رؤية 2020 للسياحة في المغرب

كتابة yasmeen آخر تحديث: 05 يناير 2020 , 23:14

تسعى المملكة المغربية طوال الوقت إلى تطوير كافة القطاعات المختلفة بها من أجل تنمية الاقتصاد ورفع معدل الدخل القومي بها بالاعتماد على أكثر من مصدر دخل ، ومن هنا جاءت مبادرة رؤية 2030 بالمغرب التي تسعى إلى تحقيق أعلى معدلات تقدم ونمو في جميع المجالات والأنشطة داخل الدولة بما فيها المجال السياحي .

السياحة في المغرب

تُعد دولة المغرب من أهم الدول التي تشهد مستوى جذب سياحي ضخم طوال العام ، ويرجع ذلك إلى تمتعها طوال الوقت بمناخ معتدل وتميز شعبها بالكرم والضيافة لكافة السياح العرب والأجانب ، فضلًا عن احتوائها على عدد كبير جدًا من المناظر الطبيعية الخلابة مثل جبال الأطلس وغابات الصنوبر والواحات المختلفة والكثبان الرملية ذات المظهر الأكثر من رائع .

كما حظيت دولة المغرب عبر الحضارات المتعددة التي توالت عليها بعدد كبير من الاثار والمعالم التاريخية الهامة والمتاحف والقصبات والمساجد التي يمتد عمرها إلى مئات السنوات ، مع العديد من الأنشطة الترفيهية الهامة وممارسة الرياضة في مراكش وفاس وغيرها ، وتتمتع المغرب أيضًا بهوية وطنية ثابتة وبها الكثير من الأنشطة والصناعات اليدوية الوطنية التي تجذب السياح بشكل كبير .

تطلعات رؤية 2020 للسياحة في المغرب

تسعى الدولة إلى استغلال الطبيعة السياحية المثالية بها من أجل تنمية وتطوير هذا المجال السياحي بهدف تنشيط السياحة وتوفير عدد كبير من فرص العمل للشباب في هذا المجال أيضًا ، ومن أهم مساعي الدولة تجاه تطوير المجال السياحي وفق رؤية 2030 ، ما يلي :

-باعتبار السياحة محرك أساسي وعامل تنمية لكل من المجال الاقتصادي والاجتماعي والثقافي ؛ فإن الدولة تسعى لأن تكون واحدة من أهم 20 وجهة سياحية على مستوى العالم بحلول عام 2030م .

-مضاعفة عدد السياح القادمين إلى الدولة ومضاعفة عدد رحلات الطيران الداخلية والخارجية أيضًا لجذب أكبر قدر ممكن من السياح سواء من أبناء الدولة أو من الدول الأخرى .

-إنشاء المزيد من الفنادق التي تُقدم خدمات فندقية مميزة ، وتوفير جميع عوامل الراحة والاستمتاع والأمان للسياح .

-تهدف الدولة إلى تحقيق دخل يُعادل ما يقرب من 1000 مليار درهم مغربي من خلال القطاع السياحي مع حلول عام 2030م .

-كما تهدف رؤية 2030 للسياحة في المغرب أيضًا إلى تشغيل حوالي مليون مواطن مغربي أو أكثر في المجال السياحي خلال العشر سنوات القادمة .

-تهيئة وتطوير وتحديث المرافق والأماكن السياحية المختلفة داخل المغرب ، وقد شمل ذلك تطوير وتنمية ثمان مناطق سياحية أساسية تتضمن تنمية المواقع الطبيعية والثقافة الحية والإرث الثقافي والهوية المستقلة الخاصة بدولة المغرب ؛ وتشمل هذه المناطق ، ما يلي : ( الجنوب الأطلسي الكبير ، سوس الصحراء الأطلسية ، الأطلس ووديانه ، مراكش الأطلسي ، المغرب الأطلسي ، المغرب المركزي ، المغرب المتوسطي ، الرأس الشمالي ) .

-قامت دولة المغرب أيضًا في إطار تحقيق أهداف رؤية 2030م بوضع ثلاثة محاور أساسية من أجل تطوير القطاع السياحي بها ، وهي : ( تهيئة العروض السياحية ، تكوين جهاز خاص مهمته الحفاظ على سياحة مستدامة داخل الدولة ، تعيين بعض المسؤولين المعنيين بالقيادة الديناميكية فيما يخص المجال السياحي ) .

-كما تسعى الدولة إلى جذب أكبر عدد ممكن من السياح المنتمين إلى الدول الأوروبية من أجل تحقيق رواج اقتصادي للعملة الأوروبية داخل الدولة .

-وفي إطار التنمية السياحية داخل الدولة أيضًا ؛ تسعى حكومة المملكة المغربية إلى إنشاء العديد من المشاريع السياحية الترفيهية والمنتجعات السياحية على أحدث الطرز العالمية حتى تضمن جذب السياح من مختلف الفئات سواء الشباب أو الأطفال أو العوائل من كل بلدان العالم العربي والأجنبي .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق