فضل الحجامة في السنة

كتابة sarah آخر تحديث: 23 سبتمبر 2019 , 15:21

هناك فضل للحجامة في السنة النبوية الشريفة، حيث أن ايام الحجامة كانت لشفاء عدد من الأمراض، والحجامة الان يتم استخدامها على نطاق واسع،في كل العالم ولاسيما لاعبين كرة القدم والتنس والرياضات العنيفة، الذين نرى بوضوح على أجسادهم علامات كؤوس الحجامة الدائرية، والتي يقوم بها لهم متخصصين في الحجامة .

دليل من السنة على أهمية الحجامة

1- روى البخاري في صحيحه ( 5269 )عن سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِي اللَّهُ عَنْهُمَا : عن النبي صلى الله عليه وسلم قَالَ : ” الشِّفَاءُ فِي ثَلاثَةٍ شَرْبَةِ عَسَلٍ وَشَرْطَةِ مِحْجَمٍ وَكَيَّةِ نَارٍ وَأَنْهَى أُمَّتِي عَنِ الْكَيِّ ” .

2- روى البخاري أيضا في صحيحه ( 5263 ) وفي مسلم ( 2952 ) : سُئِلَ أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ عَنْ كَسْبِ الْحَجَّامِ فَقَالَ : احْتَجَمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَجَمَهُ أَبُو طَيْبَةَ فَأَمَرَ لَهُ بِصَاعَيْنِ مِنْ طَعَامٍ وَكَلَّمَ أَهْلَهُ فَوَضَعُوا عَنْهُ مِنْ خَرَاجِهِ وَقَالَ : ” إِنَّ أَفْضَلَ مَا تَدَاوَيْتُمْ بِهِ الْحِجَامَةُ أَوْ هُوَ مِنْ أَمْثَلِ دَوَائِكُم ” .

3- عن جابر َبن عبد الله رضي الله عنهما قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ” إن كَانَ فِي شَيْءٍ مِنْ أَدْوِيَتِكُمْ خَيْرٌ فَفِي شَرْطَةِ مِحْجَمٍ أَوْ شَرْبَةِ عَسَلٍ أَوْ لَذْعَةٍ بِنَارٍ وَمَا أُحِبُّ أَنْ أَكْتَوِيَ ” أخرجه البخاري (6583 ) ومسلم ( 2205 ) .

4- في حديث ابن ماجه يقول : قال ابن عباس : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” ما مررت ليلة أسري بي بملأ من الملائكة إلا كلهم يقول لي: يا محمد عليك بالحجامة ” .

5- في سنن أبي داود عن أبي كبشة الأنماري قال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يحتجم على هامته وبين كتفيه، ويقول : ” من أهراق من هذه الدماء فلا يضره أن لا يتداوى بشيء لشيء ” .

6- في صحيح مسلم من حديث جابر بن عبد الله : أن أم سلمة زوجة النبي صلى الله عليه وسلم استأذنت رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحجامة، فأمر صلى الله عليه وسلم أبا طيبة أن يحجمها، فقال جابر : حسبت أنه قال (أي أبو طيبة) كان أخاها من الرضاعة، أو أنه كان غلاماً لم يحتلم .

7- في سنن أبي داود في حديث أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من احتجتم لسبع عشر وتسع عشر وإحدى وعشرين كان شفاءً من كل داء “، وعند الترمذي عن ابن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إن خير ما تحتجمون فيه يوم سبعة ويوم تسعة عشر ويوم إحدى وعشرين ” .

8- ثبت في سنن أبي داود عن معمر : قال : ” احتجمت فذهب عقلي حتى كنت ألقن الفاتحة في صلاتي “، وكان رحمه الله قد احتجم في هامته .

9- يذكر عن الإمام أحمد أنه لما كان يحتجم يأبى أن يعطي الحجام أكثر من دينار، ويقول : ” هذا الذي فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم ” .

10- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مُقَاتِلٍ، أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ، أَخْبَرَنَا حُمَيْدٌ الطَّوِيلُ، عَنْ أَنَس : أَنَّهُ سُئِلَ عَنْ أَجْرِ الحَجَّامِ، فَقَالَ : احْتَجَمَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، حَجَمَهُ أَبُو طَيْبَةَ، وَأَعْطَاهُ صَاعَيْنِ مِنْ طَعَامٍ، وَكَلَّمَ مَوَالِيَهُ فَخَفَّفُوا عَنْهُ، وَقَالَ: إِنَّ أَمْثَلَ مَا تَدَاوَيْتُمْ بِهِ الحِجَامَةُ وَالقُسْطُ البَحْرِيُّ، وَقَالَ: لا تُعَذِّبُوا صِبْيَانَكُمْ بِالْغَمْزِ مِنَ العُذْرَةِ، وَعَلَيْكُمْ بِالقُسْطِ .

فوائد الحجامة

1- علاج أمراض الدورة الدموية .
2- علاج أمراض الصدر والقصبة الهوائية .
3- علاج صداع الرأس والعين .
4- علاج بعض أمراض القلب .
5- علاج آلام المفاصل .
6- علاج ألم الرقبة .
7- علاج ألم البطن .
8- علاج ألم الروماتيزم في العضلات .
9- علاج ضغط الدم .
10- علاج التهاب عضلة القلب .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق