انواع العمل التطوعي

لقد حثّت جميع الأديان السماوية ومواثيق حقوق الإنسان على أهمية انتشار العمل التطوعي في كافة المجتمعات ؛ لما له من مردود إيجابي هام على الفرد والمجتمع حيث أنه يُساعد على إغاثة المتضررين ومساعدة المحتاجين ونشر الوعي المجتمعي تجاه العديد من القضايا الهامة وغيرها .

تعريف العمل التطوعي

يتم تعريف العمل التطوعي على أنه عمل مجاني بشكل كامل لا يكون له أي مكسب مادي للمتطوع ، وهو يعني تخصيص جزء من وقت وطاقة وجهد ومال الإنسان من أجل تقديم بعض الخدمات الاجتماعية خارج إطار العائلة والأصدقاء ، غير أن العمل التطوعي لا يقتصر على فئة أو شريحة بعينها في المجتمع ، بل يمكن لكل شخص أن يقوم بتقديم العمل التطوعي صغيرًا كان أو كبير ، غني أو فقير كي يصبح هذا الشخص المتطوع أحد المساهمين في دفع عجلة التنمية المجتمعية ونشر روح المحبة والتعاون بالمجتمع .

اهمية العمل التطوعي

فوائد العمل التطوعي لا تعود على الشخص الذي يحصل على المساعدة فقط ؛ وإنما تعود أيضًا على المتطوع ذاته ، ومن أهم مزايا العمل التطوعي ، ما يلي :

-يُساعد على الإندماج أكثر في المجتمع والتعرف على أصدقاء جدد ذات نفس الاهتمامات والأهداف .

-يُساعد على تنمية المهارات والقدرات الشخصية بسبب التفاعل مع عدد كبير من الأشخاص ذات الثقافات والأفكار المختلفة .

-يُساعد على التخلص من الشعور بالحزن والقلق والتوتر والإجهاد أيضًا لأن الشعور بتقديم المساعدة للاخرين تُساعد المتطوع على الشعور بمتعة العطاء وبأنه شخص ذو تأثير إيجابي في المجتمع .

-كما يؤدي العمل التطوعي أيضًا إلى تعزيز الثقة بالنفس والثقة في القدرة على الإنتاج والإنجاز ، فضلًا عن أنه يُساعد على التخلص من الكسل وزيادة الحيوية والنشاط .

اشكال العمل التطوعي

هنا عدد كبير من أنواع وأشكال العمل التطوعي وإليكم امثلة على العمل التطوعي التي يمكن تطبيقها في كافة المجتمعات :

-التطوع الإلكتروني : المقصود بهذا النوع من التطوع هو القيام بتنفيذ بعض الأنشطة الاجتماعية عبر الإنترنت وهو يُساعد على تقديم يد العون لأشخاص من مختلف أنحاء العالم دون التقيد بحدود الدولة أو المجتمع الذي يحيا به المتطوع .

-التطوع الشامل : بعض الأشخاص يكون لديهم وقت فراغ كبير يُساعدهم على القيام بالأنشطة التطوعية على مدار أيام الأسبوع (7 أيام كاملة) وهنا يُطلق على هذا النوع من التطوع اسم التطوع الشامل .

-تطوع قصير الأجل : ويُقصد به القيام بالعمل التطوعي في أوقات مُحددة فقط من الأسبوع دون الالتزام بالقيام بهذا العمل على مدار كل أيام الأسبوع .

-التطوع بالمنظمات : وهو يُعني التطوع في إحدى المنظمات الحكومية أو الخدمية الاجتماعية من أجل القيام ببعض الأنشطة الهامة التي تخدم المجتمع دون الحصول على أي مقابل مادي .

-التطوع في الدول النامية : وهو يُعني قيام بعض الأفراد بالتطوع في الدول التي تُعاني من الفقر الشديد من أجل إغاثة الفقراء وعلاج المرضى والمساهمة في تعليمهم والمزيد .

-تطوع تنمية المهارات : المقصود به هو قيام الأفراد ذات الموهبة والتخصص في مجال ما بتدريب أشخاص اخرين مهتمين بنفس المجال من أجل مساعدتهم على تحقيق أهدافهم والنجاح في حياتهم .

-التطوع البيئي : ويُقصد بهذا النوع من التطوع هو قيام بعض الأشخاص بحملات شاملة من أجل تنظيف المدينة أو القرية وتزيين الشوارع والتخلص من أكوام القمامة بها بجهود ذاتية خالصة .

-تطوع حالات الطوارئ : ويحدث هذا التطوع عند حدوث بعض الكوارث الطبيعية الطارئة مثل الفيضانات والزلازل والأعاصير وانهيار المباني والبراكين وغيرها ، حيث يتبارى بعض الأشخاص في جمع التبرعات لإغاثة المتضررين وإيداع المصابين في المراكز الطبية لإنقاذ حياتهم ومساعدتهم في الحصول على منازل أخرى وغيرها من أوجه المساعدة الأخرى .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(3) Readers Comments

  1. Avatar
    الكاتب الأديب جمال بركات
    2019-09-13 at 18:01

    أحبائي....العمل الطوعي هو درة العطاء....ولايقوم بهذا العمل الا الكرماء....هؤلاء يعطون من وقتهم وجهدهم ومالهم ولايفرقون بين الأسماء.....لافرق لديهم بين جرمين وكرستين وليليان وحسن وعمر وولاء.....ومن قضى الشطر الأعظم من حياته في العمل الطوعي مثلي يعرف قيمته وثوابه عند رب الأرض والسماء....أحبائي....دعوة محبة.....أدعو سيادتكم الى حسن التعليق وآدابه.....واحترام بعضنا البعض...ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض....جمال بركات...رئيس مركز ثقافة الألفية الثالثة....الرئيس الأسبق للعديد من المنظمات الخيرية والطوعية

    • Avatar
      د ماري فرنسيس
      2019-09-15 at 11:57

      استاذنا الأديب الكبير جمال بركات...عاصرناك وأنت رئيس جمعية حماية الأسرة تساعد آلاف الأسر التي كانت على وشك الإنهيار وتعيد الى أطفالها الأمل من جديد في العيش بين الوالدين بعد أن كانوا على حافة هاوية الفرقة والتشرد...سنين طويلة وأنت تفعل ذلك مضحيا بوقتك وجهدك ومالك في سبيل الغير...تحياتي لشخصك النبيل

    • Avatar
      باتريشيا شومان
      2019-09-29 at 15:24

      استاذنا الأديب الكبير الرمز الحبيب جمال بركات....حبيبتي الدكتورة ماري فرانسيس هذا العالم يحتاج الى من يدخلون مجال العمل التطوعي لخدمة الناس وليس لخدمة انفسهم وجني الارباح....كان استاذنا جمال بركات نموذج لذلك وكان كل من يعمل معه ينصاع لذلك حتى لو كان من اصحاب الاطماع لكن اين امثاله في عالمنا المعاصر وخاصة عالمنا العربي....تحياتي وقبلاتي لكما

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *