فوائد العلاج بالكي

الكي في الطب هو عبارة عن ممارسة تستخدم الحرارة لحرق جزء من الجسم من أجل وقف النزيف أو إزالة الأنسجة ، وبالتالي لابد من التعرف على هذه التقنية الطبية وكيف يتم استخدامها في المجال الطبي .

ما هو العلاج بالكي

الكي في الطب هو ممارسة لاستخدام الحرارة لحرق جزء من الجسم من أجل وقف النزيف أو إزالة الأنسجة ، يقوم الكي بوقف النزيف لأن مصدر الحرارة القاسي يذوب أو يغلق الجرح والأوعية الدموية داخله وحوله بشكل أساسي .

يتم إجراء الكي عادة بواسطة كهربائية ، والذي يتضمن استخدام جهاز معدني يتم تسخينه بواسطة تيار كهربائي ، وبدلا من ذلك يمكن استخدام المواد الكيميائية للكي وخاصة لإزالة بعض الأنسجة غير الطبيعية .

فوائد الكي طبيًا

الكي لوقف النزيف

أحد أكثر استخدامات الكي شيوعاً في المجال الطبي هو التوقف عن النزيف ، والذي غالباً ما يكون ضرورياً أثناء العمليات الجراحية ، وتتطلب الجراحة من الجراح قطع الجلد والعضلات والأنسجة الأخرى للجسم ، ومع ذلك فإن قطع هذه الأنسجة يمكن أن ينتج الكثير من الدم مما قد يجعل العملية الجراحية صعبة للغاية .

إن الأدوات الجراحية الساخنة للغاية والحادة ليست فقط فعالة للغاية لقطع الأنسجة ، بل إنها تساعد أيضًا في وقف النزيف الناتج عن الشقوق الجراحية ، وعند إجراء شق جراحي باستخدام أداة ساخنة جدًا ، ستعمل الحرارة على إحراق أو شق موقع الفتحة الذي يغلق الأوعية الدموية ويوقف النزيف ، ويسمح هذا للجراح بإجراء الجراحة دون الحاجة إلى إدارة تدفق الدم في موقع الجراحة ، كما أنه يساعد على منع المريض من فقدان الكثير من الدم أثناء العملية .

يستخدم الكي أيضًا أثناء عمليات البتر ، وعندما يتم قطع جزء من الجسم أو بتره من الجسم ، يمكن أن تفقد كمية خطيرة من الدم ، وإن استخدام الحرارة لإغلاق الجرح الناتج عن البتر يمنع المريض من فقدان الكثير من الدم .

إغلاق الأوعية الدموية بالكي

قد يستخدم الجراح هذه التقنية لقطع الأنسجة الرخوة أثناء الجراحة حتى يتمكنوا من الوصول إلى موقع معين ، ويسمح العلاج بالكي للجراح بإغلاق الأوعية الدموية التي تنزف أثناء الجراحة ، حيث أن إغلاق الأوعية الدموية يساعد على منع فقدان الدم ويحافظ على نظافة الموقع .

إزالة الورم بالكي

يتم استخدام العلاج بالكي أحيانًا لإزالة نمو الأنسجة غير الطبيعية مثل الورم ، وهذا النهج شائع بالنسبة للنمو الموجود في المناطق الحساسة التي يصعب الوصول إليها مثل العقل .

علاج الأنف بالكي

إذا كنت تعاني من نزيف في الأنف بشكل متكرر ، فمن المحتمل أن يكون سبب ذلك هو وجود أوعية دموية مكشوفة في أنفك ، وقد يوصي طبيبك بهذا النوع من العلاج حتى لو لم ينزف أنفك في الوقت الذي تطلب فيه المشورة الطبية .

مخاطر العلاج بالكي

قد يشمل العلاج بالكي بعض المخاطر مثل النزيف الخفيف وقد يعطيك الطبيب المضادات الحيوية للحد من هذا الخطر .

كما يمكن أن يسبب العلاج بالكي ألم أو إزعاج خفيف وقد يصف لك الطبيب دواء للألم بعد العملية ، إن معظم الأشخاص الأصحاء ليس لديهم أي مشاكل في التخدير العام ، ومع ذلك هناك خطر بسيط من حدوث مضاعفات طويلة الأجل ، وتعتمد هذه المخاطر إلى حد كبير على صحتك العامة ونوع الإجراء الذي تمر به .

بعض العوامل التي قد تزيد من خطر حدوث مضاعفات عند التخدير ، وتشمل الحالات الطبية التي تنطوي على رئتيك أو الكليتين أو القلب ، إذا كان لديك تاريخ عائلي من ردود الفعل السلبية للتخدير أو توقف التنفس أثناء النوم ، البدانة والحساسية للطعام أو الأدوية والتدخين ، وإذا كانت لديك هذه العوامل فقد تكون أكثر عرضة لمضاعفات نادرة مثل النوبة القلبية ، التهاب الرئة مثل التهاب الشعب الهوائية أو الالتهاب الرئوي ، السكتة الدماغية ، الارتباك الذهني المؤقت أو الموت .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *