ما هي دلالة قيمة HCT

كتابة yasmeen آخر تحديث: 05 مارس 2020 , 00:27

نظرًا إلى أن مرض الأنيميا أو فقر الدم بمختلف أنواعه من أهم الأمراض الشائعة لدى عدد كبير جدًا من الأشخاص سواء رجال أو نساء وسواء صغار أو كبار ؛ فقد تضافرت جهود العلماء من أجل التوصل إلى مجموعة من العوامل التي يُمكن من خلالها التعرف بشكل دقيق على نسبة فقر الدم وسبب فقر الدم أيضًا عبر إجراء اختبار الكشف الكامل عن نسبة وعدد مكونات الدم وشكل خلايا الدم أيضًا .

مرض فقر الدم

من المعروف أن جزء كبير من جسم الإنسان يعتمد على السوائل ، ومن أهمها هو الدم Blood الذي يُعتبر العامل الأساسي في توصيل المواد والعناصر الغذائية والأكسجين إلى مختلف أجزاء الجسم وحمل نواتج عملية الأيض والسموم وثاني أكسيد الكربون أيضًا وطرحه خارج الجسم ، فضلًا عن مكونات الدم تلعب دورًا هامًا في إتمام الوظائف الحيوية بالجسم والتكيف مع درجات الحرارة وغيرها من الوظائف الأخرى ، وبالتالي عند حدوث خلل في نسبة وعدد أي من مكونات الدم يؤدي ذلك إلى حالة مرضية معروفة ومشهورة جدًا وهي ( فقر الدم ) .

أسباب فقر الدم

من الأخطاء الشائعة لدى الكثير من الأشخاص أن فقر الدم يحدث دائمًا بسبب نقص عنصر الحديد ؛ في حين أن فقر الدم يُمكن بالفعل أن يحدث بسبب عدم الحصول على القدر الكافي من الحديد وبسبب سوء امتصاصه في الأمعاء ، وقد يحدث نتيجة عدد كبير من الأعراض والاضطرابات الصحية الأخرى أيضًا مثل النزيف أو أمراض الجهاز التنفسي أو بعض الأمراض التي تصيب الجهاز المناعي والجهاز الهضمي والعديد من الأسباب الأخرى التي لا حصر لها .

تشخيص نوع الأنيميا

هناك مجموعة من الفحوصات والاختبارات الطبية التي يطلبها الطبيب عندما يظهر على المريض أعراض فقر الدم مثل الإجهاد الدائم وضعف الجسم العام والشعور بالصداع وعدم القدرة على بذل مجهود وشحوب لون الوجه والجلد وغيرها من مظاهر الضعف الأخرى ، ومن أهم اختبارات الكشف عن حدوث فقر الدم ما يلي :

تحليل الدم الكامل

تحليل الدم الكامل هو المتعارف عليه فيما بين المرضى ومختبرات التحاليل الطبية باسم اختبار صورة الدم الكاملة أو بالاختصار CBC الذي يُشير إلى عبارة Complete blood count أو Complete blood Chromatography أو Complete blood picture ، ومن خلال هذا الاختبار يُمكن بشكل كبير التعرف على نوع الأنيميا لدى المريض ، حيث أنه من خلال هذا الاختبار يُمكن التعرف على ما يلي [1] :

  • نسبة بروتين الهيموجلوبين في الدم .
  • عدد كرات الدم الحمراء .
  • النسبة المئوية لكرات الدم الحمراء .
  • حجم كرات الدم .
  • معدل التباين في حجم وشكل كرات الدم .
  • نسبة الهيموجلوبين على كرات الدم .
  • عدد الصفائح الدموية .
  • عدد الخلايا المناعية ( كرات الدم البيضاء ) .
  • التفريق النوعي لكرات الدم البيضاء من خلال فيلم الدم Blood film .

فحص الحديد

وهو مجموعة من الاختبارات الخاصة بتحديد نسبة الحديد في الجسم ومن ثم التعرف على ما إذا كان الشخص يُعاني من أنيميا نقص الحديد أم لا ، وهي تشمل ما يلي :

  • اختبار قياس نسبة الحديد الكلي Serum total iron في الدم .
  • اختبار مستوى الفيريتين Ferritin وهو الذي يُعبر عن مخزون الحديد في الجسم .
  • اختبار قياس نسبة Transferrin وهو البروتين الناقل للحديد في الجسم .
  • اختبار TIBC وهو الذي يحدد مدى نسبة تشبع وارتباط الحديد ، وكلما زادت قيمة هذا الاختبار كلما دل على نقص الحديد في الدم .
  • اختبار sTfR وهو الاختبار الذي يقيس نسبة المستقبلات الذائبة في الحديد والتي يكثر عددها عند انخفاض نسبة الترانسفرين في الدم .

اختبار الـ HCT

إن اختبار الـ HCT هو اختصار لكلمة الهيماتوكريت باللغة الإنجليزية Hematocrit وهو يُعني قياس نسبة حجم كرات الدم الحمراء إلى حجم الدم الكامل ، ويُمكن الحصول على قيمة الـ HCT عبر أجهزة تحليل الدم المتطورة Blood analyzer ، كما يُمكن قياس هذه القيمة يدويًا من خلال استخدام الأنابيب الشعرية وفصلها عبر جهاز الطرد المركزي ثم تقدير نسبة كرات الدم الحمراء إلى نسبة الدم الكامل [2] .

أسباب إجراء اختبار الـ HCT

قد يطلب الطبيب إجراء هذا الاختبار في الحالات التالية :

-إذا ظهر على المريض أعراض تنذر بوجود خلل كبير في نسبة كرات الدم الحمراء بالدم مثل النقص العددي في كرات الدم الحمراء .

-كما قد يطلب الطبيب إجراء هذا الاختبار إذا كانت الأعراض تُشير إلى ارتفاع عدد كرات الدم الحمراء في دم المريض عن المستوى الطبيعي ، وهي حالة مرضية تُعرف باسم Polycythemia تتطلب أن يقوم المريض بالتبرع بالدم بشكل دوري من أجل خفض نسبة كرات الدم الحمراء لديه .

-وقد يطلب الطبيب إجراء اختبار الـ HCT بوجه عام إذا كان المريض يُعاني من ازدواجية في الرؤية وصداع دائم وإجهاد وضعف مستمر وصعوبة في التنفس وبرودة الأطراف والتهابات الجلدية وغيرها من الأعراض الأخرى ، ولا سيما أن اختبار الهيماتوكريت هو أحد أجزاء فحص صورة الدم الكاملة الروتينية .

دلالة قيمة الـ HCT

إذا قمت بإجراء اختبار صورة الدم الكاملة ، وأشارت قيمة الهيماتوكريت HCT إلى أنها على سبيل المثال تساوي 35 % ، فإن ذلك يكون دلالة على أن نسبة كرات الدم لديك تبلغ 35 مل في كل 100 ملليتر من الدم ، ويُذكر أن النسبة الطبيعية لقيمة الـ HCT تتراوح بين 34 إلى 44 % ، وإذا كانت القيمة مرتفعة بشكل ملحوظ عن القيمة الطبيعية كان ذلك له دلالة مرضية وإذا كان أقل من الطبيعي أيضًا بشكل ملحوظ كان دليل على أمراض أخرى على النحو التالي :

أسباب ارتفاع قيمة الهيماتوكريت

قد ترتفع قيمة الـ HCT بشكل ملحوظ في الحالات المرضية التالية :

  • قد يكون الارتفاع طبيعي في حالة الأشخاص الذين يسكنون في أماكن مرتفعة وفي حالة الحمل وحديثي الولادة .
  • بعض أمراض الجهاز التنفسي وخصوصًا أمراض الرئة .
  • الإصابة بالاضطرابات الكلوية مثل أورام الكلى .
  • في حالة الإصابة أيضًا بأمراض القلب والجفاف .

أسباب انخفاض قيمة الهيماتوكريت

كما قد تنخفض أيضًا قيمة الـ HCT في حالات أخرى ، ومن أشهرها ، ما يلي :

  • الإصابة بفقر شديد في الدم مثل فقر الدم المنجلي وكذلك فقر الدم الانحلالي Hemolytic anemia .
  • الإصابة بسرطان الدم وتناول العقاقير العلاجية الكيميائية والإشعاعية .
  • أمراض نخاع العظام التي تؤدي إلى فقدان قدرة الجسم على تكوين خلايا دم حمراء جديدة ، ومن ثم تنخفض نسبة كرات الدم الحمراء بالنسبة لحجم الدم .
  • الإصابة ببعض التهابات الجسم الداخلية والإصابة أيضًا بالنزيف الداخلي مثل النزيف الهضمي وغيره .
  • نقص بعض العناصر الهامة والمعدنية والفيتامينات في الجسم وخصوصًا الحديد ، وفيتامين ب12 ، وفيتامين ب9 (حمض الفوليك ) .
  • الإصابة بفشل كامل في وظائف الكلى .
  • الإصابة أيضًا بسرطان الغدد الليمفاوية .

وبوجه عام ؛ فإن الطبيب لا يُمكنه أن يُشخص الحالة المرضية بالكامل بالاعتماد على قيمة الـ HCT  فقط ؛ وإنما لا بُد أن تكون هذه القيمة مُدرجة مع تحليل صورة الدم الكاملة وبعض الفحوصات والتحاليل والأشعة الأخرى التي يطلبها الطبيب المعالج للوصول إلى التشخيص الصحيح للحالة المرضية .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق