رياح الصبا

كتابة sarah آخر تحديث: 21 ديسمبر 2019 , 13:44

رياح الصبا عبارة عن رياح تأتي من ناحية الشرق تتجه غربا، وهذه الرياح معروفة أيضا باسم رياح النسيم، وذلك لأنها رياح طيبة تصبو للكعبة الشريفة، وهذه الرياح هي التي قال عنها الرسول صلّ الله عليه وسلم : ” نُصرت بالصبا و أُهلكت عاد بالدبور “، ويقال أن رياح الصباح هي الرياح التي سخرها الله سبحانه وتعالى للنبي سليمان عليه السلام، وعرفت هذه الرياح أيضا باسم رياح أبي عقيل .

ما هي رياح الصبا

رياح الصباح هي رياح يعرفها العرب بأنها هي الرياح التي تصبو أو تحن للكعبة، وهي ريح طيبة يقال أن الله سخرها لنبيه سليمان عليه السلام، وهي الريح التي نصر الله بها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في الغزوات.

حيث قال الرسول صلّ الله عليه وسلم : ” نصرت بالصبا، وأهلكت عاد بالدبور “، وقد اشتهرت رياح الصباح بعدة أسماء منها صبا نجد ورياح النسيم ورياح أبي عقيل، وقد أطلقت عليها رياح أبي عقيل نسبة إلى الشاعر لبيد بن ربيعة العامري أحد أصحاب المعلقات السبع، الذي ما إن ظهر الإسلام ودخل فيه حتى قرأ القرآن الكريم وترك الشعر، وقال عن ذلك : ” لقد أبدلني الله خيرا منه وهو القرآن ” .

موعد رياح الصبا

يكون هبوب رياح الصبا هذه في الأسحار من الليل والغدوات من النهار .

فوائد رياح الصبا

يقال أن رياح الصباح تعالج الكثير من الأوجاع، لاسيما لمن يستيقظ مبكرا، وذلك لأن هوائها عبارة عن نسيم عليل، وتساعد رياح الصباح أيضا في تلقيح الأشجار، كما أنها تساعد الإنسان في الشعور بالنشاط والحيوية عند استنشاقها قال عنها مجنون ليلى : فإن الصبا ريح إذا تنسمت .. على نفس مهموم تجلت همومها .

اضرار رياح الصبا

لا يوجد أضرار من رياح الصباح، فهي رياح طيبة مدحها الرسول صلى الله عليه وسلم .

سبب تسمية رياح الصبا

رياح الصبا هي رياح معتدلة في هبوبها، ووقت هذه الريح قصير وعندما تهب أول النهار فهي تكون مائلة إلى البرد، كونها تمر على المواضع الباردة، وهذه الريح عبارة عن نسيم ساحر يتلذذ الإنسان بالاستمتاع به والنوم عليه، ويجد المريض راحة عند مرور هذه الريح، وهذه الريح تستقبل القبلة وتصبو إلى الكعبة لذا سميت بهذا الاسم، ويكون هبوبها من مطلع الثريا إلى بنات نعش .

مواصفات رياح الصبا

  •  تتجه رياح الصبا من الشرق إلى الغرب .
  •  تتحرك رياح الصبا من مناطق الضغط المرتفع لمناطق الضغط المنخفض .
  •  تهب رياح الصبا في الغالب من نجد إلى الحجاز وتهامة .
  •  تهب رياح الصباح في ساعات الليل أو الصباح الباكر .
  •  تعرف رياح الصبا علميا بنسيم البر .
  •  تتميز أهمية رياح الصبا في اصطدامها برياح الأزيب .
  • هبوب هذه الرياح لا يؤثر على تشتت السحاب الذي يتكون قبلها، وبالتالي نجد رياح الصبا تحت السحب وقت المطر .

وهناك الكثير من الشعر الذي يصف رياح الصبا التي تعد من أشهر اسماء الرياح عند البدو ، ومن أشهر الأبيات التي قيلت فيها :

تهدي الصبا منها أريجا مثلما
يهدي المحب إلى الحبيب سلاما
فكأنها نفس الحبيب تضوعا
وكأن نفس المحب سقاما

نسيم الصبا أذكرتني العهد بالوادي
وهيجت أشواقا شققن فؤادي
فإن كنت تحيي ميت الهجر والجوى
بقتل الهوى أحييتني بمرادي

يا نسيم الصبا متى جزت نجدا
فلقد هجت لي غراما ووجدا
عمرك الله هل مررت سحيرا
بزرود فزدت طيبا وبردا

نسيم الصبا كيف المنازل من نجد
كما كن عهدي أم تغيرن من بعدي
ويا عذبات البان من سفح حاجر
هل السفح معمور الربوع على عهدي

ما هتف الورق وغنى الحمام
أو غرد القمرى جنح الظلام
أو هب للصبح نسيم الصبا
إلا صبا قلب الفتى المستهام

ما هب من نحوكم نسيم صبا
إلا وأذكى بمهجتي لهبا
ولا شدا مطرب بذكركم
إلا ونادى المشوق وأطربا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق