معلومات عن مرهم كيريلا – keralla

كتابة امنية محمد آخر تحديث: 09 مايو 2020 , 15:59

يعاني الكثير من الأمراض الجلدية التي تصيب البشرة وتسبب لها العديد من المشاكل والألم، حيث تساعد نمو البكتيريا على الشعور بحرقة الجلد وتهيجه التي قد تصل إلى حد الطفح الجلدي، لذلك لابد في هذه الحالة اختيار دواء يحتوي على مضادات قوية تواجه هذه البكتيريا وتقلل من الحكة والألم. ومن ضمن هذه العلاجات مرهم كيريلا الذي يحتوي على تركيبات نشطة وخصائص مثل البيتاميثازون وحمض الساليسيليك التي تقلل من الالتهابات والحساسية الجلدية التي تصيب البشرة ولكن يفضل استخدامه بعد استشارة الطبيب في ذلك الأمر.

المادة الفعالة لمرهم كيريلا – keralla

يحتوي هذا الكريم على مواد فعالة ونشطة تعمل على تقليل الالتهابات حيث يتكون من:

  • مادة ملح البيتاميثازون Betamethasone التي تتخص في علاج الحكة التي تصيب الجلد والالتهابات.
  • وحمض الساليسيلك Salicylic Acid الذي يساعد على تقليل الاحمرار الذي يصيب الجلد وحبوب الشباب، كذلك يقضي على قشرة فروة الرأس.

استخدامات مرهم كيريلا – keralla

لهذا المرهم عدة استخدامات ويمكن استخدامه على الجلد وكافة أنواع البشرة، كما أنه من الممكن أن يستخدم لفروة الرأس، ولكن يستخدم في عدة حالات معينة منها:

  • يوضع على الجلد من أجل تقليل الاحمرار الذي يصيبه.
  • يقي الجلد من حب الشباب.
  • يستخدم أيضاً في علاج توسيع الشعيرات الدموية الضيقة.
  • يسيطر في حالات الشبم.
  • يوضع على فروة الرأس من أجل التخلص من القشرة الزائدة بها.
  • يعالج الطفح الجلدي الناجم من الالتهابات الجلدية الشديدة.
  • يحسن من علاج حبوب الشباب.
  • يساعد في التخلص من الحكة الجلدية.
  • يعالج العيوب الجلدية الأخرى التي تصيب الأنسجة.
  • كذلك يستخدم في علاج حالات الإصابة بالالتهابات التي تسببها الصدفية والاكزيما.
  • يحتوي على مضادات مطهرة للبكتيريا والجراثيم.[1]

طريقة استخدام كيريلا – keralla

  • تنظف المنطقة المصابة قبل الاستخدام.
  • تغسل الأيدي جيداً قبل وبعد الاستخدام.
  • تدهن المنطقة المصابة بكمية بسيطة من المرهم.
  • تدلك برفق عند الاستخدام.
  • يستخدم من مرة إلى مرتان في اليوم الواحد أو حسب الجرعات التي يحددها الطبيب.
  • يستخدم لمدة أسبوع فقط ولا يفضل الإفراط في تناوله إلا بعد استشارة الطبيب في ذلك.
  • لا يوضع على منطقة شاسعة من الجلد فقط على المنطقة المصابة.
  • في حالة تناول الكريم بجرعة زائدة يرجي استشارة الطبيب أو الذهاب إلى قسم الطوارئ في حالة الشعور ببعض الأعراض الغريبة التي تظهر على سطح الجلد.
  • أما في حالة نسيان تناوله في الوقت المحدد له من المفضل أن تعوضه في وقت لاحق ولكن إذا اقترب ميعاد الجرعة القادمة لا تقوم بالتعويض.
  • لا يمكنك التوقف الفوري عن الاستخدام ولكن يجب تقليل الجرعات أولاً.

إرشادات استخدام كيريلا – keralla

هناك بعض الإرشادات التي يجب على الشخص اتباعها قبل استخدام هذا العلاج، وهي:

  • إبلاغ الطبيب بكافة الأدوية التي يقوم المريض باستخدامها حتى ولو كانت فيتامينات أو مكملات غذائية.
  • معرفة الطبيب في حالة إذا كان يعاني المريض من حساسية أو مشاكل مرضية سواء كانت في السابق أو في الوقت الحالي.
  • معرفته بتاريخ الجراحة السابقة أو حمل إن وجد.
  • تناول المرهم في الجرعات المحددة التي يقوم الطبيب بتحديدها.
  • قراءة مدة الصلاحية المدونة على العبوة قبل الاستخدام.
  • يجب عدم وضع الكريم حول منطقة العين ويجنب تلامسه أو دخوله فيها.
  • التوقف الفوري في حالة الشعور بأي أعراض غريبة تظهر على الجلد مثل الحرقة أو الألم أو التهيج الجلدي.
  • عدم الإفراط في استخدام المرهم لمدة تتجاوز خمسة أيام متتالية.
  • يوضع الكريم على المناطق الخارجية لسطح الجلد فقط.
  • عدم تناوله في حالة الإصابة بأمراض في الكلى إلا بعد استشارة الطبيب في ذلك.
  • يعد دهن المنطقة المصابة بالكريم لا يفضل وضع الضمادة أو وسائل للتدفئة.
  • لا تنصح أحد بتناوله إلا من بعد استشارة الطبيب.

الآثار الجانبية لمرهم كيريلا – keralla

قد ينجم عن استخدام هذا المرهم بعض الآثار الجانبية أو بعض الأعراض التي تزيد من التهابات الجلد، بالرغم من فاعليته الشديدة في علاج العديد من الأمراض الجلدية إلا أنه من الممكن أن تتفاعل مكوناته مع البشرة وتسبب له بعض الآثار السلبية وهي ليست بخطيرة إلى حد كبير ولكن لابد من التوقف عن الاستخدام واستشارة الطبيب في حالة ظهورها من أجل اتباع اللازم، ومن ضمن هذه الآثار:

  • من الممكن أن يلاحظ الشخص بحرقة بسيطة في الجلد.
  • الشعور بالوخز عند الاستخدام.
  • زيادة نمو الشعر على سطح الجلد وتعرض البصيلات إلى الالتهابات.
  • زيادة الرغبة في الحكة المستمرة.
  • من الممكن أن يؤدي إلى كثرة الالتهابات الجلدية بدلاً من علاجها التي تصل إلى حد التهيج والطفح الجلدي.
  • كذلك من الممكن أن يصيب الجلد بالضمور.
  • ومن الحالات الخطيرة أنه يؤدي إلى زيادة الحساسية وظهور النتائج العكسية.
  • ظهور بعض البقع أو التصبغات الجلدية خاصة في المنطقة التي تكون حول الفم.
  • ظهور نتوءات بيضاء صغيرة حول الفم أو الذقن.
  • من الممكن أن يؤدي إلى حرق الجلد وجفافه بشدة.
  • أحياناً يؤدي إلى الرغبة في النعاس أو الشعور بالصداع المستمر ففي هذه الحالة يجنب قيادة السيارة.

موانع استخدام كيريلا – keralla

بالرغم من آمان المكونات التي تدخل في تركيبة هذا الدواء إلا أنه يجب الامتناع عن تناوله في عدة حالات معينة:

  • عدم وضعه على البشرة بعد الخضوع لعملية الحلاقة أو نزع الشعر مباشرة حتى لا يؤدي إلى التهابات جلدية مفرطة.
  • لا يوضع على أطقم الأسنان.
  • تجنب استخدامه على الجروح السطحية للجلد أو في حالة ظهور طفح جلدي شديد.
  • عدم وضعه على الحبوب الملتهبة التي تظهر على البشرة.
  • لا يستخدم في حالة تحسس الجلد الشديدة.
  • لا ينصح باستخدامه من قِبل الأطفال الصغار.
  • لا يوضع على البثور التي تظهر بعد إزالة الشعر.
  • يجنب استخدامه في حالات الثآليل التناسلية.
  • تجنب دهن الشامات أو الوحمات بهذا الكريم.
  • لا يوضع على المنطقة المحيطة للعين أو الفم.
  • يفضل عدم استخدامه بعد الاستحمام.
  • في حالة إذا كانت المرأة حامل لابد من استشارة الطبيب أولاً قبل الاستخدام تجنباً للمخاطر التي تنتج من تفاعلات العقار.
  • كذلك من المفضل استشارة الطبيب قبل استخدامه في حالة المرأة المرضعة.

الشكل الدوائي لمرهم كيريلا – keralla

  • يعبأ المرهم في أنبوب.
  • يحتوي على 15 جرام من المنتج وهو عبارة عن مرهم.
  • تقوم شركة جلوبال نابي الخاصة بالصناعات الدوائية بإنتاج هذا المنتج.
  • يتوافر هذا المنتج بسعر مناسب للجميع فهو يقدر بحوالي 1 دولار أمريكي .
  • يحفظ في نفس درجة حرارة الغرفة ولكن يرجى أن يبقى بعيداً عن أشعة الشمس المباشرة، ويجنب تجمد الدواء في المبرد.
  • يحفظ في مكان بعيد عن متناول أيدي الأطفال.
  • في حالة التخلص من هذا الكريم يرجى إلقائه في القمامة ولا يتم التخلص من الدواء في الصرف الصحي حتى لا يؤدي إلى تلوث البيئة.
  • في حالة انتهاء صلاحية هذا الكريم لا يفضل استخدامه ويفضل التخلص منه على الفور.

لا ينصح باستخدام هذا الكريم في حالة تناول العقاقير الخاصة ببعض الأمراض التي تحتوي على المركبات التالية لعدم تفاعل المركبات مع بعضها البعض ويؤدي إلى الآثار السلبية الوخيمة، مثل مضادات للسكر أو مضادات الكولين، بالإضافة عند استخدام الباربيتورات والكاربامازيبين والأمفوتريسين B.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق