سيرة سايمون كاول

كتابة منى سعيد آخر تحديث: 17 فبراير 2020 , 22:28

خلال السنوات الأخيرة ظهر اسم سايمون كويل باعتباره مقدم برنامج ” أمريكا جوت تالنت ” والذي تحول إلى برنامج عالمي ، وانتشر إلى جميع دول العالم ، حتى تحول إلى برنامج عالمي يحقق مليارات الدولارات سنويًا ، وأصبح اسم سايمون فليب كاول واحد من أهم المقدمين والمنتجين لهذه النوعية من البرامج ، فماذا تعرف عنه .

سيرة سايمون كاول

ولد سايمون فيليب كويل لوالدين هما إريك وجولي كويل في 7 أكتوبر 1959 . ولدى سايمون شقيق يصغره بعامين ، و4 أخوة غير شقيقين ، هم مايكل وتوني من زواج والدته الأول .

نشأ سايمون في ضواحي مدينة هيرتفورشاير المرموقة ، وكان منزله يقع في إلستري ، المشهورة باستوديوهات الأفلام وبرامج التلفزيون ، كما أن جيرانه كانوا من نجوم هوليوود العالميين .

عندما وصل سايمون إلى سن الدراسة ، ادخله والديه في مدرسة داخلية في دوفر ، وهو ما لم يعجبه وحاول التمرد عليه ، حتى أنه ارسل رسالة لوالديه لمحاولة جعله يشعرون بالذنب لإرساله هناك ، ومع ذلك ظل هناك حتى اتم الدراسة الثانوية . [1]

بداية سايمون كاول الفنية

كانت وظيفة سايمون الأولى هي عامل في استوديوهات Elstree  ، ثم شغل وظيفة كصبي في غرفة البريد في موسيقى ، شعر سايمون بالملل من العمل كصبي بريد ليس لديه فرصة تذكر في العمل في الاستديوهات  ، لذلك غادر وحصل على وظيفة كوكيل عقارات لفترة قصيرة ، لكنه كره هذه المهنة بشدة .

بعد فترة قصيرة ، تلقي سايمون مكالمة مفاجئة من EMI يطلب منه العودة والعمل في قسم آخر من الاستديوهات ، هنا التقى سايمون مع بيت ووترمان ، الذي أصبح معلمه ، وحتى يومنا هذا ، لا يزال سايمون يعترف بجميله دائمًا على بدايته في مجال الموسيقى .

عندما غادر سايمون  EMI  ، بدأ شراكة عمل مع زميل سابق يدعى اليس ريتش  ، لكن البرنامج لم ينجح وانفصلا تمامًا ، واستمر في العمل لسنوات ، وبدأ العمل يزدهر لكنه لم ينتشر .

السنوات المضطربة في حياة سايمون

في أوائل التسعينات قام سايمون بالمشاركة في برنامج بعنوان “الجندي” وكان ضخم الانتاج وقام  .  قام ببطولته روبسون جرين وجيروم فلين ، بذل خلاله سايمون جهد كبير ، وبدأ أنه سيكون سجلًا رائعًا وقد بذل جهودًا كبيرة لتسجيله .

وسجل رقمهم الثاني في أغنية Bacachel القديمة بعد أغنية “I Believe” التي حصلت على المرتبة الأولى ، يليها الألبوم “جاغد ليتل بيل”الذي أصبح أفضل ألبوم عام 1995 مبيعًا .

كان سايمون الآن في قمة شهرته ، لكن كانت هناك بعض خيبات الأمل خلال مسيرته المهنية ، حيث واجهته بعد الأعمال التي فشلت ، والتقى سايمون مع لويس والش مدير فرقة  ، وأنشأوا فيما بينهم على الأرجح أكبر فرقة فتى شهدتها هذه البلاد في السنوات الأخيرة .

بداية العمل في التليفزيون

في عام 2001  ، قرر سايمون أن يوحد جهوده مع سايمون فولر وأنشئ نايجل ليثجو وبوب أيدول ، وانضم إلى سايمون في لجنة التحكيم ، مع بيت ووترمان ، ونيل فوكس ونيكي تشابمان .

استغرق الأمر موسمين ، حتى تولى سايمون فولر نقل برنامج أيدول إلى الولايات ، مع الاسم الجديد لأمريكان أيدول ، وأصبح  سايمون ضمن لجنة التحكيم  ، مع بولا عبد وراندي جاكسون .

لم يكن سايمون يعرف مدي تأثير برنامج أمريكان جوت تالنت في الولايات المتحدة ، خاصة أن الجمهور لم يكن الجمهور الأمريكي معتاد على أن يكون شخص ما صريح بشكل مباشر في المواهب التي تعرض عليه ، حتى أنه تعدي على حقوق زملائه من القضاة على حين غرة ، لكن سحره وجاذبيته حملوه وأحبوه ، وأصبح ذو شعبية كبيرة .

ومع تعدد مواسم البرنامج ، لقد اختلف الأمر مع شكل سايمون ، فظهرت الأسنان أكثر بياضا ، واختفت التجاعيد ، مع ظهور رسومات “تان” مختلفة على مدار السنوات ، فكان يبدو أنه يتبع أسلوب حياة لوس أنجلوس .

سايمون كاول في برنامج X Factor  في أمريكا

وغادر سايمون برنامج أيدول في عام 2010 للانتقال إلى وإطلاق برنامج جديد هو برنامج X Factor  في أمريكا .

وأطلق سايمون برنامج X Factor الناجح للغاية في بريطانيا عام 2004 وما زال يتمتع بمكانة مرموقة في كونه العرض الأول على شاشات التلفزيون .

وقد أخرج كبار النجوم من العرض منهم Leona Lewis  ، التي لن تنسى أبدًا أدائها لـ “Summertime” و One Direction اللذين يتمتعان بنجاح عالمي على نطاق هائل .

وتغير الحكام على مر السنين ، ولكن إنتاج المعرض يزداد بشكل أفضل كل عام ، وفي كل عام نرى أكبر الأسماء في الموسيقى التي تظهر على شكل ضيف .

سيمون كويل و حكام جوت تالنت في بريطانيا

تم عرض البرنامج Got Talent البريطاني لأول مرة في عام 2007  ، وشارك سايمون مرة أخرى في الإنتاج بالإضافة إلى كونه أحد الحكام ، وانضم إليه في لجنة التحكيم أماندا هولدن وبييرز مورغان .

غادر بيرس العرض ولم يظهر سايمون إلا في العروض المباشرة في عام 2011 .

ظهر حاكمان جديدان على الشاشة في عام 2011  ، وهما مايكل ماكنتاير وديفيد هاسلهوف  ، الذي اعتاد بالطبع على تنسيق Got Talent لأنه كان أحد الحكام السابقين في النسخة الأمريكية .

انضم سايمون إلى العروض الحية في عام 2011 وعاد بدوام كامل لسلسلة 2012 ، مع ديفيد والامز  ، أماندا هولدن وأليشا ديكسون .

لقد انطلق برنامج Got Talent في جميع أنحاء العالم ، وهناك أيضًا احتمال وجود مواهب Got World  في المستقبل .

تم إطلاق برنامج X Factor USA في أمريكا في خريف عام 2011 على قناةFOX .   وانضم سايمون إلى الفريق مع LA Reid و Paula Abdul و Nicole Scherzinger .  كان الضيف ستيف جونز ، وكان العرض ناجحًا حيث حصل على مشاهدات تجاوزت أكثر من 12 مليون مشاهدة .

شهد الموسم الثاني ظهور الحكام مثل بريتني سبيرز وديمي لوفاتو بدلا من باولا ونيكول ، لكن بدأت مشاهدة الأرقام في الانخفاض خلال هذا الموسم .

عاد X Factor للموسم 3 مع كيلي رولاند وبولينا روبيو بالإضافة إلى سايمون وديمي في كرسي التحكيم ، لكن سوء الحظ ، لم ينجح الموسم ، واضطرت قناة فوكس إلى إنهاء العروض . [2]

أملاك سايمون كاول

يمتلك سايمون منزل في غرب لندن ولوس أنجلوس ، وفيلا يقال إنها عقار استثماري في دبي .

ولا يخفى سايمون حبه للسيارات حيث يمتلك حاليًا العديد منها ، وعدة أنواع مختلفة بما في ذلك رولز رويس فانتوم ، فيراري كاليفورنيا ، وجاكوار سبيدستر ، وجون برونكو ، بنتلي المكشوفة ، وفي عام 2011 فاجأ الجميع بشراء سيارة SMART .

يقضي سايمون عطلات عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة في بربادوس ، ومنطقة ساندي لين هي  المفضلة ، كما أنه يعشق الانطلاق إلى المحيط على متن يخت فاخر  يطلق عليه اسم “سليبستريم” ، في إجازته الصيفية  ، وهو يفضل البحر الأبيض المتوسط ​​ ، وعادة ما يكون يستقر على نهر سليبستريم حول إيطاليا وجنوب فرنسا .

في عام 2010  ، أعلن سايمون خطوبته لفنانة الماكياج ميشجان الحسيني ، على الرغم من أن العلاقة قد انهارت في عام 2011 إلا أنهما لا يزالا أصدقاء .

وأعلن سايمون كويل وصديقته لورين سيلفرمان عن ولادة ابنهما الذي اسماه إريك تيمنا بوالد سايمون الراحل إريك من مواليد 14 فبراير 2014 . [2]

المراجع
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق