معاني انواع العقود ما قبل التشغيل

كتابة اسماء آخر تحديث: 15 فبراير 2020 , 23:18

يفضل  الكثير من الشباب الحصول على وظائف مناسبة ومرموقة في الأوساط المجتمعية المعروفة ، ويرغبون أيضا إلى التوظيف في الأماكن المؤمنة تلك التي توفر لهم كامل الحقوق الخاصة بهم ، وكذلك التي تحفظ لهم حقوق عملهم ، لذا يلجأون بشكل مستمر إلى تقديم الأوراق الخاصة بهم في الوظائف الحكومية ، حيث أن تلك الوظائف توفر الحياة الآمنة لموظفيها من شتى النواحي .

معاني أنواع عقود ما قبل التشغيل

تعتبر العقود التي يتم الاتفاق عليها قبل العمل بمثابة الحماية لكل من الشركة والموظفين في آن واحد لأنها قائمة على حماية حقوق الطرفين ، حيث أن تلك  العقود تضمن الأمان الوظيفي للعامل وللمدراء أيضا ، فهي تؤمن الواجبات والتعويضات للموظفين في حالة نشوب أي خلاف بينهم وبين المدراء القائمين على ذلك العمل ، كذا يتم الاتفاق في تلك العقود على مدة زمنية محددة لا يحق للموظف في تلك الفترة ترك العمل والذهاب إلى أي عمل آخر ، بسبب ذلك العقد الموقع من قبله لشركته التي يعمل بها ، كما ويشتمل ذلك العقد على تحديد المهام الرئيسية التي يتوجب على الموظف السير عليها والعمل بها ، كما تهتم الشركات الكبرى بإبرام العقود الخاصة بوظائف الشركة بواسطة أحد المحامين المختصين في ذلك ، وهناك بعض الشركات الصغيرة يتم توقيع عقود العمل للموظفين دون الحاجة إلى وجود المحامين ، بل الاكتفاء بتوقيع العقود والموافقة من قبل الطرفين .

ويساعد هذا العقد أيضا أصحاب الأعمال من خلال الاتفاق المسبق بعدم كشف أسرار وخفايا الشركة وكذا عدم السرقة لأموال الشركة أو إهدارها فيما لا يجدي نفعا ، لذا تلجأ العديد من الشركة بكافة مجالاتها المختلفة بتوقيع تلك العقود في شتى الوظائف سواء كانت تلك الوظائف إدارية أو تقنية أو مهنية . [1]

ما هو عقد العمل

هو ذلك العقد الذي يتم إبرامه مع الموظفين والمدراء لحفظ حقوق الطرفين وكذلك يشتمل على كل من الواجبات والحقوق للطرفين ويتم ذلك عن طريق الاتفاق المشترك بينهم بكل ود وترحيب ، ويتم في هذا العقد الاتفاق بشكل أولي على الراتب الشهري وعدد أيام الإجازات والتعويضات التي تقدمها الشركة في حالة حدوث أي ضرر للموظفين وكذلك يتيح هذا البعد المعلومات الأساسية عن كل من الموظفين وأصحاب الأعمال الذين يحتاجون الموظفين في شركاتهم الخاصة للعمل بها.

اهم ما تشتمل عليه عقود ما قبل التشغيل

تشتمل العقود التي يتم توقيعها قبل الحصول على الوظيفة من قبل المسؤولين على بعض الأمور منها :

  • يشتمل ذلك العقد في الغالب على مواصفات الوظيفة التي يشغلها هذا الموظف ، و كذلك  الأساسيات لتلك الوظيفة وما يتطلب من الموظف فعله .
  • يحتوي العقد أيضا على التعويض الذي سوف يتم دفعه من قبل أصحاب الشركة في حالة إصابة الموظف بأي ضرر يتعلق بالوظيفة ، كالعمل في بعض المناصب التي تعتبر من الوظائف التي تعرض هذا الموظف للإصابة بأي أذى .
  • الإجازات المستحقة للموظف مثل الإجازات المرضية وغيرها من الإجازات الرسمية .
  • يشتمل هذا العقد أيضا على مهام كل طرف تجاه الآخر كمهام المسؤولين تجاه موظفيهم ، وكذا مهام الموظفين تجاه المدراء القائمين على هذا العمل .
  • في حالات السفر أو التنقل من مكان إلى آخر في نطاق العمل يجب أن تتكفل تلك الشركة بكافة مصاريف موظفيها .
  • لابد من اشتمال هذا العقد على بند التغيير في المستقبل ، تحسبا لوجود أي خلاف مع أي طرف تجاه الآخر .

الاعتبارات القانونية في عقود ما قبل التشغيل

قد تطبق بعض البلدان تلك الشروط المبرمة في العقد و قد لا يتم تطبيقها كما هو متفق عليه ، ذلك يرجع لمكانة الشركة ذاتها ، فالشركات الكبرى مثلا بمجرد أن تعلن عن فرص عمل مناسبة للخريجين يقوم الآلاف من الموظفين بالتسجيل والتقديم في تلك الوظائف بسبب تلك المكانة التي تمتلكها الشركة في عالم الأعمال ، وبسبب تلك المكانة قد تشتمل العقود على أمور غير عادلة للموظفين ، ويضطر هؤلاء الشباب بقبولها بسبب المنصب أو النظر إلى الجانب المادي الذي تقوم تلك الشركات بتقديمه لموظفيها ، ذلك ما يجعل تلك الشركات لا تقوم بتنفيذ المشروط أو الاتفاقيات المبرمة بالعقد وذلك لأنها قادرة على جلب العديد من الموظفين الجدد في أي وقت بمجرد الإعلان عن وظائف شاغرة بها.

انواع الأعمال المختلفة

هناك أنواع مختلفة للأعمال التي يلجأ الموظفين في التقديم للحصول عليها في شتى المجالات المختلفة خاصة تلك المجالات التي تختص بالمجال الدراسي الخاص بهم ، ومن تلك الأنواع ما يلي :

  • العمل عن طريق الدوام الكامل ، في ذلك النوع من الأعمال يقوم الموظف بقضاء يوم كامل دون تحديد عدد ساعات معينة مقارنة بغيره من أصحاب الأعمال الأخرى .
  • العمل عن طريق الدوام الجزئي ، وفي ذلك النوع من العمل يتم تحديد وقت معين للعمل ولا يقوم الموظف في هذا العمل بقضاء يوم كامل على عكس النوع الأول من الأعمال .
  • العمل لمدة معينة ، وفي هذا النوع من العمل يتم الاتفاق من قبل الطرفين على العمل لفترة زمنية محددة أو لأداء مشروع معين وفور الانتهاء منه يتم فسخ العقد ، وفي ذلك النوع من العقود لا يجب على أحد الطرفين إبلاغ الآخر بالمغادرة وذلك لأن الاتفاق كان قائم على مدة محددة .

ماهي فترة التدريب

هي فترة معينة تعقدها بعض الشركات لتدريب وتأهيل موظفيها قبل العمل بشكل رسمي ، وقد تكون تلك المدة لثلاثة أشهر أو أكثر حسب ما تحدده الشركة للموظفين وقد يكون الغرض من ذلك التدريب هي معرفة قدرة الموظفين على إتمام الأعمال بشكل مثالي ، أو مراقبة أداء أولئك الموظفين قبل تعينهم بشكل رسمي وتكليفهم بالأعمال الهامة بالشركة ، وفي تلك المرحلة يتم الاستغناء عن الموظفين دون إبداء أي أسباب من قبل أصحاب العمل ،  وفي الوقت ذاته يستطيع المسؤولين إبقاء هؤلاء الموظفين بعد إتمام مدة التدريب الخاصة بهم وذلك إن شاهدوا في تلك المدة اجتهاد هؤلاء الموظفين .

أهم الوثائق التي يشتمل عليها العقد

يحتوي العقد على بعض الوثائق الهامة التي يتم تجهيزها بشكل مسبق لإتمام العقد بين كل من الموظفين وأصحاب الأعمال المختلفة ، ومن تلك الوثائق ما يلي  :

الاتفاقية السرية ، وهي التي يتم الاتفاق عليها من قبل الطرفين وتحتوي على بعض الشروط التي من أهمها عدم إفشاء أسرار وخفايا الشركة من قبل هذا الموظف والأمانة التامة والإخلاص لعمله .

ويشمل النوع الآخر من العقود إمكانية توظيف شخص آخر كمستشار لأداء تلك الوظيفة بدلا منه بطريقة متفق عليها من قبل الطرفين .

اتفاقية التعويض ، وفي تلك الاتفاقية يتم فيها تحديد الأجر للموظف وكذا تحديد عدد المرات التي يتم فيها دفع ذلك التعويض للموظف .

سياسة الخصوصية للموظف ، وفي ذلك النوع من الاتفاقيات يتم فيها تحديد خصوصيات الموظفين وعدم المساس بها والتعدي عليها .

خطاب عرض العمل ، وهو عبارة عن رسالة يتم فيها توضيح الشروط التي تضعها الشركة لمن يرغب في العمل لدى الشركة من الموظفين الجدد .

تقييم الموظف ، وهذا الذي يتم فيه توثيق لمراجعة أداء الموظفين .[2]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق