اطعمة مريحة للمعدة

كتابة ساره سمير آخر تحديث: 10 يوليو 2020 , 03:04

يعاني الكثير من الأشخاص في الفترة الأخيرة من مشاكل الجهاز الهضمي ، والمعدة ، والقولون ، وعادة ما يصف الطبيب لهم بعض الأطعمة التي تساعد على راحتهم ، وخاصة في فترات الليل ، لأن المعادة كما يقال عنها أنه بيت الداء ، ولا يمكن أن يستريح الجسد بكل أعضائه إلا من خلال راحتها ، وهناك بعض الأنواع من الطعام يمكن لها أن تؤدي إلى زيادة تخمر الأمعاء وتزيد من ألم المعدة ، وهي الأطعمة التي تحتوي على السكريات ، والألياف كما أن هذه الألم ينتج عنها الانتفاخ ، والغازات ، والإسهال ، لهذا يجب على الإنسان الذي يشعر بهذه الأعراض أن يتناول الأطعمة التي تساعد على راحة معدته .

أكلات خفيفة على المعدة للغذاء

الغذاء هو من أكثر الوجبات التي يمكن أن يتناول فيها الإنسان أطعمة يمكن أن تضر معدته لذلك ، يجب الانتباه للأطعمة التي توضع على الطاولة في هذه الوجبة خاصة ، وهناك الكثير من الأطعمة التي تساعد على راحة المعدة ويمكن أن يتم إعدادها لوجبة الغذاء ومنها : [1]

المعكرونة بالجبن

يمكن أن يظن البعض أن طبق المعكرونة بالجبن هو من أكثر الأشياء التي تسبب تهيج في المعدة ، ولكن على العكس فيمكن لنا أن نحضر هذا الطبق بطريقة تساعد على راحة المعدة وهذا عن طريق  استخدام المعكرونة المصنوعة من الأرز ، أو الذرة ، أو الكينوا ، وهذا لأن هذه المواد يمكن هضمها بسهولة فهي خفيفة على المعدة ، كما أن صوص الجبن يمكن أن يكون ثقيل على المعدة لذلك يمكن إعداده من الجبن الذي لا يحتوى على  الحليب كامل الدسم بالحليب بل بالخالي من اللاكتوز ، كما أن الجبن الشيدر خالية من الحليب ، والسكريات ، وهي مناسبة لإعداد هذا الطبق .

دقيق الشوفان الخالي من الغلوتين

الشوفان هو من أكثر الأطعمة التي يمكن أن لها أن تريح المعدة ، وتساعد على التخلص من الانتفاخ حيث أنه خفيف جداً ويمكن هضمه بكل سهولة ، ولكن يجب التأكد من أنه لا يحتوي على القمح ، وعادة وما يمكن الشوفان خالياً من القمح ولكن يجب التأكد أولاً قبل استخدامه حتى لا يكون به قمح ، ويؤدي إلى الحساسية عند من يعانون من الحساسية من الغلوتين .

يخنة لحم البقر قليل الدهن

 عند تحضير طبق يخنة من لحم البقر فيجب أن يكون اللحم خالي من أي دهون ، كما يجب أن يكون اللحم نفسه قليل الدهن ، كما أن المرقة التي تنتج من لحم البقر يجب أن لا يوضع عليها ثوم ، أو بصل ، أو توابل حارة ، لأنها يمكن أن تؤدي إلى تهيج المعدة ، والإصابة بالإسهال ، أو الغازات ، ولا يحمر اللحم ، وأنما يشوى بالطريقة العادية ، وليس على الفحم ، ثمّ يوضع معه ورق البصل الأخضر المقطّع ، والملح ، والفلفل ، والماء، والأعشاب الطازجة مثل الزعتر، ويمكن استعمال النشا بدلاً من الدقيق ، لأنه يساعد على راحة المعدة .

أكلات للمعدة الملتهبة

عادة ما يكون هناك التهاب في جدار المعدة وحينها يجب أن يأكل الشخص أكلات محددة فقط ، لأن باقي الأطعمة يمكن لها أن تتسبب في زيادة هذا الالتهاب ، ومن هذه الأطعمة : [1]

الأرز الأبيض

الأرز الأبيض هو أفضل أنواع الأرز التي يمكن لمن يعانون من مشاكل المعدة أن يأكله ، حيث أنه غني بالكربوهيدرات ، التي يمكنها أن تساعد على سهولة الهضم بدرجة كبيرة ، كما أنه يساعد على التخلص من الالتهابات التي تحيط بجدار المعدة .

الموز

الموز هو من أهم المصادر الغنية بالكربوهيدرات خاصة الموز الناضج ، فهو سهل البلع ، والهضم حتى على معدة الأطفال الصغار ،  كما أنه يحتوي على البوتاسيوم الذي يفقده جسم الإنسان عادة بعد الإصابة بالإسهال .

البطاطا الحلوة

 البطاطا الحلوة هي مصدر مهم جداً من مصادر للألياف القابلة للذوبان ، وكما أنها تساعد على زيادة البكتريا النافعة في الأمعاء ، والذي يعزز بدوره صحّة المعدة والجهاز الهضمي ، كما أنها تحتوي على البوتاسيوم الذي يُفقد في الغالب في الاضطرابات المعدية .

الخضروات

الخضروات مثل الخيار ، والبازلاء يوجد بها كمية كبيرة من الكربوهيدرات ، والتي تساعد على تعزيز الهضم في الجهاز الهضمي ، كما أنها تساعد على تقليل الشعور بالغثيان .

الأطعمة قليلة الدسم

الدهون هي من أكثر الأشياء التي يمكن لها أن تضر الجسم عندما تزيد عن الحد المناسب ، كما أنها تؤدي إلى الإصابة بالكثير من الأمراض في المعدة ، حيث أن المعدة لا تقدر على هضمها بسهولة ، تأخذ الكثير من الوقت حتى تقوم بهضمها ، لذلك فأن الأطعمة قليلة الدسم تهضمها المعدة بطريقة أسهل من التي تحتوي على دسم كثير .

أكلات تخفف الآم  المعدة

عادة ما يصاحب ألم المعدة ، الكثير من الأعراض الأخرى التي لا يمكن للإنسان أن يتحملها منها عسر الهضم ، الإسهال ، الإمساك ، والقيء ، والغثيان وهناك بعض من الأطعمة يمكن للإنسان أن يتناولها ، ويشعر بعدها بتحسن على الفور ومن هذه الأطعمة : [2]

  1. البابايا : فهي تعمل على تحسين الهضم ، ومنع الإمساك ، والانتفاخ ، وعلاج القرح والطفيليات ، وذلك لأنها تحتوى على إنزيم يساعد على هضم الطعام ، وامتصاصه ، كما أنها  تهاجم الطفيليات التي تسبب حدوث ألم شديد بالبطن .
  2. مكملات البكتين : البكتين هو نوع من الألياف النباتية التي توجد بكثرة  في التفاح والحمضيات ، ولا تهضم المعدة هذا النوع من النباتات لذلك فهو يبقى في المعدة ، لذلك فله فعالية كبيرة في منع الإسهال، والإمساك ، كما أنه يساعد على نمو البكتيريا النافعة وتقليل نمو البكتيريا الضارة في الجهاز الهضمي ، حيث أن البكتيريا النافعة أن نقلت عن الحد الطبيعي من المعدة فيمكن لها أن تؤدي إلى الإمساك ، أو القيء ، أو الأسهال .
  3. بذور الكتان : هناك الكثير من الفوائد لبذور الكتان فهو يساعد على  تنظيم حركة الأمعاء ، والتقليل من الأعراض التي تصاحب ألم المعدة مثل الإمساك وآلام البطن ، كذلك فإنه يساعد على الوقاية من قرحة المعدة ، وتخفيف  التشنجات المعوية ، كما أنه يمكن استعمال الزيت منه على الأطعمة ، أو غلي البذور
  4. الزنجبيل : الزنجبيل هو سلاح ذو حدين فيمكن لها أن يساعد على إفراغ المعدة من الأشياء الضارة ، فهو يعمل كمطهر لها من الآفات ، ولكنه في الوقت ذاته يمكن له أن تؤدي إلى زيادة الألم عند الإكثار من تناوله ، وكذلك يمكن أن يكون سبباً في الإصابة بقرحة المعدة .

الفاكهة المفيدة للمعدة

يوجد العديد من الفواكه التي تساعد على الوقاية من أمراض المعدة ، كما أنها تساعد على تخفيف آلامها ومن أهم هذه الفواكه : [3]

  • البرتقال : البرتقال من أكثر الفواكه التي يوجد فيها الكثير من العناصر الغذائية المفيدة ، من أهم هذه العناصر فيتامين “ج” كما أنها يحتوى على نسبة كبيرة من  الألياف الغذائية المفيدة لصحة الجهاز الهضمي .
  • الأفوكادو : غني  بأحماض الأوميجا 3 الدهنية ، فهو يساعد تنظيف القولون من البكتريا الضارة ، والتخلص كذلك من بقايا السموم والفضلات ، كما أن يساعد على وقاية القولون من الالتهابات .

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق