انواع الاقامات في الكويت

يقيم في دولة الكويت العديد من المقيمين من مختلف دول العالم بحثًا عن مصادر الرزق والحصول على الوظائف، وتفرض الكويت العديد من الشروط والإجراءات الخاصة بإقامة الوافدين بداخلها، والتي تختلف بناء على نوع الإقامة التي يرغب بها الوافد، وكانت اللجنة العُليا المختصة بمعالجة الخلل في التركيبة السكانية بالكويت قد أوصت بأن يتم تحديد إقامة الوافد بخمس سنوات فقط، على أن يتم عمل اختبارات أخرى للتأكد إذا كان الوافد يستحق تجديد إقامته في الدولة أو لا.

قانون الإقامة في الكويت

صدرت العديد من التعديلات في قانون الإقامة بداخل الكويت، حيث أصدر نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الكويتي الشيخ محمد الخالد الصباح، قرار وزاري بشأن تعديل بعض أحكام قانون إقامة الأجانب، وأصدر العديد من التعديلات في مواد القانون، حيث اشترطت المادة الأولى من القرار من أجل الحصول على إقامة عادية للالتحاق بعائل للقادمين من الخارج ألا يقل الراتب الشهري للمقيم عن 450 دينار كويتي، وأن من يرغب القيام بعمل منح إقامة عادية أو الالتحاق بعائل للمتواجدين أو المولودين في دولة الكويت، حيث يقرر مدير عام الإدارة إذا كان سيتم استثنائهم من شرط الراتب أم لا.

استثناءات شرط الراتب للإقامة

وأوضحت الإدارة أنه سوف تحدث استثناءات من شرط الحصول على إقامة عادية للالتحاق بعائل للمقيم بالبلاد من ذوي بعض المهن بشرط أن تكون المهنة مطابقة للتخصص وتلك المهن هي ” المستشارون والقضاة وأعضاء النيابة والخبراء والباحثون القانونيون في القطاع الحكومي، الأطباء والصيادلة، أساتذة الجامعات والكليات والمعاهد العليا، مدراء ووكلاء المدارس وموجهو التعليم والمدرسون والاخصائيون الاجتماعيون ومحضري المختبرات في القطاع الحكومي”.

بالإضافة إلى استثناءات عدد من الأفراد أصحاب المهن وهم ” المستشارون الماليون والاقتصاديون الجامعيون، والمهندسون، وأئمة وخطباء ومؤذني المساجد ومحفظي القرآن الكريم، وأمناء المكتبات بالجهات الحكومية وفي الجامعات الخاصة، العاملون بوزارة الصحة بمختلف التخصصات والاخصائيون الاجتماعيون والنفسيين في القطاع الحكومي، الصحفيون والإعلاميون والمراسلون، المدربون واللاعبون في الاتحاد والأندية الرياضية، والطيارون والمضيفين ومجهزو الموتى والقائمون على دفنهم”.

رسوم الإقامة في الكويت

تختلف رسوم الإقامة في الكويت حسب نوع الإقامة سواء كانت إقامة دائمة أو الالتحاق بعائل أو زيارة أو غير ذلك، وصدرت العديد من التعديلات على تلك الرسوم من وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد، والذي طرح الجدول النهائي للرسوم بزيادة وصلت إلى 100 % عن الرسوم السابقة، وجاءت الرسوم كالتالي :

ـ رسوم الالتحاق بعائل للأم 300 دينار كويتي، للأب 300 دينار كويتي، للزوجة 200 دينار كويتي، للأبناء 150 دينار كويتي.

ـ زادت رسوم الإقامة للمقيمين في القطاع الخاص والعام 20 دينار سنويًا.

ـ رسوم الإقامة المؤقتة زادت 20 دينار كويتي.

ـ رسوم الزيارات العائلية زادت من 2 دينار للفرد إلى 30 دينار، ويتم تجديدها ل 3 شهور كحد أقصى.

ـ رسوم المخالفات المرورية زادت وتغيرت بناء على نوع وحجم المخالفة ومرات ارتكابها من المقيم المتواجد في أراضي الكويت، ووصلت إلى 100 دينار كويتي في حالة تجاوز الإشارة الحمراء، 20 إلى 100 دينار كويتي في حالة مخالفة السرعة.

إقامة الوافدين في الكويت

تهدف الكويت من خلال إجراءاتها وقراراتها الجديدة التي تتخذها كل فترة إلى حل مشكلة البدون الذين يتواجدون بدون إقامات نظامية، والتي تحارب دولة الكويت إقامتها، حيث أعلنت النائبة صفاء الهاشم في حديث لها قائلة “موضوع البدون قنبلة موقوتة يجب حلها، وها قد أتى الوقت لحلها جذرياً»، «ان توقد شمعة، خير من أن تلعن الظلام».

وأوضح المختصين أنه في حالة الموافقة على القرار الجديد لإقامة الوافدين في الكويت، فأنه سيكون على الوافد أن يعود إلى دولته بعد مرور 5 سنوات من تواجده في الكويت، أي أن صلاحية الاقامة ستكون 5 سنوات فقط، ولن يسمح له بالبقاء في الكويت إلا بأسباب مقنعة للغاية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *