مجموعة الدب الاكبر المتحركة

كتابة اية آخر تحديث: 04 مارس 2020 , 23:40

دراسة عالم النجوم والأجرام السماوية من أكثر الدراسات إثارة ، فهذا العالم المضيء يمتلئ بالعجائب والغرائب ، كما يمتلئ بمجموعة من الأسرار ، التي عرفها الأجداد القدماء ، ومع زيادة الأبحاث في الأجرام السماوية ، تم العثور على ما يسمى ب ” مجموعة الدب الأكبر المتحركة ” .

تلك المجموعة النجمية تعتبر واحدة من أشهر المجموعات النجمية التي عرفها الإنسان على مر التاريخ ، تم اكتشاف تلك المجموعة منذ العصر الفرعوني ، وقد اهتم بها القدماء الصينيين أيضاً ، اليوم سوف نطلعك على مجموعة الدب الأكبر المتحركة ، كما سنطلعك على استخدامات تلك المجموعة النجمية ، التي استطاع الإنسان الوصول إليها .

ما هي مجموعة الدب الاكبر المتحركة

مجموعة الدب الأكبر المتحركة أو باللاتينية ” Ursa major ” ، تمثل مجموعة نجمية في السماء الشمالية ، إنها واحدة من أكثر الأشكال النجمية شهرة في العالم ، تلك المجموعة النجمية ترتبط بالعديد من الأساطير والأسرار ، وهذا بالتأكيد تعرفه جيداً إن كنت شغوفاً بالقراءة في عالم الأجرام السماوية .

مجموعة الدب الأكبر المتحركة كانت أحد الأبراج التي صنفها عالم الفلك اليوناني بطليموس ، كان ذلك في القرن الثاني الميلادي ، وقد ربطها بأسطورة الحورية الجميلة التي تحولت إلى دب عظيم ، نتيجة لغيرة زوجة الإله زيوس .

تحتوي مجموعة الدب الأكبر المتحركة على مجموعة من النجوم الساطعة ، ولعل نجميّ Owl  و Cigar Galaxy هم الأشهر من بين نجوم المجموعة أورسا . [1]

اساطير مجموعة الدب الاكبر

ارتبطت مجموعة الدب الأكبر المتحركة بعدد من الأساطير ، ولعل أشهر تلك الأساطير هي الأسطورة الإغريقية، حيث ربط الإغريق القدماء هذه المجموعة بأسطورة ” الحورية كاليستو ” ، تلك الحورية الجميلة التي أقسمت نذر العفة للإله ، وعندما رآها زيوس وقع في حبها ، وأنجبا طفلاُ اسمه أركاس ، عندما علمت زوجة زيوس شعرت بالغيرة ، فقامت بتحويل كاليستو الحورية الجميلة ، إلى هذا الدب الكبير حتى تقوم بإبعاد زوجها عنها .

في يوم من الأيام كانت الدبة ” كاليستو ” تتجول بالغابة ، وعندها تقابلت وجهاً إلى وجه مع ابنها ” أركاس ” ، من الذعر أراد الأخير أن يتخلص من كاليستو ، عندها تدخل زيوس خوفاً من وقوع الكارثة ، وقام بتحويلهما إلى السماء ، لتكون كاليستو هي مجموعة الدب الأكبر ، ويكون أركاس مجموعة الدب الأصغر . [1]

نجم الدب الاصغر والاكبر

يرى علماء الفلك أن كوكبة الدب الأكبر والدب الأصغر مرتبطتان ارتباطاً وثيقاً ، وهذا لا يرتبط فقط بالأسطورة الإغريقية التي ذكرناها من قبل ، بل لكونها أكبر الكوكبات في السماء ، يذكر أن مجموعة الدب الأكبر المتحركة تتكون من 14 نجم واضح ، نقدم إليكم أهم تلك النجوم

  • الإليه
  • المغرز
  • المراق
  • الفخذة
  • السها أو المئزر ب
  • المئزر أ
  • الدب الأكبر رقم 78
  • الدب الأكبر رقم 37

أما عن نجوم مجموعة الدب الأصغر ، فهي تتألف من 7 نجوم رئيسية ، لنتعرف على أسماء تلك النجوم

  • النعش
  • الفرقدان ، أو كما يطلق عليه بيتا الدب الأصغر
  • غاما الدب الأصغر
  • إبسلون الدب الأصغر
  • زيتا الدب الأصغر
  • دلتا الدب الأصغر
  • إتا الدب الأصغر

الجدير بالذكر أن نجوم هذه المجموعات معروفة لدى علماء الفلك ، فهي تقوم بإمدادهم بالعديد من المعلومات الفلكية ، من خلال حركتها في السماء ، تلك التي ساهمت في تطوير علم الأبراج والفلك . [2] [3]

استخدام مجموعة الدب الاكبر لتحديد اتجاه الشمال

تحديد اتجاه الشمال لم يكن أمراً سهلاً لدى القدماء ، بينما قد قاموا بالاعتماد على مجموعة من الوسائل البسيطة للتعرف على اتجاه الشمال ، الذي ساعدهم فيما بعد على معرفة العديد من المعلومات الفلكية ، وتعتبر طريقة النجم القطبي هي إحدى الطرق المُجدية لتحديد اتجاه الشمال .

قبل أن نتطرق إلى التعرف على طريقة تحديد اتجاه الشمال ، عليك التعرف على النجم القطبي وموقعه بالتحديد ، يقع هذا النجم في نهاية مجموعة الدب الأصغر المتحركة ، يقع هذا النجم في نصف الكرة الأرضية الشمالي ، ويتواجدا النجم القطبي بالقرب من الموقع الرئيسي للقطب الشمالي .

يتم رصد اتجاه الشمال من خلال تحديد اتجاه النجم القطبي ، وتتم عملية التحديد من خلال اتباع مجموعة من التعليمات ، تلك التعليمات يتم الحصول عليها من كتب الفلك ومخطوطات الفلكيين ، مع القيام بتطبيق مجموعة من القواعد والقوانين اللازمة لتحديد موقع الشمال بالتحديد .

الجدير بالذكر أن تلك ليست هي الوسيلة الوحيدة لتحديد اتجاه الشمال ، فاستخدام البوصلة كذلك يعتبر من الطرق السهلة للتعرف على الاتجاه وتحديده بالضبط ، لذا يعتمد البحارة والرحالة على البوصلة ؛ بهدف تحديد الاتجاه بطريقة بسيطة ، دون اتباع مجموعة من القوانين والتعليمات الفلكية ؛ للتعرف على الاتجاهات الصحيحة . [4]

مجموعات النجوم في السماء

دائماً ما ارتبطت النجوم في السماء بالأساطير ، كما ارتبطت كذلك بعالم الأبراج والفلك ، وقد ابتدع القدماء مجموعة من القصص والروايات التي تمتلئ بالرغبة في زيارة تلك الأجرام السماوية ، مجموعات النجوم في السماء تسمى الكوكبات ، تتميز تلك المجموعات بتكوين مساحة ما ، تحمل النجوم اللامعة التي تمثل شكلاً ، إما شكل لحيوان أو لشخص ما .

تعتبر مجموعة الدب الأكبر ومجموعة الدب الأصغر أشهر مجموعات النجوم السماوية ، حيث ارتبطت تلك المجموعات بأسطورة الحورية الجميلة التي ذكرناها لك خلال هذا المقال ، كما تمتلك السماء كوكبة سيفيوس ، وكوكبة ذات الكرسي ، تلك الكوكبات ذات النجوم الساطعة ، التي أهدت علماء الفلك الكثير من الإشارات . [5]

ما هو النجم القطبي

النجم القطبي يمتلك أهمية كبيرة بالنسبة لعلماء الفلك ودارسي العلم ، هذا النجم يعتبر هو النجم الألمع من بين المجموعات النجمية في السماء ، لذا يمتلك شهرة واسعة بين أنحاء العالم .

يقع النجم القطبي بالقرب من أحد جانبي الكرة الأرضية ، إذ يمكن رؤيته بوضوح في منطقة القطب الشمالي ، ويعتبر هو النجم الأشهر في مجموعة الدب الأصغر المتحركة ، فعلى الرغم من امتلاك هذه المجموعة لعدد من النجوم ، إلا أن النجم القطبي الذي يقع في ذيل المجموعة يعتبر هو أشهرها .

كان القدماء يقومون بالتعرف على موقع النجم القطبي بواسطة مجموعة الدب الأكبر المتحركة ، بينما في العصر الحديث قد توصل علماء الفلك إلى مجموعة من الطرق ، التي تعينهم على تحديد موقع النجم القطبي في السماء بالتحديد .

اختلفت أسماء النجم القطبي في الثقافات القديمة ، فقد أطلق عليه اسم الجدي من قبل أقدم علماء العرب ، وفي إندونيسيا القديمة قد تمت تسميته  ” رأس القرد ” ، أما الهنود فعندما تعرفوا على النجم القطبي ، وعرفه أنه شبه ثابت ، فقد أطلقوا عليه اسم ” النجم الثابت ” ، وفي دول الخليج العربي فيطلقون عليه اسم ” الياه ” .

من الجدير بالذكر أن القدماء لم يكن في اعتقادهم وجود نجم شمالي آخر سوى ” النجم القطبي ” ، بينما مع التطور العلمي والفلكي ، تم التعرف على حركات السماء ، وتم التوصل إلى مجموعة من نجوم الشمال ، التي كانت تغير أماكنها على مر العصور . [6]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق