دواء بيرفينازين

كتابة سهام مجدي آخر تحديث: 13 فبراير 2020 , 23:33

دواء بيرفينازين هو عبارة عن عقار يستخدم لعلاج مرض الذهان ، حيث ينتمي إلى فئة أدوية الفينوثيازين ، والتي تساعد على إحداث تغيير جذري بالمواد الكيميائية في العقل ، مما يعدل وينظم من تصرفات الشخص ، وإليك دواعي استعمال دواء بيرفينازين ، والآثار الجانبية له ، وما هي الجرعة المسموح بها ، وموانع استخدام الدواء .

دواعي استعمال دواء بيرفينازين

يستخدم بيرفينازين لعلاج الاضطرابات التي تصيب الذهن وأهمها الفصام ، كما يتم وصفه لبعض الحالات التي تعاني من الشعور المستمر بالغثيان ، وإليك دواعي استعمال دواء بيرفينازين :

  • علاج مرض الذهان والفصام .
  • القضاء على القئ والغثيان .

موانع استخدام دواء بيرفينازين

يمنع تناول دواء بيرفينازين في حالة إصابة الشخص ببعض الأمراض مثل اعتلال الكبد ، أو وجود تلف في المخ ، وكذلك المعاناة من اضطراب ما بخلايا الدم ، أو في حالة تناول كمية كبيرة من المشروبات الكحولية ، وكذلك عند تناول أدوية تزيد من الرغبة في النوم .

وفي حالة ظهور رعشة قوية بأحد أجزاء الجسم مثل الساقين أو الوجه أو الذراعين أو العينين يجب التوقف فورًا عن تناول العلاج ، مع الرجوع إلى الطبيب المختص الذي يحدد الإجراء المناسب ، ويصف دواء آخر آمن على صحتك .

ولا يجب تناول بيرفينازين في حالة المعاناة من الحساسية تجاه الفينوثيازين بأنواعه المختلفة ، وأبرزها :

  • بيرفينازين
  • كلوربرومازين
  • بروكلوربيرازين
  • بروميثازين
  • ثيوريدازين
  •  كومبيناز
  •  فينرجان
  •  ميلاريل
  •  ثورازين

وفي حالة الإصابة بأحد الأمراض التالية يرجى الامتناع تمامًا عن تناول الدواء :

وحتى الآن لا يستخدم دواء بيرفينازين في علاج الحالات الذهانية التي تتعلق بالإصابة بالخرف ، ويجب التنويه أن الدواء قد يرفع من احتمالية التعرض للوفاة في حالة إصابة كبار السن بالخرف .

وقبل تناول بيرفينازين يجب إخبار الطبيب إذا كنت تعاني من أحد الأمراض الآتية :

  • الاكتئاب الحاد .
  • الإصابة بأمراض القلب .
  • ارتفاع ضغط الدم .
  • الإصابة بقصور أو فشل الكلى .
  • الإصابة بالربو الحاد .
  •  المعاناة من انتفاخ الرئة .
  • الإصابة بمرض الشلل الرعاش .
  • الإصابة بسرطان الثدي .
  • وجود ورم في الغدة الكظرية .
  • المعاناة من تضخم البروستاتا .
  • وجود مشاكل في التبول .
  • انخفاض مستوى الكالسيوم في الدم .
  • التعرض لدرجات حرارة شديدة الارتفاع أو الانخفاض .
  • التعرض للمبيدات الحشرية .

دواء بيرفينازين والحمل

يجب إخبار الطبيب المعالج في حالة إن كنت حامل أو تخططين للإنجاب خلال وقت قريب ، لأن الأدوية التي تستخدم لعلاج الذهان مثل بيرفينازين قد تسبب حدوث مشاكل كبيرة للجنين ، إذا ما تم تناول الدواء خلال الثلث الأول من الحمل ، ومن أهم المشكلات التي يسببها العقار للجنين :

  • ظهور أعراض الانسحاب .
  • حدوث مشاكل في التنفس .
  • حدوث مشاكل في التغذية .
  • الإصابة بالضعف والوهن .

وفي حالة إن كنت بالفعل تتناولين العقار خلال فترة الحمل ، ولا يوجد بديل آخر ، فيجب عدم التوقف فجأة عن تناوله ، والالتزام بتعليمات الطبيب حول التوقف التدريجي عن الدواء ، حتى لا يعاني الجنين من الأعراض الانسحابية عقب الولادة .

وفي حالة الرضاعة الطبيعية ، من الممكن أن يتسرب دواء بيرفينازين إلى الطفل عن طريق حليب الثدي ، وهو ما قد يسبب أضرارًا بالغة له ، لذا يجب التحدث مع الطبيب حول المخاطر المحتمل حدوثها عند تناول العقار خلال فترة الرضاعة الطبيعية ، وا إذا كان يمكن التوقف عنه أو تناول بديل له .

الجرعة المستخدمة من دواء بيرفينازين

يجب إتباع كافة التعليمات المدونة على الوصفة المصاحبة للدواء ، والمدون بها الجرعة المحددة والمناسبة لكل شخص ، وفي حالة وجود أي تغيير من جانب الطبيب يجب الالتزام به للوصول إلى أفضل نتيجة ممكنة .

ويجب عدم تناول الدواء بكمية أكبر من الجرعة القصوى المسموح بها ، أو لمدة أطول من المحددة من جانب الطبيب ، حيث أن الجرعات الكبيرة من بيرفينازين تتسبب في حدوث العديد من الاضطرابات في عمل العضلات ، مع زيادة فرص الإصابة بالاضطرابات الحركية إذا تم تناول العقار لمدة طويلة خاصة لدى النساء وكبار السن .

وخلال فترة تناول العقار يجب إجراء فحوصات دم كل فترة حتى يستطيع الطبيب الاطمئنان على صحتك ، وملاحظة أي أضرار قد يسببها لك الدواء .

وفي حالة الخضوع لأي عملية جراحية يجب أن تخبر الطبيب قبل فترة طويلة من إجراء العملية لأن الأمر قد يتطلب إيقاف الدواء قبل إجراء العملية بفترة كافية .

وإذا كنت تتناول بيرفيناز لفترة طويلة يجب عدم التوقف عن تناوله فجأة ، لأنه قد يظهر أعراض انسحابية غير جيدة على الإطلاق ، لذا استشير الطبيب حول كيفية التوقف ، وما إذا كان هناك شيئًا يقلل من الأعراض الانسحابية للدواء .

والتخزين الأمثل لدواء بيرفينازين يكون بعيدًا عن درجات الحرارة المرتفعة والضوء والرطوبة ، مع الاحتفاظ به في درجة حرارة الغرفة العادية .

وفي حالة نسيان أحد الجرعات ، يمكنك تناولها بمجرد تذكرها ، وإذا كانت الجرعة التي تم نسيانها تقترب من وقت الجرعة التالية يجب التغاضي عنها ، مع عدم تناول أي أدوية أخرى إلى جانب العقار دون استشارة الطبيب .

الآثار الجانبية لدواء بيرفينازين

هناك بعض الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث عند تناول دواء بيرفينازين ، وفي حالة ظهور أي منها يجب التوقف فورًا عن تناوله ، والرجوع إلى الطبيب المعالج ، ومن أهمها :

  • صعوبة في التنفس .
  • تورم الوجه .
  • تورم الشفتين واللسان .
  • تورم الحلق .
  • رعشة الذراعين أو الساقين .
  • اضطراب حركة عضلات الوجه .
  • ظهور حركات لاإرادية .
  • الشعور بالتعب وعدم الراحة .
  • الشعور بالقلق .
  • الشعور بالغضب .
  • الارتباك الشديد .
  • الأفكار والسلوكيات غير الاعتيادية .
  • المعاناة من التشنجات .
  • الشعور بالرغبة في النوم .
  • الشعور بالدوار .
  • انتفاخ المعدة .
  • احتباس البول .
  • بطء ضربات القلب .
  • ضعف النبض .
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم .
  • الإصابة بالتهاب الحلق .
  • ظهور تقرحات في الفم .
  • تورم اللثة والتهابها .
  •  صعوبة في البلع .
  • التعرق الشديد .
  • الشعور بالخمول .
  • تشوش الرؤية .
  • الصداع المزمن .
  • عدم القدرة على النوم .
  • فقدان الشهية .
  • الشعور بالقيء .
  • الإصابة بالإسهال أو الإمساك .
  • جفاف الحلق .
  • انسداد الأنف .
  • تورم الثدي .
  • ظهور طفح جلدي .
المراجع
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق