تطور الطرق والمواصلات في السعودية

يعد مجال الطرق والمواصلات من أهم المجالات التي تهتم بها الدول، وتمتلك المملكة أكبر شبكة طرق في الشرق الأوسط والأكثر تطوراً، حيث أنها تتنوع ما بين الطرق الجوية والبحرية والبرية، فالطرق البرية تمتلك شبكة كبيرة وسريعة ومتطورة تربط بين البحر الأحمر في غرب المملكة مروراً بالرياض عاصمة المملكة وصولاً إلى الخليج، ومن الجنوب تمر من منطقة جيزان إلى أن تصل شمالاً إلى الحدود الأردنية.

النقل في المملكة

بدأت المملكة منذ أن تأسست في إنشاء وتطوير العديد من مشاريع البنية التحتية ابتداء من عهد جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود عليه رحمه الله، ومن ضمن هذه المشاريع التي تهتم بالبنية التحتية للمملكة مشروع تطوير وإنشاء العديد من شبكات النقل الواسعة والذي يعمل على تجديد وإنشاء العديد من والسائل التي تدعم قطار التنمية والتطور في باقي المجالات على مستوى المملكة.

كان هناك نقلة كبيرة في المملكة في مجال الطرق والمواصلات في عهد الملك فهد بن عبد العزيز رحمة الله، حيث زادت عدد الطرق الممهدة والمرصوفة، ونتيجة لهذا أصبحت المملكة تمتلك الآن شبكة نقل واسعة للغاية تمتد في كل أنحاء المملكة.

حسب التقارير التنافسية السنوية العالمية سنة 2019، استطاعت المملكة أن تحتل المركز الأول على مستوى العالم من حيث مؤشر الترابط بين شبكات الطرق، وتقدمت المملكة في البنية التحتية للنقل ست مراكز في سنة واحدة، وتقدمت أربع مراكز في مؤشر الجودة للبنية التحتية للطرق.

تقدمت المملكة خمس مراكز في خدمات النقل الجوي من حيث الكفاءة، وأربع مراكز في كفاءة الخدمات التي تقدمها موانئ المملكة، وتقدمت أربعة وعشرين مركزاً في الخدمات التي يقدمها قطاع القطارات في المملكة.

النقل البري في المملكة

تختلف الطرق في المملكة من حيث السعة حيث تصل في بعض الطرق إلى ثمان مسارات وبعض الطرق الثانية تصل إلى مسارين فقط في المناطق الريفية أو الغير حضرية، ويتم صيانة الطرق السريعة الرئيسية والمدنية بشكل جيد للغاية، وخاصةً طرق العاصمة الرياض حيث أنها من أكثر المناطق ازدحاماً في المملكة.

يتم تشييد الطرق بطريقة ملائمة مع بعض الاعتبارات حتى تكون ملائمة لجو وطبيعة المملكة وملائمة لدرجات الحرارة المرتفعة خصوصاً في فصل الصيف، وتعمل هذه الطرق على عدم عكس أشعة الشمس التي تكون قوية للغاية وحتى توفر أمان أكثر للسائقين، وتعمل حكومة المملكة على أن يتم إعادة بناء بعض الطرق الأخرى مع تقديم الصيانة المستمرة لها.

وفيما يلي بعض الطرق السريعة الداخلية :

-طريق الدمام ورأس تنورة السريع الذي يصل طوله إلى (257 كم)
-طريق خيبر والعلا السريع الذي يصل طوله إلى (175 كم)
-طريق مكة المكرمة والمدينة المنورة السريع الذي يصل طوله إلى (421 كم)
-طريق الرياض والدمام السريع الذي يصل طوله إلى (383 كم)
-طريق الرياض وسدير والقصيم السريع الذي يصل طوله إلى (317 كم)
-طريق الرياض والطائف السريع الذي يصل طوله إلى (750 كم)
-طريق الطائف وأبها وجازان السريع الذي يصل طوله إلى (750 كم)
-طريق المدينة المنورة وتبوك السريع الذي يصل طوله إلى (680 كم)
-طريق جدة والليث وجازان السريع الذي يصل طوله إلى (775 كم)
-طريق جدة ومكة المكرمة السريع الذي يصل طوله إلى (70 كم)

السكة الحديد

تتكون السكك الحديدية في المملكة من الخطوط الرئيسية التالية:

-الخط الذي يربط بين كلاً من الدمام وبقيق والهفوف والرياض، وهو خط مخصص للركاب.
-الخط الذي يربط بين كلاً من الدمام وبقيق والهفوف وحرض والخرج والرياض وهو خاص بقطرات الشحن.
-قطار الشمال والجنوب الذي يربط بين كلاً من الرياض وبريدة وحائل والجوف والحديثة.
-قطار الحرمين السريع الذي يربط بين كلاً من مكة والمدينة المنورة وجدة ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية.
-قطار المشاعر المقدسة الذي ينقل الحجاج في مكة بين المشاعر المقدسة، بين منى ومزدلفة وجبل عرفة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *