الفرق بين الجيتار والكمان

كتابة: Alaa alwardaany آخر تحديث: 28 أبريل 2020 , 14:31

الكمان والجيتار من الآلات الموسيقية التي تحظى بشهرة واسعة للغاية بين محترفي الموسيقى وبين الهاويين من محبيها، لكل منهما صوت رائع ومميز ويتم استخدامهم بالعديد من الأشكال المتنوعة. يخطأ البعض حين يعتقد أنه لا يوجد فارق كبير بينهما لكن الحقيقة هناك الكثير من الفروق سواء في الشكل والحجم أو في نوع الموسيقى الصادر من أي منهما، وحتى في درجة سهولة وصعوبة تعلم العزف على أي منهما، حيث يتمتع كل من الكمان والجيتار بمجموعة من السمات والخصائص المختلفة كلياً عن بعضها البعض.

الجيتار والكمان

  • الكمان والجيتار آلات موسيقية مختلفة كلياً عن بعضها البعض وهناك العديد من الفروق بينهما، وبشكل عام تظهر الفروق فيما يلي :
  • الكمان والجتيار كلاهما آلات وترية، إلا أن الكمان آلة وترية مع حنق، أما الجيتار فهو آلة وترية لكن دون حنق.
  • ومن الاختلافات الرئيسية بين الجيتار والكمان، أن الكمان يعزف بواسطة القوس ولا يمكن العزف عليه بدونه، أما الجيتار فيمكن أن يعزف عليه بواسطة الأصابع أو الريشة.
  • يصنع الجيتار عادةً من الخشب أما أوتاره فتصنع من النايلون أو مادة الحديد، والكمان كذلك يتم صناعته من الخشب لكن الكمان الكهربائي لا يدخل الخشب في صناعته على الإطلاق.
  • يصنف الغيتار لثلاث أنواع رئيسية هي الغيتار الصلب والغيتار الكلاسيكي والغيتار الكهربائي، أما الكمان فالآلات الموسيقية الأقرب إليه هي الفيولا والتشيلو.
  • أما عن الفارق في الاستخدام فالجيتار يستخدم في لعب العديد من أنواع الموسيقى المختلفة مثل البلوز والجاز والروك والبوب والريغي، والكمان كذلك يستخدم في لعب عدة أنواع من الموسيقى لكنها أقل تنوعاً من الجيتار مثل موسيقى الجاز والموسيقى الكلاسيكية وموسيقى الروك آند رول.[1]

الفرق بين الكمان والجيتار

الشكل

من حيث الشكل فالفارق بين الكمان والجيتار كبير وفيما يلي نوضحه لكم بالتفصيل:

المقياس

ويتوقف طول المقياس على طول الأوتار، فعادةً طول أوتار الجيتار تتراوح بين 24 حتى 26 بوصة لكن هذا الأمر يختلف من علامة تجارية للأخرى في بعض الأحيان.

أما الكمان فطول أوتاره أقصر بكثير يتراوح بين 8 حتى 12 بوصة، فطول سلاسل الكمان تمثل تقريباً نصف طول سلاسل الجيتار ، لذا نجد أن الجيتار أكبر من حيث الحجم من الكمان.

عدد الأوتار

  • الجيتار المثالي يحتوي على ستة أوتار
  • فيما يحتوي الكمان على أربعة أوتار فقط.

الثقوب

يحتوي كل من الجيتار والكمان على ثقوب تسمح للصوت بالخروج منهما، لكن هناك فارق في عدد الثقوب وحجمها نوضحه فيما يلي:

  • الكمان يحتوي على ثقبين للسماح للصوت بالخروج، وهذا ما يعطي نغماته صوتاً مميزاً.
  • فيما يحتوي الجيتار بمختلف أنواعه في العادة على ثقب واحد كبير فقط.

طريقة اللعب

يستخدم القوس في الغالب في العزف على الكمان، وفي بعض الأحيان يمكن استخدام الأصابع للحصول على صوت نغمة معين، أما الجيتار فيعتمد على استخدام الأصابع في العادة ونادراً ما تستخدم الريشة.

يتم العزف على الكمان وهو مثبت أسفل ذقن العازف ومدعوم بكتفه، أما الغيتار فيصل طوله في بعض الأحيان حتى خصر اللاعب بالتالي يدعمه بركبتيه أو يربطه بحزام يثبت على كتفه.[2]

الفرق بين الكمان والجيتار من حيث الصعوبة

هناك فرق في درجة صعوبة تعلم الكمان أو الجيتار وبشكل عام يمكن القول بأن العزف على الكمان يعد أكثر صعوبة من تعلم العزف على الجيتار بمراحل، فالكمان لا يتمتع بوجود حنق فيما يتميز الجيتار بأنه آلة وترية مع حنق، والآلات الموسيقية بحنق هي الأسهل في تعلمها خاصةً للمبتدئين، والحنق هو القطع المعدنية المتباعدة بشكل منتظم التي يمكن ملاحظتها على طول رقبة الجيتار، وفائدته تكمن بأنه حينما تقوم بضبط الحنق ستتمكن من العزف بسهولة على الأوتار أما الكمان فعليك استخدام أصابعك للضغط على مقدمة الأوتار خلال العزف عليها بالقوس، وهذا يترك مجالاً كبيراً للخطأ.

أيضاً يمكنك تعلم العزف على الجيتار بهدوء لتعدد الخيارات المتاحة للعزف عليه، سواء كنت ستستخدم أصابعك أو الريشة أو ريشة الأصابع، أما الكمان فلا يمكنك سوى الاعتماد على القوس الذي يجعل العزف على الكمان بهدوء أمراً صعباً، الأمر سيسبب للمحيطين بك إزعاجاً بالتأكيد لأنك لن تتمكن من ممارسة العزف على الكمان في أي مكان وأي وقت تريده.

الأمر الآخر المتعلق بصعوبة العزف على الكمان هو صعوبة الحصول على صوت جيد منه خلال الفترة الأولى لتعلم العزف عليه فقد يتطلب الأمر في بعض الأحيان شهر حتى تتمكن من العزف بشكل مقبول عليه وفي بعض الأحيان قد يصل لشهور وربما لسنوات حتى تتمكن من إنتاج موسيقى جيدة بواسطته ، بخلاف الجيتار الذي يمكنك الخروج بموسيقى جيدة منه إلى حد ما خلال المرات الأولى لاستخدامه فقط.

عزف الكمان يتطلب وقفة خاصة تعتمد على موازنة الكمان بين الذقن والكتفين وهي وضعية أكثر صعوبة من تلك التي يتطلبها الجيتار، فيمكن لعازف الجيتار أن يقف كيفما يشاء وبشكل مريح أكثر.

أيضاً من الأمور التي لا يمكن تجاهلها والمتعلقة بصعوبة تعلم الكمان هي قلة موارد التعلم المجانية الخاصة به، بعكس موارد تعلم الجيتار المتوفرة بكثرة وبشكل مجاني للجميع كونه آلة أكثر شعبية مقارنةً بالكمان، لذا يعد تعلم الجيتار أفضل لأصحاب الميزانية المنخفضة لتوفر المحتوى الخاص بتعلمه بشكل مجاني.

طرق التغلب على صعوبة الجيتار

هناك جانب واحد في تعلم العزف على الجيتار يجعل  تعلم العزف على الكمان أكثر سهولة منه في الواقع، وهي أن أوتار الجيتار سميكة وأكثر خشونة من أوتار الكمان مما يجعل الضغط عليها أصعب خاصةً للمبتدئين، لكن هذه مشكلة يمكن التغلب عليها بأي من الطرق التالية:

  • التوجه بالجيتار لأي ورشة لإصلاح الآلات الموسيقية حتى يقوموا بتقليل المسافة بين الأوتار ورقبة الجيتار.
  • استبدل الأوتار بأوتار أخف يسهل الضغط عليها.
  • زيادة وقت ممارسة العزف على الجيتار تدريجياً حتى تعتاد عليها.

وفيما يتعلق بالآلة الملائمة للعزف والغناء في وقت واحد بالطبع ستكون الجيتار، فمع الوضعية التي يتطلبها العزف على الكمان يصبح الغناء خلال العزف أمراً مستحيلاً حتى مع تمكن بعض المحترفين من القيام بهذا الأمر إلا أنهم يبقون قلة لا تمثل  الغالبية، أما الجيتار فهو من الآلات التي يسهل استخدامها خلال الغناء.

كذلك من المستحيل أن تتمكن من العزف على آلة موسيقية أخرى عند العزف على الكمان، بخلاف الأمر مع الجيتار فيمكنك العزف على الهارمونيكا خلال العزف عليه أو استخدام قدمك للنقر على الطبول.

أيضاً الكمان يعد من الآلات الموسيقية التي يمكنك استخدامها في عدد محدود من أنواع الموسيقى، بخلاف الجيتار الذي يعد من الآلات الموسيقية المتنوعة التي يمكن استخدامها في مختلف أنواع الموسيقى.

في النهاية اختيار العزف على الكمان أو العزف على الجيتار هو أمر يرجع إليك ولمدى تفضيلك لأي نوع موسيقى ترغب في عزفها فمدى صعوبة الأمر متوقف على رغبتك الحقيقة في تعلمه، كما يتوقف على حجم ما تخصصه من ميزانية لتعلم الموسيقى فإن كانت ميزانية ضخمة يمكنك تعلم الكمان، وإن كانت ميزانية محدودة يمكنك تعلم الجيتار في هذه الحالة.[3]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق