معلومات عن سمكة رأس الغنم sheepshead

كتابة sarah آخر تحديث: 08 يناير 2020 , 20:34

سمكة رأس الغنم أو كما يطلق عليها sheepshead هي سمكة بحرية لها جسم كبير وأشواك حادة، يبلغ طول هذه السمكة في المتوسط من 10 إلى 20 بوصة، لكن يمكنها أن تنمو لتصل إلى حوالي 35 بوصة، وتتميز السمكة بفمها الصلب القوي، وأسنانها القصيرة السميكة التي تشبه أسنان البشر، وتعيش هذه السمكة في الغالب في أمريكا الشمالية والجنوبية، ويبلغ وزنها 21.2 رطل تقريبا أي حوالي 9.6 كجم .

ما هي سمكة رأس الغنم

سمكة رأس الغنم هي نوع من الأسماك التي يكون لها القدرة على التكيف مع تغير نسبة الملوحة، حيث يمكن لهذه السمكة أن تعيش في بيئات مائية تتراوح درجة ملوحتها من 0 حتى 35 جزء من الألف، ومن الناحية التجارية، تعد أسماك رأس الغنم ذات قيمة محدودة، وأشهر ما ميزها وجعلها محل حديث الكثير لاسيما على مواقع التواصل الاجتماعي هو أنها تمتلك أسنان تشبه أسنان البشر بصورة غريبة .

وصف سمكة رأس الغنم

تمتلك سمكة رأس الغنم رأس مائل مع خطم قصير وفم أفقي وظهر عالي، وبالنسبة لقشور هذه السمكة فهي ناعمة ومسننة ولديها أشواك حادة على ظهرها، ويميل لونها إلى الأخضر أو الأصفر أو الرمادي، مع وجود خطوط شريطية سوداء عمودية يتراوح عددهم من 5 إلى 7، وعادة ما تتميز سمكة رأس الغنم بوجود زعانف شرجية وبطنية وظهرية لونها أسود أو رمادي، أما الزعانف الصدرية فتكون في الغالب خضراء .

أين يمكنك أن تجد سمك رأس الغنم

يمكن أن تجد سمكة رأس الغنم في خليج وسواحل الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تم العثور على هذه الأسماك في رأس كاد، وهو رأس يمتد من الركن الجنوبي الشرقي لولاية ماساتشوستس عبر فلوريدا في شمال شرق الولايات المتحدة إلى المحيط الأطلسي، وهذا المكان يعد أكبر تجمع لأسماك رأس الغنم على الإطلاق، ويمكن العثور على هذه السمكة أيضا في المنطقة من خليج المكسيك إلى البرازيل .

وتفضل أسماك رأس الغنم البالغة الموائل التي تحتوي على تضاريس طبوغرافية إلى حد ما، حيث يتم رصد هذه الأسماك على الشعاب المرجانية، والمياه الطحلة وحطام السفن وغيرها، وتعد سمكة رأس الغنم من الأسماك الغير مهاجرة لكنها تميل للتنقل في أماكن التوالد البحرية حين تنخفض حرارة الماء في آخر الخريف والشتاء بهدف وضع البيض .

أسنان سمك رأس الغنم

أكثر ما يميز سمكة رأس الغنم هو امتلاكها إلى أسنان تشبه أسنان البشر، وهذا واحد من أهم خصائص هذه السمكة، فالأسنان الأمامية لهذه السمكة تشبه القواطع عند البشر، أما الأضراس فتقع في الخلف قليلا، وتتميز الأسنان بأنها حادة وسميكة، وتبدأ في الظهور عندما يصبح طول السمكة 4.5 مم، وتظهر كل القواطع حين تنمو السمكة لتكون 15 مم، كما تتطور أسنانها الخلفية أيضا وتصبح أضراس كبيرة وبالغة وقوية .

وإذا نظرنا إلى سبب تسمية سمكة رأس الغنم بهذا الاسم، فلا أحد يعرف حقا سبب التسمية، ولكن يقال أن ذلك بسبب أسنانها التي تشبه الأغنام أيضا وليس البشر فقط .

النظام الغذائي لأسنان رأس الغنم

تتغذى سمكة رأس الغنم على المحار والأصداف والبرنقيل ” وهو نوع من المحار الذي يعيش في الماء المالح ” وسرطان البحر والقشريات الكبيرة الأخرى، وتكون السمكة قادرة على التهام الفرائس مثل المحار وشوكيات الجلد والبرنقيل حينما تنمو ليصبح طولها 50 مم، حيث أن أسنانها تكون حينها أكثر قوة وصلابة .

هل يمكن تناول سمكة رأس الغنم

نعم، فهذه السمكة ذات قيمة عالية في محتواها، كما أنها تتميز بلحمها الأبيض الناعم ونكهتها الخفيفة، ومع ذلك فإن قشورها وزعانفها القوية تجعل من الصعب تنظيفها، ويتم تسويق هذه السمكة إما طازجة أو مجمدة، ويمكن تحضيرها عن طريق الشوي والخبز، ومن الناحية التجارية يتم صيد غالبية أسماك رأس الأغنام بطريق الخطأ ويتم قذفها مرة أخرى إلى الماء .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق