قصص اطفال سنتين

نحن كآباء نعلم أن القراءة أو الغناء للطفل هي وسيلة مريحة لمساعدتهم على النوم ،  هل تبحث عن أفكار ماذا تقرأ أو تغني لطفلك ، إذا كنت كذلك ألقِ نظرة على القائمة التالية للحصول على قصص اطفال ، قصص قبل النوم بالإضافة إلى بعض الأغاني قبل النوم .

قصة ماذا لو

ماذا لو هي قصة ساحرة عن فتاة صغيرة تدعى ناندي ، كانت تستخدم خيالها لتتساءل ماذا سيحدث في مواقف مختلفة ، مثل ماذا لو جعلتك بعض حبوب الدواء تقفز عالياً ، وهذا مجرد سؤال من الأسئلة التي تتساءل ، وتتميز القصة بالعديد من الرسوم التوضيحية الملونة التي تم تصميمها ليتم عرضها على الكمبيوتر اللوحي أو الهاتف الذكي ، وهي قصة مصممة لمساعدة الآباء في توفير وقت النوم الهادئ للأطفال أثناء التنقل .

قصة السيرك الليلي

إذا كانت القراءة بصوت عالٍ ليست الشيء المفضل لديك ، فلماذا لا تستفيد من إحدى قصص النوم العديدة للأطفال لكي تهدئ طفلك على النوم ، تتبع هذه القصة المتحركة الخاصة بنوم الأطفال سلسلة من الحيوانات أثناء استعدادهم للذهاب إلى السرير ، وتم إنشاء الحكاية السحرية بواسطة الرسوم المتحركة المرشحة لجوائز الأوسكار ، وهي قصة من أكثر تطبيقات وقت النوم شعبية على الإطلاق ، ونعتقد أنها تحتوي على جميع المكونات الصحيحة لكي تكون قصة جيدة قبل النوم .

قصة البحث عن الدب

تعتبر هذه القصة هي قصة كلاسيكية حديثة للأطفال ، وهي واحدة من أفضل 100 قصة للأطفال دون سن الثالثة ، والتي تحكي عن دب تائه وأساليب البحث عنه مع بعض المواقف الجميلة التي تحدث أثناء عملية البحث عن الدب ، ويجعل التكرار من القوافي في هذه القصة اختيارًا مثاليًا لقصة ما قبل النوم .

قصة أغاني الأطفال

هي قصة معروفة جدًا ومحبوبة اليوم للآذان الصغيرة والعقول وبطبيعة الحال تتميز على قدرتها على تهدئة الأطفال للنوم  ، ويعد الغناء لطفلك جزء من روتين ما قبل النوم ، وهي طريقة رائعة للارتباط به وكذلك مساعدته على الاسترخاء ، بالطبع إذا لم يكن الغناء هو الشيء الذي يمكنك القيام به فيمكنك تشغيل بعض الأغاني الهادئة .

كيفية قراءة قصة قبل النوم

تظهر الأبحاث أنه عندما يقرأ الآباء قصص ما قبل النوم ، فإن أطفالهم يتحسنون في المدرسة ، حيث تشجع قصص ما قبل النوم على تنمية الكلام واللغة وتساعد الأطفال على تعلم مهارات القراءة والكتابة بطريقة ممتعة ، وإذا لم يكن هناك شيء آخر فإن القصة في وقت الغفوة تساعد في وضع أنماط نوم صحية .

الدخول في الشخصية

يجب سرد قصص ما قبل النوم في جو مريح ، لذلك دعونا نبدأ بإيقاف تشغيل التلفزيون ، وإذا أمكن أضف بعض التمثيل إلى القصص ، وحاول القراءة بأصوات مختلفة أو قم بتنفيذ بعض الإجراءات التي تقوم بها الشخصيات في الكتاب ، حيث أن أي شيء يجعلها قصة أكثر إثارة سيجعل وقت القصة أكثر متعة .

القراءة منتظمة

عندما يتعلم طفلك فقط التحدث اقرأ بانتظام نفس القصة ، وهذا سوف يساعد على تطوير لغتهم وتعزيز ذاكرتهم ، وفي المرة الأولى التي يسمع فيها الطفل قصة لن يتمكنوا من التقاط كل شيء ، لكن سماعها مرارًا وتكرارًا يساعدهم على التعرف على الكلمات وإنشاء أنماط الكلام .

لا تختبر طفلك

تجنب تحويل وقت القصة إلى تمرين أكاديمي باستخدامه لاختبار مهارات القراءة لدى طفلك ، بدلاً من ذلك فقط اطرح أسئلة مفتوحة حول القصص التي تساعدهم على بناء صلة بين القصة وحياتهم اليومية .

تقارب المستوى العمري بين القصة والطفل

أقضي بعض الوقت الجيد مع أطفالك في المكتبة ، وابحث عن الكتب التي تستهدف مستوى أعمارهم والقصص التي استمتعت بها كطفل ، واسمح لهم باختيار الكتب أيضًا حتى لو اختاروا كتابًا معقدًا جدًا بالنسبة لهم ولكنهم يحبون الصور ، وشجعهم على تصفح وإيجاد القصص التي يحبونها مثل قصة عن الاخلاق ، لأن الأطفال الذين لديهم كتب مفضلة عندما يكونون صغارًا يميلون إلى تحسين أدائهم في المدرسة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *