة أو الغثيان أو القيء نكون مرتبطة بمرض وليس بالحساسية .

6- إذا كنت تعاني من حساسية القطط ومسببات الحساسية القطط في رئتيك، يمكن أن تتحد المواد المثيرة للحساسية مع الأجسام المضادة وتسبب الأعراض، ويمكن أن تشمل هذه صعوبة في التنفس والسعال والصفير، ويمكن أن تسبب الحساسية القطية نوبة ربو حادة ويمكن أن تكون سببا للربو المزمن .

7- يمكن أن يصاب ما يصل إلى 30 بالمائة من المصابين بالربو بنوبة حادة عند ملامسة قطة، لذا يجب عليك التحدث مع طبيبك حول خطة علاجية إذا أصبحت الأعراض مزعجة أو غير مريحة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *