تدريب الدماغ على التفكير بطرق جديدة

كتابة الاء آخر تحديث: 07 يناير 2020 , 21:29

إن كل إنسان لديه ما يقدر بنحو 70 ألف فكرة في اليوم الواحد ، وبالتالي تكون الفرصة قائمة أمامك إما لبناء نفسك أو هدم نفسك ، وإذا كنت تشك في قدراتك ، وثانياً في قراراتك فإن ذلك سيضر بأدائك وعلى الأرجح أنك ستخاطر أيضًا بصحتك البدنية والنفسية ، ولكن الخبر السار هنا هو أنه يمكنك تغيير طريقة تفكيرك والتفكير بصورة جيدة ، وفيما يلي خمسة تمارين يمكن خلالها تدريب الدماغ على التفكير بصحة جيدة من أجل تحقيق المزيد من السعادة والنجاح والاستقرار .

تمارين تدريب الدماغ على التفكير

التفريق بين الأوهام وحل المشكلات

من المفيد التفكير في الاستراتيجيات التي تساعدك على التغلب على عقبة ، لكن تخيل نفسك غير قادر على تحمل الألم ليس مفيدًا ، وكلما وجدت نفسك تفكر في شيء لفترة طويلة ، يجب أن تأخذ دقيقة للتفكير فيما إذا كنت مجتهدًا أم لا .

إذا كنت تعمل بنشاط على حل المشاكل أو منعها فاستمر في المعالجة ، ولكن إذا كنت ببساطة تعيد ترتيب الأشياء التي حدثت بالفعل أو تقوم بعمل تنبؤات كارثية حول أشياء لا يمكنك التحكم فيها ، فقم بالتوقف والقيام بشيء ما مفيد لعقلك خارج عن القضية والحفاظ على تركيز عقلك على أنشطة أكثر إنتاجية .

تقديم النصيحة لنفسك

إذا كنت مثل معظم الناس فهناك فرصة جيدة لأنك تنتقد نفسك بشكل مفرط ، ولكن تضخيم الأخطاء لن يؤدي بك إلا إلى الفشل والنزول إلى الأسفل ، ولقد ربطت الدراسات بين التعاطف الذاتي مع كل شيء بدءًا من تحسين الحالة النفسية وتحسين صورة الجسم إلى تعزيز القيمة الذاتية وزيادة الحافز ، لذلك اجعل من المعتاد التحدث إلى نفسك بنفس الطريقة التي تتحدث بها مع صديق موثوق به .

تسمية العواطف

معظم الناس لديهم نفور من الحديث أو إظهار مشاعرهم ، ونتيجة لذلك أصبح الكثير من الناس بعيدًا تمامًا عن مشاعرهم ، مما يجعل من الصعب عليهم حتى إدراك ما يشعرون به في أي لحظة معينة ، وعندما يصف الكبار مشاعرهم ، فإنهم يفعلون ذلك بطريقة غير مباشرة ،  وبدلاً من قول لقد شعرت بالحزن ، قد يقول أحدهم أي شيء أخر ، فقط كل ما عليك أن تقضي بضع دقائق كل يوم في التعرف على حالتك العاطفية ، ثم قم بتسمية مشاعرك وفكر في كيفية تأثير هذه المشاعر على قراراتك .

سواء كنت تشعر بالحزن حيال شيء ما في حياتك الشخصية ، أو كنت قلقًا بشأن شيء ما يحدث في المكتب فستتحول عواطفك إلى مناطق أخرى من حياتك إذا لم تكن على علم بها .

موازنة العواطف مع المنطق

سواء كنت تواجه قرارًا ماليًا صعبًا ، أو كنت تواجه معضلة عائلية ، فسوف تتخذ أفضل قراراتك عندما تكون قادرًا على موازنة عواطفك بالمنطق ، وعندما ترتفع عواطفك يجب أن تتخذ خطوات لزيادة تفكيرك العقلاني .

أفضل طريقة لتحقيق التوازن بين عواطفك هي إنشاء قائمة من إيجابيات وسلبيات اختياراتك ، ويمكن أن تساعد قراءة هذه القائمة في إخراج بعض المشاعر من القرار وتجهيزك لاتخاذ أفضل القرارات .

الشعور بالامتنان

تم ربط الامتنان بمجموعة من المزايا البدنية والنفسية بما في ذلك السعادة ، ووجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يشعرون بالامتنان أكثر سعادة بنسبة 25٪ ، لذلك سواء أكنت تتحدث عن ما تشعر بالامتنان لتناول وجبة الإفطار كل صباح ، فيجب أن تقوم بتدريب دماغك للبحث عن الخير في الحياة ، وقد تكون هي الطريقة الأبسط والأكثر فاعلية لتعزيز رفاهيتك .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق