السيرة الذاتية للأمير نواف بن عبد العزيز

كتابة دعاء اشرف آخر تحديث: 29 مايو 2020 , 03:25

هو الأمير نواف بن عبد العزيز – رحمه الله – نسل العائلة الكريمة آل سعود ويعد أحد الحلفاء البارزين مع العائلة وله العديد من الأعمال مع الملك عبدالله – رحمه الله ، وولد الأمير في السادس عشر من شهر أغسطس عام 1932 ويدخل في الترتيب الثاني والعشرين من ترتيب أبناء عائلة آل سعود ، ولكن والدته توفت عام 1991 م وكان لديه أخا أكبر منه الأمير طلال ال سعود – رحمه الله – من مواليد 1924 م [1] .

مؤهلات الأمير نواف بن عبد العزيز

بدأ حياته التعليمية بأحد مدارس المملكة العربية السعودية ، وكان يدرس منذ صغره اللغة الإسلامية والعربية مما يؤكد على نشأته لحب الدين مثله مثل باقي أفراد عائلته الكريمة ، ثم التحق بالجامعة وقام بدراسة جميع متعلقات الحضارة الإسلامية على مر عصورها ، وله العديد من الشهادات التعليمية الأخرى التى تؤكد على حرصه على التعلم ومدى تفوقه ، فقد حصل على شهادة دراسات عليا من الولايات المتحدة الأمريكية وكان تفوقه الدراسي ، يرجع لمدى سعيه لحرصه على خدمة المملكة السعودية وحبه لآل بيته وأبناء وطنه الذي كثيرا ما أراد مع أفراد عائلته السمو بالحياة وخدمة جميع الشعوب العربية والإسلامية .

أسرة الأمير نواف بن عبد العزيز

تزوج الأمير نواف من السيدة جواهر أل الشيخ ورزق منها بثلاثة من الأبناء وولد الابن الأكبر له عبد العزيز عام 1979 م ، ورزق بالابن الثاني فيصل  عام 1984 م  ثم ابنته الثالثة التي تفوقت كثيرا في حياتها الدراسية ، وأتمت دراستها المتقدمة بكلية فرانكلين بمدينة لوغانو التابعة لأكبر الجامعات السويسرية وكان ذلك في عام 2008 م ، كما حصلت على شهادة أخرى في تخصص الاتصالات الدولية .

أشقاء الأمير نواف بن عبد العزيز

يعد الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود هو شقيق الأمير نواف وكان يعرف باسم الأمير الأحمر ، ومن أشهر أفراد العائلة المالكة بالسعودية وله العديد من المواقف المشرفة التي لا تقل في أهميته عن مواقف أخيه الأمير نواف حيث كان يسعى لإنشاء دستور وطني ، وسعى في تنفيذ العدالة القانونية.

وقاد الأمير طلال حركة الأمراء الأحرار التي كانت أهم مطالبها إنشاء نظام برلماني ، ودستوري في البلاد وعمل على فصل الأسره المالكه عن الحكم ، ولكنه تم سحب جواز السفر منه نظرا لسياسته المخالفة للنظام العام بالمملكة وسافر إلى مصر بعدها ولكنه عاد مرة أخرى للمملكة العربية السعودية ، وظل يعمل في عدد من المشروعات التنموية والتعليمية وشارك في تأسيس برنامج الخليج العربي لدعم منظمة الأمم المتحدة الإنمائية ، وكان يهدف لدعم الجهود البشرية والمستدامة في مختلف دول العالم الثالث ولكنه ساهم في عدد كبير من المؤسسات الدولية مع باقي الشركاء.

  1. المجلس العربي للطفولة والتنمية
  2. الشبكة العربية للمنظمات الأهلية
  3. بنك الفقراء
  4. الجمعية السعودية للتربية والتأهيل لرعاية الأطفال المعاقين من متلازمة داون
  5. الجامعة العربية المفتوحة
  6. تولى العديد من المناصب السياسية رئيس المجلس العربي للطفولة والتنمية ورئيس مجلس أمناء المرأة العربية للتدريب والبحوث، كما تولى الرئيس الفخري لمعهد أمين الريحاني في واشنطن.

وله شقيقة أخرى  الأميرة مضاوي بنت عبد العزيز آل سعود والتي يعد أسمها ضوء ونور للعائلة المالكة حفظها الله ويقال عنها بأنها غمرتهم بالطيب والود والسيرة الطيبة مثلها مثل باقي الأسرة الكريمة التي دائما ما تكون سباقة للخير ومقدمة يد العون للجميع وهي محبوبة من جميع أفراد عائلتها في جميع مراحلها العمرية في صغرها وكبرها .

الحياة العملية للأمير نواف بن عبد العزيز

أما عن حياة الأمير نواف بن سعد –  رحمه الله – العملية فكانت بدايته توليه رئاسة الديوان الملكي للبيت الحاكم لكنه لن يستمر به طويلا ، حيث بعدها قاد منصب وزير المالية وظل يعمل به لمدة تقارب العامين ، كما تولى منصب المستشار الخاص للملك فيصل المتعلق بشئون الخليج الفارسي ، وظل يعمل به لمدة تقارب سبعة سنوات ، وكان ذلك بعد خروج القوات التابعة للدولة البريطانية من المنطقة الخليجية الفارسية .

ولما كان الأمير نواف له خبرة كبيرة وثقافة ثاقبة فقد ترأس العديد من الوفود التابعة للمملكة العربية السعودية ، وكان من أمثلة ذلك مؤتمر القمة العربية والإسلامية ، كما كان ضمن وفد في القمة الخاصة بدول عدم الانحياز كما حضر عن الملك فيصل عدد كبير من الاجتماعات ، وذلك لخبرته الفائقة في شئون الشرق الأوسط والخبرة السياسية الكبيرة وكان على علم بالقانون الدولي .

ومن ضمن مساعيه الكبيرة أنه سعى وبذل مجهودات فوق العادة لتوحيد دول الإمارات العربية ، وعمل في إدماجها في كيان واحد بعد ما كانت مقسمة لسبعة ولايات أثناء الإستعمار الغربي له .

الأمير نواف والسياسة

تمتع الأمير نواف بخبرة سياسية واقتصادية كبيرة ساعدت كثيرا في جلب الخير للمملكة العربية السعودية ، مما ترتب عليه تعيينه كمتحدث رسمي عن الحكومة في عدد كبير من المناسبات الهامة ، كما كان له مكانة عظيمة بين الساسة وقام بزيارة عدد كبير من دول العالم ، كما كان له العديد من المساهمات في حل العديد من مشاكل الشرق الأوسط وأفريقيا .

ورافق الملك عبدالله – رحمه الله – في عدد كبير من الرحلات الخارجية الرسمية ، كما تولى منصب مدير عام للمخابرات العسكرية السعودية ، واستمر في العمل بها لعام 2005 م ولكن مع وجود بعض المشاكل الصحية له استقال من منصبه ، وبعدها تولى منصب مستشار الملك عبدالله وظل في هذا العمل لعام 2009 م .

مشروعات الأمير نواف بن عبد العزيز

عمل الأمير نواف في دعم وإنشاء عدد كبير من المشروعات داخل المملكة العربية السعودية ، كما ساهم في عدد كبير من المشروعات خارج المملكة والتي ترتب عليها الإفادة الكبيرة للإقتصاد العربي وإنعاش الحركة التجارية فيه ، كما عزز العلاقات الخارجية للمملكة مع عدد كبير من دول العالم .

وشارك في تأسيس البنك السعودي النيوزيلندي ، وأسس العديد من مشاريع الاستثمار في مجال السياحة والعقارات ، وقدم الدعم لجامعة سيدني وطور الطاقة الشمسية بشكل سريع  ، وساهم في عدد ضخم من الأبحاث والدراسات التي كانت تتم في الفضاء والفلك .

جوائز حصل عليها الأمير نواف

  1. من الجوائز الكبرى التي نالها جائزة فارس جراند كروس في وسام الاستحقاق المدني ، في يوم 15 فبراير 1974 م .
  2. من الجوائز العسكرية جائزة القائد الكبير لأمر المدافع المتواجدة ، في العالم وكان ذلك في عام 1970 م

وفاة الأمير نواف بن عبد العزيز

تعرض الأمير نواف لوعكة صحية كبيرة عبارة عن جلطة دماغية ، وكان ذلك بعد السفر لحضور القمة العربية المنعقدة في بيروت ، وتم نقله للمستشفي لتلقيه الإسعافات اللازمة لكن النزيف في المخ كان شديد للغاية مما أضطر الأطباء المشرفين على حالته لإجراء عملية جراحية له عام 2002 م ، ولكن صحته لن تعد كما كان فظل على كرسي متحرك لفترة زمنية طويلة ، وواجهته عدد كبير من المشكلات الصحية إلى أن أنتقل لرحمة مولاه في التاسع والعشرين من شهر سبتمبر عام 2015 م ، وكان يبلغ من العمر ثلاثة وثمانين عاما قضى منها أغلبية فترات حياته في خدمة وطنه .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق