حركة الجنين في الشهر السادس

كتابة lamia آخر تحديث: 15 ديسمبر 2019 , 21:18

بالنسبة للعديد من النساء، وخصوصاً النساء اللاتي تمرن لأول مرة بتجربة الحمل، تعد أول حركة للجنين داخل المرأة من أكثر لحظات الحمل إثارة للدهشة، ففي منتصف الثلث الثاني من فترة الحمل، تبدأ المرأة بالشعور بالحركات الأولي لطفلها، حيث يبدو كأن طفلها يرفرف، ولكن مع دخول الشهر السادس، تبدأ هذه الحركات تتحول إلى ركلات ملحوظة، حيث تلاحظ الأم طفلها وهو يركلها أكثر من مرة.

ماذا تشبه حركة الجنين في الشهر السادس

عندما يبدأ جنينك بحركاته الأولى لأول مرة، لن تشعري به ولا بأي حركة أو ركلة، ولكن في الشهر السادس من الحمل سيكون حجم الجنين أكبر، في هذه الحالة تبدأ المرأة الحامل بالشعور بالجنين وهو يتحرك بشكل كبير، فتشعر الأم بحركة طفلها بالداخل، ثم تتحول هذه الحركة وتزداد خصوصاً كلما كبر حجم الجنين.

ستشعر الأم أن الطفل يركلها ولكن في الواقع هى حركة عادية ناتجة عن نشاط الطفل داخل رحم أمه في بعض الأوقات من اليوم، وسوف تشعر الأم بهذه الركلات بشكل متكرر وبقوة أكبر مع الوقت وربما سوف تلاحظ أن الطفل أكثر نشاطاً في أوقات محددة في اليوم من خلال ملاحظة هذه الركلات، مثلاً بعد أن تنتهي الأم من نشاط بدني ما أو عندما تكون جالسة.

هل تقل حركة الجنين في الشهر السادس

في الحقيقة تبدأ حركة الجنين مبكراً خلال الحمل، ولكنها تكون حركات قليلة مع صغر حجم الجنين في المراحل الأولى، فتكون هذه الحركة أقل بكثير من أن تشعر بها الأم، ولكن بين الأسبوع الثالث عشر والسادس عشر في فترة الحمل، تبدأ النساء الحوامل بالشعور بحركة الجنين بشكل بسيط، وتسمى هذه الحركة بالحركات المترافقة أو تسمي بالتسريع، ولكن بعض هذه النساء لا تشعر بحركات الجنين هذه إلا بعد أسابيع.

وفقاً لجمعية الحمل الأمريكية، أن بالشهر السادس من الحمل، يصبح وزن الطفل تقريباً من رطل إلى رطل وربع، ويبلغ طول الجنين من 10 بوصة إلى إحدى عشر بوصة، فهذا الحجم الذي وصل إليه الجنين يجعل من السهل على المرأة الحامل أن تشعر بحركات طفلها، ومن المرجح أيضاً أن تشعر بهذه الحركات بشكل متكرر ودائم.

معنى كثرة حركة الجنين في الشهر السادس

على الرغم من أن طفلك سوف يصيبك بركلات عديدة وبقوة كافية تجعلك لا تشعرين بالراحة بشكل كبير، إلا أن هذه الحركة مرحب بها، لأنها تعني أن طفلك ينمو بصحة جيدة وبشكل طبيعي، فالجنين مثل الإنسان الكامل الطبيعي تكون حركته زائدة كلما كان بصحة جيدة وتقل حركته كلما كان يشعر بشيء من المرض، ولهذا فإن حركة الجنين حتى ولو لم تكن مريحة للأم فهي مفيدة ودليل على صحة الجنين.

بعد الأسبوع الثامن والعشرين، يوصي الأطباء النساء الحوامل بأن تحسب ركلات الطنين، حيث يجب أن تشعر تقريباً في كل ساعتين بعشر ركلات حتى تتأكد من صحة الجنين.

مخاطر الشهر السادس من الحمل

تبدأ مخاطر الشهر السادس من الحمل في الظهور ابتداءً من ظهور البطن بشكل أكبر والإحساس بحركة الجنين بسبب كبر حجم الجنين، فيظهر بعض الألم أسفل البطن، والذي يرجع لتمدد الرحم بسبب كبر حجم الجنين، وهذا الأمر يصاحبه أعراض خطيرة مثل حرقة المعدة والإمساك وعسر الهضم والغازات والانتفاخات واحتقان الأنف وانسداد الأذن.

في هذه المرحلة تصبح شهية المرأة الحامل مفتوحة بشكل أكبر من ذي قبل، ويبدأ حدوث بعض التقلصات في عضلات الأرجل، كما يحدث انتفاخ في الجسم والوجه والقدمين ويحدث تضخم بالثدي ، وألم في الظهر وحكة في البطن، كما يبدأ جلد الوجه والبطن بالتلون، وتتأثر الحالة النفسية للمرأة الحامل في هذا الوقت خصوصاً، وتظهر الأعراض الانفعالية على المرأة الحامل من أقل المؤثرات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق