ملوك المغرب بالترتيب

يرجع تاريخ المغرب إلى زمن سحيق، فلقد قامت في المغرب العديد من الحضارات بدايةً من الحضارة الآشولية مروراً بالرومانية والبيزنطية حتى الفتح الإسلامي الذي طور من شكل الحضارة المغربية ، وقامت العديد من الدول في المغرب، حتى قام العلويين الذين أنهوا دولة السعديين في المغرب، وأسس السلطان مولاي رشيد الدولة العلوية.

دولة الأشراف العلويون

ظهرت في سنة 1941 ميلادية على يد محمد بن محمد الشريف حيث قام بغزو مدينة فاس، ولكنه خرج منها منهزم، وبعد أن قتل تم مبايعة أخية الرشيد، الذي قام بالاستيلاء على مدينة فاس ومراكش وبسط حكمه ونفوذه عليهم، ومن بعدها استوى على المغرب وأسس دولة العلويين فيها، قام العلويون باسترداد الموانئ والأراضي التي تم الاستيلاء عليها من قبل الإسبان والبرتغال والإنجليز، وكان عهدهم من أكثر العهود قوة وهو مستمر إلى وقتنا هذا.

ترتيب ملوك المغرب

-السلطان مولاي علي الشريف

هو مؤسس الدولة العلوية، وكان رجلاً تقياً نقياً كان دائماً ما يخرج الصدقات وينشئ الوقف لله تعالى، وأولاده هم ملوك المغرب من بعده من الأسرة العلوية.

-السلطان محمد بن على الشريف 1440/1464

-السلطان مولاي رشيد بن على 1664/1672

يعد مولاي رشيد بن على المؤسس الحقيقي لدولة العلويين، وكان معروف بالفطنة والذكاء وحب العلم والعلماء.

-السلطان مولاي إسماعيل بن الشريف 1672/1727

أشهر ملوك الدولة العلوية هو مولاي إسماعيل الذي أعاد تنظيم المغرب وأكد سيطرته على المغرب بعد أن قاد العديد من الحروب والحملات العسكرية على المناطق والقبائل المتمردة على الدولة، وكانت مدة حكمه 55 سنة.

-السلطان مولاي أحمد بن إسماعيل 1727/1729

-مولاي عبد الله بن إسماعيل 1729/1757

-السلطان سيدي محمد بن عبد الله 1757/1790

هو واحد من أشهر وأهم سلاطين وملوك المغرب من العلويين، يدعى محمد بن عبد الله بن إسماعيل تمت البيعة له سنة 1171 هجرية في مراكش، وتزاحم على مبايعته أهل مراكش وكل قبائل الحوز، وأقدم إليه وفود السوس وأهل فاس من العلماء والأعيان والأشراف وقبائل البربر والعرب والجبال وأهل الثغور، وكلهم جاءوا لكي يبايعوه لحكم البلاد وجاءوا بالهدايا وقدموا له العبيد.

لم يختلف عليه أي أحد من أهل المغرب سواء من العامة أو من الأشراف وأعيان المغرب، تولي محمد بن عبد الله الحكم في ظروف صعبة ولكنه استطاع بفطنته أن يوحد المملكة ويعبر بها من هذه الاضطرابات.

اجتهد السلطان سيدي محمد بن عبد الله في المحافظة على البلاد وتأمين شواطئ المغرب من هجمات العدو من الإسبان والبرتغاليين، ورغم الظروف الصعبة التي كانت تمر بها المغرب إلا أنه كان يتنقل في كل مكان في مملكته حتى يطمئن على أحوال الرعية.

شهد المغرب في عصره ازدهاراً كبيراً وكان عهده عهد مشرق ويمثل أوج الازدهار العسكري والاقتصادي والسياسي والثقافي للمغرب منذ قيام الدولة العلوية في المغرب، استرجع الحصون والشواطئ وقمع جشع الدول المستعمرة، وقتل أطماعها في خيرات المغرب، كما استطاع أن يسترد مازغان من يد البرتغاليين.

-مولاي اليزيد بن محمد 1790/1792

-مولاي سليمان بن محمد 1792/1822

-مولاي عبد الرحمن بن هشام 1822/1859

-مولاي محمد بن عبد الرحمان 1859/1873

-مولاي الحسن بن محمد 1873/1894

-السلطان مولاي عبد العزيز بن الحسن 1894/1904

-السلطان مولاي عبد الحفيظ بن الحسن 1904/1912

-السلطان مولاي يوسف بن الحسن 1912/1927

-السلطان سيدي محمد بن يوسف 1927/ 1961

-جلالة الملك الحسن بن محمد 1961/1999

-جلالة الملك محمد السادس ملك المغرب

هو الملك الحالي للمغرب والملك الثالث والعشرين للسلالة العلوية الهاشمية، يرجع نسبه إلى الشريف بن علي العلوي، تم مبايعته للملك في اليوم التاسع من ربيع الآخر سنة 1420 هجرية، في الثالث والعشرون من يوليو سنة 1999، بعد وفاة أبيه الملك الحسن الثاني، ويعد الملك محمد السادس من بين أكثر الشخصيات تأثيراً بالإسلام حول العالم حسب دراسة تم نشرها سنة 2009 وأشرف عليها متخصصون وباحثون دوليون.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    محبة ما بين الخليج الى المحيط
    2019-10-09 at 15:27

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اشكركم على الموضوع الجميل مع ملاحظة صغيرة لماذا العلم شكله خطاء ؟؟ هل هي ذات مقصد تم وضع نجمة سداسية صهيونية بدل ممن النجمة الاصلية للعلم أرجوا تغييرها وشكرا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *