مهام مشرف الصحة المدرسية

العقل السليم في الجسم السليم، انتقلاً من هذه المقولة المشهورة فإن العمل على الحفاظ على صحة الأطفال والطلاب يعد دور مهم من الأدوار التي تتبناها وزارة التربية والتعليم في المملكة، ولهذا فإن دور المشرف الصحي الذي يتم وضعه في كل مدرسة هو دور مهم للغاية.

دور المشرف الصحي

دور المشرف الطبي لا يقل أهمية عن دور مشرف التربية ، فهو ذو دور فعال في الحفاظ على صحة الطلاب حتى لا يعانوا من مشاكل أثناء فترة الدراسة حتى يتمكنوا من الحصول على التعليم المناسب بشكل غير منقطع بسبب إصابتهم بأي مرض من الأمراض التي تعوقهم عن العملية الدراسية.

يأخذ الطالب في المدرسة من 8 إلى 9 ساعات يومياً ومن الممكن أن يكون أكثر من هذا، أي أن الطالب يأخذ ما يقارب ثلث يومه في المدرسة ولهذا سيتوجب على إدارة المدرسة وعلى الإدارة التعليمية الحفاظ على الطالب وعلى صحتهم، وتأمين الرعاية الصحية والطبية داخل المدرسة.

وهنا نجد أن على المدرسة أن توفر ما يحتاجه الطالب في المدرسة بهدف الحفاظ على صحته، وتوفير من يقوم بهذا الدور للإشراف على الصحة بشكل عام في المدرسة وعلى الطلاب على وجه الخصوص، بل ويتم توكيله لعمل حصة يومية تتضمن التفتيش على الطلاب وفحصهم ومراقبة صحتهم، ومتابعة نظافتهم الشخصية وتعليمهم كيفية الوقاية من الأمراض.

مهام مشرف الصحة المدرسية

-متابعة الحالات الصحية للطلاب.

-عمل فحص يومي لأغذية المقصف أو أغذية الطلاب وكتابة التقارير عنها بشكل يومي وعمل فحص على للأعضاء العاملين في المقصف بعيادة المدرسة والإشراف على الأدوات التي يتم العمل بها في إعداد الطعام للطلاب.

-متابعة عمليات الصيانة والنظافة في المبنى وفحص درجات الحرارة بداخل المبنى.

-القيام بعمل العديد من المحاضرات من قبل المشرف الصحي والطبيب في المدرسة كلما كان الوقت مناسب لهذا والاستمرار في عمل تدريبات بالإسعافات الأولية للطلاب والعاملين في المدرسة أيضاً، وتقديم العديد من النصائح حول كيفية الاعتناء بالنظافة الشخصية والعمل على تثقيف الطلاب على كيفية الوقاية من الأمراض.

-تزويد معلمي التربية الرياضية بالمعلومات اللازمة والتعليمات المهمة فيما يتعلق بممارسة الرياضة للتلاميذ والطريقة الصحيحة لها وكيفية التعامل مع بعض الطلاب الذين قد يكونوا مصابين بأمراض تمنعهم من ممارسة الرياضة أو عمل أي مجهود.

-تزويد رواد الفصول أيضاً بالمعلومات الصحية الهامة التي يجب أن يتعلموها وأن يكونوا على دراية بها وكيفية التعامل مع بعض الطلاب من الناحية الطبية وتعليمهم كيفية التصرف في بعض الحالات الطارئة مع الطلاب.

-أن يكون المشرف الصحي على دراية تامة بكل ما هو جديد في هذا المجال وتزويد الطلاب والمعلمين والعاملين في المدرسة بهذه التطورات.

-القيام بتدريب كل طالب مصاب كيفية إسعاف نفسه بنفسه في الأوقات الحرجة، ويتم هذا تحت إشراف المشرف الصحي وفي الغرفة الخاصة بالمشرف الصحي.

-متابعة السجلات الصحية للطلاب وتحديث المعلومات الموجودة فيها طول السنة.

-متابعة التطعيمات التي يتم تقريرها للطلاب سنوياً عن طريق وزارة الصحة والعمل على متابعة أي نوع من الأمراض الموسمية أو الأمراض التي من الممكن أن تنتشر بشكل واسع وبشكل مفاجئ بين الطلاب وبين الناس عموماً والعمل على تحذير الطلاب والمعلمين على الاحتراس منها وكيفية الوقاية منها.

-من الممكن ألا يكتفي المشرف الطبي بالعمل على تثقيف الطلاب بل ينقل هذه المعلومات إلى العائلة عن طريق حث الطلاب على التعامل بشكل معين في المنزل ونصح الوالدين بهذه التعليمات والابتعاد عن العادات الغير صحية التي يقوم بها الأشخاص في منازلهم، أو من خلال كتيبات فيها كل المعلومات الصحية اللازمة للعمل على تثقيف عائلات الطلاب من خلالها.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *