اسباب انتفاخ اللثة

كتابة اسماء انور آخر تحديث: 29 يونيو 2020 , 03:41

يعتبر انتفاخ اللثة من أشهر أمراض الفم التي يُعاني منها الكثير من الناس، ويعتبر من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى ظهور روائح كريهة في الفم، كما أن انتفاخ اللثة قد يؤثر على المنظر العام للأسنان أيضا وهو ما يعرض أصحابها إلى الكثير من الإحراج أثناء التعامل والحديث مع الآخرين، بالإضافة إلى معاناة أصحابها من الكثير من الألم إذا تم ترك الأمر ولم يتم معالجته بطريقة سريعة وصحيحة.

انتفاخ اللثة

انتفاخ اللثة له مسمى آخر وهو التهاب اللثة  (Gingivitis)، وهو عبارة عن مرض يصيب اللثة، ويحدث بسبب تراكم الكثير من البكتيريا والجير على الأسنان مما يؤدي إلى حدوث التهاب في اللثة، وإذا تم ترك هذا الأمر دون معالجة فإن ذلك الالتهاب قد ينتشر إلى ما يسمى ب “دواعم الأسنان”.

وهي عبارة عن خيوط تربط الأسنان باللثة وتثبت وجودها في العظام، وعند حدوث التهاب(periodontitis)  لها قد يؤدي ذلك إلى فقدان الأسنان ووقوعها.[1]

أسباب انتفاخ اللثة

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث مرض انتفاخ اللثة، ومن هذه الأسباب:

  • عدم العناية بنظافة الأسنان، وتركها لفترة كبيرة بدون غسل، مما يؤدي إلى تراكم الكثير من الجير والجراثيم على الأسنان ووصولها إلى اللثة.
  • عدم الاهتمام بتنظيف اللسان من بقايا الطعام التي توجد عليه.
  • الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة.
  • من الممكن أن يحدث التهاب اللثة بسبب بعض العوامل الوراثية.
  • الإصابة بمرض السكر.
  • ينتشر مرض التهاب اللثة بين المدخنين بكثرة.
  • عدم اتباع نظام غذائي سليم وهو ما يؤدي إلى نقص فيتامين “ج” في الجسم ويسبب انتفاخ اللثة.
  • الإصابة ببعض الأمراض السرطانية.
  • حدوث مجموعة من التغيرات في الهرمونات وهو ما يؤدي إلى زيادة التعرض للبكتريا والعدوى.
  • أن يكون هناك بعض الأسنان الغير مضبوطة بمعنى آخر تكون هذه الأسنان ملتوية وهو ما يؤدي إلى تراكم البكتيريا والجير بسبب عدم تنظيفها بصورة جيدة.
  • يمكن أن يحدث انتفاخ اللثة بسبب استخدام حشوة غير مناسبة أو استخدام تركيبات غير ملائمة للنسيج الخاص باللثة.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤثر على الأسنان بصفة عامة مثل أدوية سد قنوات الكالسيوم (calcium channel blockers) والتي تسبب التهاب اللثة.[3]

أعراض انتفاخ اللثة

يوجد الكثير من الأعراض التي يمكن من خلالها معرفة إذا كان هناك التهاب أو انتفاخ في اللثة أم لا، ومن هذه الأعراض:

  • أثناء تنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة أو الخيط الطبي (flossing)  يُلاحظ خروج دم من اللثة.
  • انكماش اللثة لأسفل (Gingival recession).
  • وجود الكثير من القرح المنتشرة في الفم.
  • وجود رائحة كريهة في الفم.
  • الشعور بطعم كريهة في الفم.
  • عدم تحمل لمس اللثة.
  • تغير لون اللثة من اللون الأحمر الداكن إلى الأحمر الفاتح أو الأرجواني.[2]

أنواع انتفاخ اللثة

يوجد أنواع متعددة من انتفاخ اللثة ومنها:

  1. التقرح الحاد : تبدو اللثة في هذه الحالة وكأنها مثقبة، ويعتبر هذا النوع أقل انتشاراً، وغالباً ما يكون صاحبه يعاني من وجود التهاب في الغدد الليمفاوية.
  2. انتفاخ للثة بسبب بعض الأدوية : حيث تسبب بعض الأدوية حدوث مشاكل في بعض الأنسجة الخاصة باللثة، ويمكن أن يتم معالجة هذه الحالة باستخدام الليزر، ويجب إيقاف استخدام هذه الأدوية.
  3. انتفاخ اللثة أثناء فترة الحمل : يمكن أن يحدث التهاب في اللثة أثناء فترة الحمل بسبب حدوث مجموعة من التغيرات الهرمونية التي تؤثر على اللثة وتتسبب في حدوث نزيف باللثة، لذا يجب على المرأة الحامل الاهتمام بنظافة أسنانها حتى لا تعاني من انتفاخ اللثة والتهابها.
  4. انتفاخ اللثة الخطي : يحدث التهاب اللثة الخطي في حالة إصابة الشخص بمرض نقص المناعة، حيث يؤثر ذلك على صحة اللثة ويؤدي إلى حدوث نزيف حاد أثناء غسل الأسنان.
  5. انتفاخ اللثة بسبب تراكم الجير : عند ترك الأسنان لفترة طويلة دون تنظيف فإن ذلك يؤدي إلى تراكم الكثير من الجير والبلاك على الأسنان مما يؤثر على اللثة ويؤدي إلى حدوث التهاب بها وتورمها، لذا ينصح بالذهاب إلى الطبيب والتخلص من الجير الموجود.
  6. انتفاخ اللثة بسبب سوء التغذية : يؤدي اتباع نظام غذائي سيء إلى حدوث نقص في الفيتامينات التي يحتاجها الجسم وهو ما يؤثر بدوره على الأسنان حيث يتسبب في الإصابة بفقر في الدم وبالتالي حدوث تغير في لون اللثة وتحول لونها إلى لون أفتح.
  7. التهاب اللثة المزمن : يعتبر هذا النوع هو أسوأ أنواع التهاب اللثة حيث تكون اللثة في مراحلها المتأخرة من التدمير والالتهاب.[5]

علاج انتفاخ اللثة

يعتمد علاج اللثة بصفة أساسية على التخلص من جميع العوامل المتسببة في حدوث الالتهاب مثل:

  • تنظيف الأسنان: إذا كان تراكم الجير كثير على الأسنان واللثة يجب الذهاب إلى الطبيب حتى يقوم بالتخلص من هذه والتراكمات وذلك عن طريق استخدام الأدوات اليدوية أو استخدام جهاز خاص بذلك يعمل باستخدام الموجات الصوتية وتعرف هذه العملية باسم(scaling)، وبعد ذلك يجب الاهتمام بنظافة الأسنان وغسلها باستخدام الفرشاة والخيط الطبي بشكل دائم ومستمر حتى لا يحدث تراكمات مرة أخرى.
  • استخدام مجموعة من الأدوية الخاصة بعلاج التهاب اللثة: توجد بعض الأدوية المسؤولة عن علاج التهاب اللثة ومنها غسول الفم الذي يحتوي على الكلوروهكسدين، حيث تتميز هذه المادة بأن لها تأثير علاجي كما أنها تعمل على تعقيم الفم.
  • استخدام المضادات الحيوية مثل: doxycycline الذي يوضع على الأماكن المصابة بالالتهاب ويخفف من هذا الالتهاب.
  • التدخل الجراحي أو العلاج الجراحي: فيه يتم إجراء ما يعرف بالجراحة السديلية التي تسمي Flap surgery حيث يتم رفع اللثة لأعلى باستخدام الأدوات ويتم تنظيف الجير والبلاك الموجود على الأسنان وتحت اللثة بصورة كاملة.[4]

الوقاية من انتفاخ اللثة

يجب علينا اتباع مجموعة من الخطوات حتى نتجنب الإصابة بمرض انتفاخ اللثة:

  • الاهتمام بنظافة الأسنان بالفرشاة والمعجون جيداً، واستعمال الخيط الطبي إذا لزم الأمر وذلك حتى نستطيع التخلص من بقايا الطعام الموجودة أول بأول دون حدوث تراكمات.
  • اتباع نظام غذائي سليم وجيد يتوافر به جميع المكونات الغذائية والفيتامينات للحفاظ على صحة الإنسان واللثة.
  • استخدام بعض المطهرات الخاصة بالفم من أجل التخلص من البكتيريا والجراثيم التي توجد في الفم.
  • إذا كنت من المدخنين؛ عليك الإقلاع عن التدخين حتى تتمتع بصحة جيدة وتحافظ على سلامة اللثة والأسنان الخاصة بك.
  • إذا كنت من ممارسي عادة الضغط على الأسنان فعليك الإقلاع عن هذه العادة لأنها تسبب ضرر كثير اللثة وتؤدي إلى تآكل الأسنان.[4]

نصائح الحفاظ  على اللثة في المنزل

يوجد مجموعة من العلاجات المنزلية التي ينصح الأطباء بها للحفاظ على صحة اللثة والأسنان ومنها:

  • تحضير محلول ملح وذلك عن طريق إحضار كوب من الماء الدافئ أو الفاتر ونضع به كمية من الملح ثم نقوم بعمل غرغرة أكثر من مرة في اليوم الواحد حيث يعمل الملح على تطهير الفم وإذا كان هناك تورم في اللثة فإنه يعمل على تقليله.
  • إذا كان هناك تورم في اللثة فيمكن إحضار عبوتان من أكياس   الشاي ووضعهم في ماء يغلي ثم بعد ذلك نتركهم حتى تقل درجة الحرارة ونقوم بوضعهم على اللثة المصابة لمدة من خمس إلى عشر دقائق، حيث يحتوي الشاي على مادة التنيك التي تعمل على امتصاص الالتهابات وتخفيف الآلام.[3]

وبهذا يكون مرض انتفاخ اللثة له أسباب متعددة يجب تجنبها، حتى نتجنب الإصابة بهذا المرض، ويجب علينا غسل الأسنان جيداً بصورة يومية حتى نتمكن من الحصول على مظهر عام جذاب وجميل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق