ما هو تحليل ال lym

كتابة yasmeen آخر تحديث: 21 يناير 2020 , 20:59

يمتلئ الجسم بعدد كبير جدًا من أنواع الخلايا المختلفة التي من خلال إجراء بعض التحاليل والاختبارات الطبية عليها ؛ يُمكن اكتشاف الإصابة ببعض الأمراض من عدمها ، ومن أشهر أنواع تحاليل الخلايا هو تحليل الليمفاويات المعروف باسم تحليل خلايا الـ lymphocytes أو تحليل lym .

الخلايا الليمفاوية

الخلايا الليمفاوية Lymphocytes والتي تعرف اختصارًا باسم Lym هي أحد أهم أنواع خلايا الدم البيضاء التي تعتبر هي المكون الرئيسي للجهاز المناعي ، ويوجد عدد كبير جدًا من أنواع الخلايا الليمفاوية مثل الخلايا التائية T-cells والخلايا البائية B-Cells التي تُعزز من قدرة الجسم على مقاومة الأجسام والكائنات الدقيقة والممرضة مثل الفيروسات ومسببات الأمراض الأخرى ، وفي بعض الحالات المرضية قد ترتفع قيمة الخلايا الليمفاوية وفي حالات أخرى تنخفض القيمة عن المعدل الطبيعي ولذلك يتم إجراء اختبار Lym ـ [1] .

تحليل ال lym

هو عبارة عن اختبار طبي يتم من خلاله قياس نسبة الخلايا الليمفاوية في دم المريض عبر آلية عد مُحددة يتبعها أخصائي التحاليل الطبية سواء باستخدام فيلم الدم اليدوي وفحصه تحت الميكروسكوب  أو باستخدام الأجهزة الأوتوماتيكية لتعداد الدم .

حيث أن كرات الدم البيضاء يوجد منها أكثر من نوع مثل خلايا Monocytes ، وخلايا Neutrophils ، وخلايا Basophils ، وخلايا eosinophils ، وخلايا Lymphocytes ، ويتم تقدير نسبة كل نوع من هذه الخلايا في دم المريض ، وفيما يخص الخلايا الليمفاوية Lymphocytes ؛ فإن القيمة الطبيعية لها تتراوح بين 20 إلى 50 % من إجمالي نسبة عدد الخلايا البيضاء في الدم [2] .

شروط إجراء تحليل الـ lym

لا يوجد تحضيرات مُسبقة قبل إجراء التحليل ؛ حيث يُمكن إجراؤه في أي وقت دون صيام ، ويتم سحب عينة دم وريدي ووضعها في أنبوبة تحتوي على مانع تجلط EDTA ، ومن ثم يتم إرسالها إلى المختبر لإجراء التحليل .

ويُذكر أن تناول بعض الأدوية يؤثر سلبيًا على نتائج تحليل عدد الخلايا الليمفاوية في الدم مثل استخدام العلاج الكيميائي ، وأدوية علاج السرطان ، وأدوية الكورتيزون Corticosteroids ، واستخدام أدوية تثبيط الجهاز المناعي التي يتناولها المريض دائمًا بعد الخضوع إلى عمليات زراعة الأعضاء أو لأي سبب اخر .

أسباب إجراء تحليل lym

قد يطلب الطبيب إجراء اختبار تقدير نسبة الخلايا الليمفاوية lym في الحالات التالية :

-إذا كان المريض يشك في إصابة المريض بأحد أنواع العدوى أو الالتهابات .

-تقييم عمل الجهاز المناعي في الدم ، والتعرف ما إذا كان يوجد انخفاض في نسبة الخلايا المناعية في الدم سواء في حالة اتباع خطط علاجية مُحددة أو الإصابة ببعض الأمراض الأخرى .

-كما يُستخدم تحليل تقدير نسبة الخلايا الليمفاوية lym أيضًا من أجل تشخيص إصابة المريض بأحد أنواع سرطان الدم سواء الليمفوما أو اللوكيميا .

تفسير نتائج تحليل الـ lym

-في حالة الارتفاع عن المعدل الطبيعي ؛ فإن ذلك يُشير إلى حالة مرضية تُعرف باسم Lymphocytosis ، وقد تحدث بسبب كثرة الالتهابات والتلوث أو اضطراب وفرط نشاط الغدة الدرقية أو الإصابة بمرض السل أو أمراض الأمعاء أو غيرها ، حيث يتم تشخيص الحالة بشكل دقيق بناءً على الفحص السريري ونتائج بعض الاختبارات الأخرى .

-أما في حالة انخفاض قيمة الخلايا الليمفاوية عند المعدل الطبيعي بشكل كبير ؛ فإن ذلك يُشير أيضًا إلى حالات مرضية خطيرة مثل العدوى الفيروسية ومرض السيدا أو غيرهم ولا سيما إذا كان ذلك يُرافقه إنخفاض ملحوظ في وزن المريض ، وقد تنخفض قيمة الخلايا الليمفاوية أيضًا في حالة أمراض المناعة الذاتية والأمراض الوراثية وأمراض الأعصاب مثل التصلب المتعدد .

وبشكل طبيعي ؛ فإن عدد الخلايا الليمفاوية يكون ذو معدل مرتفع بعض الشيء لدى الأطفال أكثر منه لدى البالغين .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق