ما هو الاورجازم

كتابة هناء عادل آخر تحديث: 18 فبراير 2020 , 19:04

الاورجازم هو الرعشة الجنسية عند المرأة  والتي تحدث أثناء الجماع ، و التي تعني الوصول إلى حالة من الاسترخاء ، ويجلب شعور في قمة السعادة والفرح والإثارة بعد حدوث الاورجازم ، ونقدم لكم في التقرير التالي بالتفاصيل عن الاورجازم عند المرأة .

ما هو الاورجازم

هو عبارة عن تقلصات عضلية تحدث للسيدات أثناء العلاقة الجنسية ،  أي عبارةعن رد فعل بعد إثارة الجسم بشكل كافي والتي تجعل المرأة في قمة السعادة والإثارة والاسترخاء ، وهذه المرحلة تمثل السعادة والاتزان في العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة .

ويحدث الاورجازم في عضلات المهبل ، حيث يقوم الجهاز التناسلي بإفراز بعض الهرمونات وبعض النواقل الكيميائية التي تسبب الشعور بالسعادة والمتعة الجنسية ، وتتراوح مدة النشوة من 13 إلى 51 ثانية ، ثم الوصول للاورجازم .

وتحدث ما يسمى بالرعشة الجنسية ، حيث يتدفق السائل من الغدد القريبة من مجرى البول أثناء فترة الإثارة الجنسية الشديدة ، أو أثناء النشوة الجنسية والتي تسمى غدد سكين .

فوائد الاورجازم

تتعدد فوائد الاورجازم  الصحية والنفسية نرصد لكم أهمها :

  • يعمل الأورجازم على تخفيف الآلام في الجسم .
  • يعمل على تقليل الوزن .
  • يعمل الأورجازم على خفض الضغط العصبي .
  • مع وصول حالة الاورجازم ، يفرز الجسم هرمون الإكسيتوسين ، او ما يسمى بهرمون الحب ، والذي يساعد على الترابط والحب بين الطرفين .
  • المساعدة على زيادة هرمون التستوستيرون ، والذي يعمل على تحسين الرغبة الجنسية لدى السيدات .
  • المساعدة في التخلص من السموم الطبيعية في الجسم أو ما يسمى بـ الديتوكس ،  والذي يعمل على تحسين عملية الهضم .
  • يعمل على تقليل الإصابة بالسرطان وأمراض القلب . 

أنواع الأورجازم

 تتعدد أنواع الاورجازم أو ما تسمى بالرعشة الجنسية  عند السيدات ، حيث تختلف العديد من أنواع الرعشة الجنسية أو الاورجازم ، نقدمها لكِ : [1]

مرحلة الاستثارة

هذه المرحلة تسمى الاستثارة أو المداعبة ، وهي عبارة عن استثارة المرأة جسدياً ونفسياً ، حيث يحدث رطوبة للمهبل وانتفاخ ، وزيادة معدل ضربات القلب ، وسرعة في التنفس ، وشعور بحالة الاحتياج ، والتي تستمر إلى دقائق .

مرحلة البظر

يعتبر البظر هو المكان المناسب للاستمتاع بالنشوة الجنسية للمرأة ، والمتعة ، وعلى الرغم من أن هزة الجماع لن تصل إلى البظر ، إلى أن العديد من السيدات يفضلن أشكال مختلفة من اللمس للوصول إلى الذروة .

G spot

تقع في منتصف المسافة بين فتحة المهبل والبظر ، وتكون في الجدار الأمامي للمهبل ، والضغط على هذا المكان بقضيب الرجل بلطف ، وممارسة العديد من الإثارة ، تجعل المرأة تشعر وكأن تذبذب شديد في جسدها ، وتعتبر هذه الطريقة من أكثر حالات الاورجازم التي تحبها النساء ، لإنها تصل بها إلى درجة سعادة كبيرة .

( النشوة ) الاورجازم المخلوط

يسمى هذا النوع من النشوة الجنسية المخلوطة ، والتي تصل ذروتها عندما يتم تحفيز أكثر منطقة مثيرة للشهوة الجنسية وهي مع لمس البظر ، واختراق المهبل  وتحفيز البظر ، كل ذلك في آن واحد ، مما يعمل على الوصول إلى حالة الاورجازم المختلطة ، وكلما زادت نسبة التحفيز g spot زاد حجم النشوة الجنسية.

رعشة المهبل

رعشة المهبل هي المنطقة العميقة أكثر من البظر ، والتي تتطلب دخول القضيب إلى العمق ، وتحدث رعشة المهبل عند ممارسة الجماع بطريقة معينة ، مع التخفيف حتى تشعر المرأة بالنشوة ، وأيضاً حتى يحدث شعور الرعشة الداخلية بعد وصول المرأة إلى الاورجازم ، وتمتد تقلصات رعشة المهبل إلى منطقة الحوض لتحدث بعض التقلصات والرعشات القوية ، وعن تجارب العديد من السيدات أن هذه الرعشة أقل رعشة من رعشة البظر ، ولكن تجعل المرأة تشعر بمتعة كأنها تنفجر من أعماق جسدها .

مرحلة الاسترخاء

هذه المرحلة تمثل عودة المرأة إلى حالتها الطبيعية قبل الإثارة ، وهذه المرحلة التي تشعر فيها المرأة بالراحة الجسدية والنفسية والحميمية ، وأحياناً بالإرهاق إذا كان الشريك عنيف في العلاقة الحميمية ، وهذا عكس الرجل ، حيث من الممكن أن يدخل في دورة جنسية ثانية ، إذا قامت المرأة بإثارته .

رعشة القذف

يحدث هذا القذف أو ما يسمى بالتدفق ، أو قذف المهبل ، وذلك بعد استثارة بقعة جي ،  وهذه المنطقة تكون قريبة من المهبل بشكل قوي إلى إحليل المرأة ، والتي تؤدي إلى الاستثارة عن طريق الرغبة القوية بالتبول ، مع وجود قدر من الاستثارة ، حيث تحدث رعشة قوية وتنتهي بقذف المرأة ، وخروج سائل الرعشة ، وتصف جميع النساء أن هذه الحالة مثل تحرر شئ من جسمك ،  وأن تنتابك بالبهجة والمتعة ، ومذاقها مختلف عن حالة الاورجازم العادي.

ولكن هذه الحالة تحتاج إلى الانسجام مع الشريك ، حتى تشعرين بالاسترخاء والاستسلام لهذا الشعور .

وفي النهاية أن الرعشة أي كان نوعها يتطلب قدر من الثقة واختبار الشعور، حتى يتم التمتع بالاسترخاء والاستمتاع إلى آخر رمق  ، كما يجب أخذ قدر من الراحة والثقة بالشريك ،  والثقة بقدراتك الجسدية ، والاستمتاع بجميع اللحظات مع الشريك .

العوامل التي تؤثر على الاورجازم

يوجد بعض العوامل التي تؤثر على الاورجازم ، والتي تؤيد إلى وجود علاقة حميمية تتمتع بالبرود والملل ، منها :[2]

  • يجب وجود شريك متفهم الاحتياجات الجنسية .
  • قصر مدة المداعبة ، والتي تؤثر بالسلب على الوصول إلى الرعشة أو الاروجازم .
  • الحب والحميمة بين الرجل والمرأة .
  • ثقافة المرأة الجنسية ومعتقداتها عن العلاقة بين الرجل والمرأة .
  • الصدمات الجنسية التي تعرضت لها المرأة ، مثل التحرش أو الاغتصاب .
  • كثرة الخلاف بين الشريكين ، مما يؤدي إلى وجود فجوة كبيرة بينهما .
  • بعض الأدوية التي تؤثر على الوصول إلى النشوة مثل مضادات الاكتئاب .
  • التوتر العصبي والضغط والاكتئاب .
  • المعتقدات الدينية والثقافية التي نشأت عليها المرأة ، وفكرتها السائدة من ممارسة الجنس .
  • الإفراط في تناول المواد الكحولية .
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق