انواع البيئات الجغرافية

كتابة: sarah آخر تحديث: 16 يناير 2020 , 19:26

تشير البيئة إلى محيطنا المباشر الذي تتعايش فيه جميع المكونات الحية وغير الحية، ويمكن لمصطلح البيئة أن يشير إلى البيئة الاجتماعية أو البيئة الطبيعية أو البيئة المبنية، والبيئة لها تأثير كبير على سلوك الفرد وذكائه، وأي تغيير يحدث في أي كائن حي سواء بشكل مباشر أو غير مباشر يرتبط بتغيير في محيطه المباشر أي تغيير في البيئة التي يعيش فيها .

أنواع البيئة

هناك نوعان مختلفان من البيئة هم : البيئة الجغرافية، وبيئة من صنع الإنسان :

البيئة الجغرافية

تتكون البيئة الجغرافية من جميع المكونات التي توفرها الطبيعة، وبالتالي يمكن أن يطلق عليها البيئة الطبيعية، ويشار إليها أيضا بالبيئة المادية لأنها تتعلق بالمتطلبات المادية للحياة، وهذه الظروف المادية أو الجغرافية لا تعتمد على وجود البشر، لأنه في بعض الأحيان لا يتحكم البشر في الظروف المادية للبيئة، وتشمل البيئة الجغرافية الموارد الطبيعية وهي :

  • سطح الأرض
  • الجبال
  • السهول
  • المياه
  • الصحاري
  • العواصف والأعاصير
  • البراكين
  • المحيطات
  • العوامل المناخية

يستخدم أيضا هذا المصطلح للإشارة إلى العوامل البيولوجية، ومن المعروف أن استدامة الموارد الطبيعية تسهم في اقتصاد البلد .

بيئة من صنع الإنسان

تستخدم هذه البيئة للإشارة إلى البيئة التي أنشأها الإنسان من أجل تنظيم ومراقبة بعض الظروف البيئية، والبعض يتعامل معها كبيئة اجتماعية ثقافية، ويمكن تقسيمها إلى نوعين من البيئات : البيئة الداخلية، والبيئة الخارجية :

البيئة الداخلية

إنها بيئة اجتماعية تكون موجودة طالما كان يوجد مجتمع ما، وتتعلق باللوائح والتقاليد والمنظمات والمؤسسات، وهي بيئة تنطوي على العادات والتقاليد الشائعة الموجودة في كل مجموعة بشرية، ويطلق عليها أسماء مثل الثقافة غير المادية والتراث الاجتماعي وما إلى ذلك، وهذا التراث ضروري للحياة الاجتماعية للبشر لكي تزدهر، ومن المعروف أن لها تأثير على حياة الفرد .

البيئة الخارجية

حاول البشر من خلال التقدم في مجال العلوم والتكنولوجيا تغيير ظروف بيئتهم المادية، وهذه البيئة الخارجية هي نتيجة لهذه التعديلات التي تشمل البنية التحتية الحديثة في المدن والمنازل والمرافق المرتبطة بها، وأنماط الاتصال والنقل، والمنتجعات ووسائل الراحة والفخامة، وأنواع مختلفة من صناعة السلع الفاخرة، والأجهزة الكهربائية وغيرها، والتي تهدف في نهاية المطاف إلى التحضر، وهكذا ترتبط البيئات الداخلية والخارجية وبالتالي فهم لا ينفصلان .

إذن البيئة الجغرافية هي البيئة الطبيعية التي تحتوي على جميع مكونات الطبيعة مثل الجبال والأنهار والأراضي والمياه والصحاري والعواصف إلخ .

هل تختلف البيئة الصناعية عن البيئة الجغرافية

نعم، فالبيئة الصناعية هي البيئة التي تم إنشاؤها بشكل مصطنع من قبل الإنسان لتنظيم الظروف البيئية، وتشمل البيئة الاجتماعية الموجودة طالما أن المجتمع موجود، وتشمل التقاليد واللوائح والمؤسسات والمنظمات، في حين أن البيئة الجغرافية هي البيئة الطبيعية، وبالتالي تنقسم الجغرافيا إلى فرعين رئيسيين : الجغرافيا البشرية والجغرافيا الطبيعية، وهناك فروع إضافية في الجغرافيا مثل الجغرافيا الإقليمية ورسم الخرائط والجغرافيا المتكاملة .

وتعتبر الجغرافيا موضوعا واسعا للغاية وهذا هو السبب في أنها تتكون من العديد من التخصصات الفرعية داخلها، وهناك فروع أخرى في هذا العلم، بعض هذه الفروع البارزة تشمل : التعليم الجغرافي، الجغرافيا التاريخية، نظم المعلومات الجغرافية GIS، الاستشعار عن بعد، الطرق الكمية وغيرهم، وتعرف الجغرافيا بأنها الدراسة العلمية لأراضي الكرة الأرض وملامحها وسكانها والظواهر المحيطة بالأرض، إنها نظام شامل يفسر فهم الأرض وتعقيداتها البشرية والمادية والبيئية، فمثلا الجغرافيا السكانية هي التي تعني بشكل أساسي بالتوزيع السكاني للناس، وتشمل دراسة توزيع السكان والهجرة والأصل والنمو في منطقة معينة .

والجغرافيا الاقتصادية هي التي تدرس الطريقة التي يتم بها توزيع المنتجات والخدمات المختلفة وتوزيعها في السوق المتخصصة، بالإضافة إلى ذلك يبحث هذا الفرع أيضا في الطريقة التي يتم بها توزيع الثروة، والجغرافيا الطبية هي فرع من الجغرافيا يتعامل مع دراسة أنماط وانتشار الأمراض، وهذا يشمل الأوبئة وأصولها وتوزيعها على موقع جغرافي معين، أما الجغرافيا الدينية فهو فرع يدرس انتشار وتوزيع المجموعات الدينية وثقافتها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق