الفرق بين إزدواج الشخصية و إنفصام الشخصية

دائمًا ما يتناول العديد من الأشخاص خصوصًا الفئة المثقفة بعض المصطلحات الشائعة في علم النفس والطب النفسي ومن أشهرها : انفصام الشخصية و الشخصية المزدوجة ، وغيرهم ، وتلك المصطلحات دائمًا ما تُستخدم من أجل توصيف التناقض في الأفكار والأفعال لبعض الأشخاص في الكثير من المواضع ، كما أن عدد كبير جدًا من الأشخاص لديهم خلط بين مفهوم انفصام الشخصية ومفهوم ازدواج الشخصية على الرغم أنه يوجد فروق كبيرة بين كلتا الحالتين .

ازدواج الشخصية وانفصام الشخصية

هناك فرق كبير بين ازدواج الشخصية وانفصام الشخصية ويجب الإلمام بين معنى كل مُصطلح منهما وعدم اللجوء إلى استخدام تلك المصطلحات بشكل عشوائي ، حيث أن الفرق بين الشخصية المزدوجة والفصام يكون على النحو التالي :

انفصام الشخصية

الفصام المعروف علميًا باسم الشيزوفرينيا Schizophrenia وهو عبارة عن مرض ذهني عقلي مزمن ينتج عن الإصابة به فقدان المريض القدرة على التفكير أو التعبير بشكل واضح ومتسلسل ومترابط ومنطقي ، كما أن المريض بالفصام يملك شخصية واحدة فقط ولا يملك شخصيتين كما هو شائع بن الكثيرين ، ولكنه دائمًا ما يعيش في حالة خلط ومزج بين كل من الحياة الواقعية والخيال بشكل لا إرادي ولا شعوري حيث أنه يعيش بين عالمين وهذا ما يجعله يبدو عليه الهلوسة والتمتمة بكلمات غير مفهومة في الكثير من الأوقات .

كما أن مريض الفصام يُعاني من اختلال الوظائف اللغوية والتي تعتبر الوسيلة البشرية الأهم للتواصل مع الاخرين ، ويوجد عدة درجات ومراحل للفصام ؛ فبعضها يكون شديد والبعض الاخر بسيط حيث ينقسم الفصام إلى عدة أنواع ودرجات ، وبشكل عام فإننا نجد أن مريض الفصام يُعاني من التباس الألفاظ والارتباك والاضطراب وعدم القدرة على بناء الجمل ، حيث تجده على سبيل المثال ينتقل في الجملة الواحدة والفكرة الواحدة إلى أفكار أخرى بعيدة تمامًا عن الأولى ، كما أنه يُعاني من تبلد واضطراب المشاعر فتشعر في كثير من الأحيان أنه يُعاني من الهذيان .

ومن أهم وأشهر أعراض الفصام ، ما يلي :

-الأوهام والأفكار الغير واقعية .

-الهلوسة والهذي والكلام الغير منتظم والغير منطقي .

-الفوضى العارمة في الأفكار والسلوك وردود الفعل .

-عدم الانضباط في أي شيئ وعلى سبيل المثال تجده يظهر طوال الوقت بملابس غير مناسبة إلى جانب أن يميل طوال الوقت أيضًا  إلى البكاء والغضب والصراخ .

-كما أنه يُعاني من الافتقار الشديد إلى الاستجابة العاطفية ويعاني من التعثر ونقص الكلام وانعدام الحافز والإرادة .

ازدواج الشخصية

أما ازدواج الشخصية ؛ فهو مُختلف تمامًا عن الفصام ، حيث أنه عبارة عن حالة نفسية معروفة في الطب النفسي ولكنها نادرة جدًا وإنما يرجع سبب شهرتها إلى تناولها في العديد من الروايات والأعمال الدرامية ، كما أن ازدواج الشخصية ليس شعورًا وهميًا وإنما هو اضطراب نفسي فعلي وحقيقي يجعل الإنسان يظهر بشخصيتين ، والفصام له أسماء أخرى مثل اضطراب تعدد الشخصية وفي الوقت الحالي أصبح يُطلق عليه اسم (اضطراب الهوية الانشقاقي) مما يعني أن مصطلح ازدواج الشخصية أصبح غير متداول الان في الطب النفسي ، كما أن هذا المرض لا يعني أن يظهر المريض بشخصيتين فقط ؛ وإنما قد يصل عدد الشخصيات إلى عشرات لكل منهم أسلوب وسلوك وطبيعة تفكير خاصة .

مما يوضح أن تعدد الشخصية (أو ازدواج الشخصية) وانفصام الشخصية لا يوجد بينهما أي علاقة فالأول مرض نفسي بينما الأخير مرض ذهني مما يوضح أهمية عدم الخلط بين المفاهيم واستخدامها بطريقة خاطئة كما هو شائع في البرامج والمسلسلات والأفلام وبين الكثير من الأشخاص أيضًا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *