ما هي مهارة التلخيص ومهارة الغلق

كتابة yasmeen آخر تحديث: 15 يناير 2020 , 15:46

لقد ظهرت العديد من الاستراتيجيات التعليمية الحديثة التي من شأنها أن تُساعد على رفع درجة الوعي والعلم والمعرفة لدى الطلبة والطالبات ومساعدتهم على الاستفادة قدر الإمكان من المادة العلمية والمناهج الدراسية التي يدرسونها عبر المراحل التعليمية المختلفة ، ومن أهمها كل من مهارة التلخيص ومهارة الغلق .

مهارة التلخيص ومهارة الغلق

أشار خبراء التربية والتعليم إلى أن كل مهارة التلخيص ومهارة الغلق كل منهما يُكمل الاخر في علاقة عموم وخصوص ؛ حيث أن مهارة الغلق هي مهارة متعددة الأوجه والأنواع والطرق يُعد التلخيص واحدًا منها ؛ في حين أن التلخيص يُعتبر أحد خطوات الغلق ، ويُمكننا تعريف كل من الغلق والتلخيص على النحو التالي :

مهارة الغلق

المقصود بمهارة الغلق هي الأفعال والأقوال التي يصدرها بعض المعلمين عند الرغبة في إنهاء الدرس التعليمي أو إنهاء جزء منه ، وهو يُعتبر اخر خطوة من خطوات شرح الدرس ، وينقسم الغلق إلى :

-الغلق الجزئي : عندما يقوم المعلم بإنهاء جزء فقط من الدرس وهنا قد يعتمد على استخدام بعض الوسائل التوضيحية أو غيرها من أجل توصيل مفهوم هذا الجزء بشكل ملخص وكامل إلى الطالب .

-الغلق الكلي : وهو إنهاء الدرس بشكل كامل ، وقد تبلغ مدة الغلق الكلي حوالي 4 أو 5 دقائق ، وهو يُساعد على تلخيص الدرس في صورة نقاط أساسية والتعرف على مدى تحصيل الطلاب وفهمهم للدرس من خلال توجيهم إلى تنفيذ بعض المهام والأنشطة التدريبية أو الإثرائية أو التطبيقية أو غيرها للتثبت من مدى فهمهم للدرس الذي قد تم شرحه .

مهارة التلخيص

أما مهارة التلخيص فالمقصود بها تلخيص النقاط الأساسية في الدرس وتحديد أهم الأجزاء بها دون الإسهاب في الشرح والتوضيح ، ويُمكن استخدام بعض الأشكال التوضيحية والروابط بين الأفكار التي يتم تلخيصها وبعضها البعض ، وهذا يُوضح أن التلخيص بالفعل هو مرحلة من مراحل غلق الدرس ، وينقسم التلخيص بدوره أيضًا إلى قسمين ، هما :

-التلخيص الجزئي : وهو يُعني القيام بتلخيص فكرة واحدة أو جزء واحد فقط من الدرس أثناء الشرح ، ويُمكن أن يتم ذلك بمعدل كل 10 دقائق أو وفقًا لطبيعة الدرس الذي يتم شرحه ، ويُساعد التلخيص الجزئي على التأكد من استيعاب الطلاب للدرس وتواصلهم وانتباههم إلى شرح المعلم ، وتسهيل عملية التحصيل الإدراكي والفهم والحفظ لدى الطلاب.

-التلخيص الكلي : أما التلخيص الكلي ؛ فإن المقصود به هو القيام بتلخيص جميع أجزاء الدرس بكل ما يتضمنه من أفكار وعناوين ونقاط هامة وأساسية ، ويجب أن يتم التلخيص الكلي للدرس قبل انتهاء الشرح تمامًا بـ 5 ـ 10 دقائق ، ويهدف هذا النوع من التلخيص إلى تذكير الطالب بأهم النقاط الأساسية التي جاءت في الدرس ، ومساعدة الطالب على الربط بين أفكار وأجزاء الدرس المختلفة ، وتكوين صورة كلية في ذهن الطالب أيضًا عن موضوع الدرس ، إلى جانب زيادة قدرته على تنفيذ مهمة تلخيص الدرس وإتقانها مع الوقت .

ويُذكر أن كل من مهارة التلخيص وكذلك مهارة الغلق تُعتبر من أهم وأفضل الاستراتيجيات التعليمية الحديثة التي يتم بالفعل تطبيقها في الكثير من مدارس مراحل التعليم الأساسي داخل المملكة وفي الكثير من مدارس الوطن العربي أيضًا ، وقد ساعد ذلك على تطوير ملكة وقدرة الطالب على اكتشاف أهم النقاط الرئيسية والأساسية في الدرس ومن ثم طرحها في صورة أفكار منظمة ونقاط مرتبة ، وهذا بالطبع من شأنه أن يُساعده على التعرف على أهم النقاط في أي بحث أو دراسة أو قضية يتناولها بالمناقشة فيما بعد .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق