دوافع العمل التطوعي

هناك الكثير من الدوافع والأسباب التي تجعل الأشخاص يتطوعون ويساعدون على المستوى العالمي في العمل التطوعي ، ومن المهم أن نتذكر جيداً الدوافع الإنسانية الأساسية للتطوع والمساعدة عندما تفكر في إعادة تجهيز برنامج المتطوعين لأنك سترغب في التأكد من أنك تستجيب لاحتياجات جميع المتطوعين والمساعدين ، وفي ما يلي أهم الأسباب التي تدفع للقيام بالعمل التطوعي .

فوائد وثمار العمل التطوعي

العمل التطوعي مفيد للصحة

لقد وجدت الدراسات أنه عندما تتوقف عن التفكير في مشاكلك الخاصة وتركز على شخص آخر غيرك ، تبدأ مستويات الإجهاد في الانخفاض ويزيد نشاط وعمل جهازك المناعي ويزيد إحساسك العام بالرضا عن الحياة ، وذلك لأن مساعدة شخص آخر تقاطع أنماط إنتاج التوتر واستبدالها بالعواطف الإيجابية ومستويات الثقة العالية .

تعزير الخبرة المهنية

هل تعلم أن التطوع هو وسيلة ممتازة لتعزيز آفاق حياتك المهنية ، حيث يساعد العمل التطوعي على إنشاء انطباع إيجابي ، ويجعلك أكثر إبداعًا ويمنحك مجموعة من المهارات المفيدة .

تعلم مهارات جديدة

يحب أصحاب العمل الموظفين الذين يتمتعون بمجموعة من المهارات اللطيفة والجيدة ، ونجد أن العمل التطوعي يمنح المتطوعين الكثير من هذه المهارات ،  ويساعد على تحسين العمل الجماعي والقيادة وحل المشكلات ومهارات الأشخاص .

محاكاة التجارب الواقعية

من الدوافع الأخرى المدهشة للتطوع في الخارج هي التجارب الواقعية الثاقبة التي يكتسبها المتطوعون في هذا المجال ، حيث يكون المتطوعين على استعداد لاكتساب خبرة عملية .

العمل التطوعي ذات تأثير كبير على المجتمع

يمنح العمل التطوعي في المنزل أو في الخارج الفرصة للتأثير كل يوم على نوع المجتمع والعالم الذي تريد أن تعيش فيه ، فهو يتيح الفرصة لتكون بعيداً عن شيء أكبر من نفسك واستخدام مسؤوليتك المدنية لتمكين الناس جميعًا حول العالم .

للتطوع دور نشط في المجتمع العالمي

في عام 2015 أعلنت الأمم المتحدة عن أجندة التنمية المستدامة خلال الخمسة عشر عامًا القادمة ، ويمكن تطوير معظمها من خلال برامج تطوعية مستدامة ومسؤولة ، بدلاً من الاعتماد على الحكومات لإصلاح هذه المشكلات ، وبحلول عام 2030 يمكننا جميعًا المساهمة بطريقتنا الخاصة في حلها ، وبالتالي يمنحك هذا السبب للتطوع منفذاً لمعالجة مشاكل العالم بيديك ولعب دور نشط في المجتمع العالمي .

الحصول على أفضل فرص العمل

ستساعد مشاركتك في برنامج مستدام وطويل الأجل على تمكين الناس ، ومن خلال المساهمة في القدرة التعليمية في المدارس المثقلة بالأعباء ، أو مساعدة شخص ما على تحقيق أهدافه في تعلم اللغة الإنجليزية سوف تساعد على تمكينهم من الخروج من دورات الفقر والوصول إلى فرص عمل محسنة .

السفر للخارج لهدف معين

العمل التطوعي بالخارج يسمح لك بالسفر لغرض معين ، ويتيح لك تقليل بصمتك البيئية عن طريق رد الأنشطة التي تتسم بالأخلاقية ، وقبل اتخاذ قرار بشأن البرنامج التطوعي ، اسأل نفسك بعض الأسئلة مثل كيف سيفيد التطوع المجتمع المحلي ، وهل تحترم المنظمة الثقافة المحلية ، وما السبب وراء رحلتك التطوعية ، وما المشكلة التي سيساعدها المنتج النهائي في حلها ، وضع في اعتبارك دائمًا أنك موجود للمساهمة في المبادرات المؤثرة ولا يمكنك القيام بذلك إذا لم يتم الاستجابة لاحتياجات المجتمع .

تعلم لغات جديدة

هل تعلم أن تعلم لغة جديدة يعزز قوة الدماغ ، كما أنها تعمل على تطور قدرتك على القيام بمهام متعددة ، وسبب آخر للتطوع هو تعلم لغة جديدة ، ومن خلال قضاء بعض الوقت في تعلم لغة البلد ، فأنت تفتح الأبواب أمام ثقافتها وستكون أفضل استعدادًا للتفاعل بشكل مفيد مع المجتمعات المحلية .

هذا هو السبب في أن جميع المتطوعين لديهم درس تمهيدي للغة المحلية أثناء توجههم ، من خلال محاولة فهم اللغة يتم التعرف على التراث الذي يصاحبها ، كما إنه يساعدنا في التوصل إلى اتفاق مع كيفية نظرتنا إلى الثقافات الأخرى ونقدر تعقيدات منطقتنا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    الكاتب الأديب جمال بركات
    2019-10-13 at 23:08

    أحبائي.......ابنتنا الفاضلة الاء........العمل الطوعي هو أفضل الأعمال.......هذا العمل لايقوم به الا افضل النساء والرجال.....خدمات انسانية في كل مجال ........ومن يقوم به لايبغي اي أجر على مافعله من أفضال.......أحبائي.......دعوة محبة.......أدعو سيادتكم الى حسنالتعليق وآدابه ...واحترام بعضنا البعض........ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض.......جمال بركات.....رئيس مركز ثقافة الألفية الثالثة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *