استراتيجيات المزيج التسويقي

كتابة دعاء اشرف آخر تحديث: 10 أغسطس 2020 , 22:53

المزيج التسويقي هو عبارة عن عملية تسويق السبع وكيفية التسويق لها بشكل جيد تتطلب الكثير من التخطيط المحكم والجيد لأماكن التوزيع ، حيث تتطلب عملية تسويق السلع أو توزيعها اهتماما كبيرا ويكون ذلك الاهتمام خاص من الإدارة المسؤولة عن بيع وتوزيع تلك السلع ، لأن الإنتاج ليس له صلة ما لم يتم بيع المنتجات من مكان إنتاج تلك السلع نفسها إذا كانت شركة أو مصنع .

معنى المزيج التسويقي

يمكن تعريف المزيج التسويقي بأنه هو عملية تصميم ودمج عناصر التسويق المختلفة بطريقة تضمن تحقيق أهداف المؤسسة وخططها التي تم مناقشتها والتي تكون في كثير من الأوقات خاصة بمناطق أو جهات التوزيع التي سوف يتم توزيع تلك السلع فيها [1].

استراتيجيات المزيج التسويقي

التسويق يتكون من عدة عناصر جميعها مكمله لبعضها حيث تم تصنيف عناصر المزيج التسويقي تحت أربعة عناوين أو عناصر وتعتبر ، هذه العناصر هي أهم عناصر المزيج التسويقي والتي يتم التخطيط بناءا عليها وتلك العناصر هي المنتج ، والسعر، والمكان ، والترويج وتعتبر هي آخر مراحل التسويق والتي يتم من خلالها عرض المنتجات والسلع على العملاء .

هذا هو السبب في أن المزيج التسويقي يقال إنه مزيج من أربعة وهي الأربعة عناصر الأساسية المكونة له ، حيث تشمل القرارات المتعلقة بالمنتج من بداية التخطيط لذلك المنتج وحتى وقت عرضه في الأسواق وحتى وصوله إلى منازل العملاء والبدء في استخدامه ، أيضا وتشمل عمليات تصميم المنتج وتعبئته ووضع العلامات التجارية الخاصة بمكان الإنتاج عليه وأنواعه.

حيث يعتبر القرار بشأن السعر مهما جدا لأن المبيعات تعتمد إلى حد كبير على تسعير المنتج وتسعير المنتجات يتطلب الكثير من العمل والدراسات عليه ، لأنه يتم تحديد المنتج الذي سوف يتم عرضه ينضم تحت أي فئة من المنتجات ، الأماكن التي سوف يتم عرض تلك المنتجات فيها سوف تكون أي الأماكن ، فئة الناس التي سوف تستخدم هذه المنتجات سوف تكون أي فئة من الناس وكيف تكون حالتهم الاجتماعية ، وغير ذلك من الدراسات التي تحدد التسعيرة المناسبة للمنتجات التي سوف يتم توزيعها وعرضها في الأسواق للعملاء .

الإعلانات

وتساعد الإعلانات في انتشار المنتج في أماكن كثير في فترات وأوقات قليلة ، حيث تساعد ما إذا كان سيتم فرض سعر موحد للمنتج الواحد في نفس الأماكن أو في بعض الأماكن القريبة من بعضها في نفس المنطقة أو أنه سوف يتم فرض أسعار مختلفة لنفس المنتج في أسواق مختلفة ، بحيث يكون لكل سوق ولكل مكان سعره الخاص به وذلك يحدد بعد أن يتم دراسة تلك الأماكن بشكل كافي .

كما هي أمثلة على القرار المتعلق بسعر المنتج الذي سوف يتم طرحه به للعملاء ، العنصر الثالث المهم هو المكان الذي سوف يتم عرض وبيع تلك المنتجات فيه وأي فئة من الناس تعيش في تلك الأماكن ، والذي بدوره يشير إلى القرار المتعلق بالسوق حيث سيتم عرض المنتجات للبيع .

الترويج للمنتجات

تعتبر عملية الترويج من المراحل والمخططات الأخيرة التي يتم التخطيط فيها للمنتجات وخطتها في الأسواق ، حيث تتضمن عملية الترويج للمنتجات التي سوف يتم عرضها في الأسواق وبيعها للعملاء قرارات تؤثر على طرق ووسائل زيادة المبيعات للمنتجات في الأماكن التي تعرض فيها تلك المنتجات.

حيث يمكن اعتماد أدوات أو طرق مختلفة لعملية الترويج وزيادة نسبة المبيعات لتلك المنتجات ولهذا الغرض يتم تحديد الأهمية النسبية التي يجب أن تعلق على الطرق المختلفة ، مع التركيز على عنصر الترويج في المزيج التسويقي لأن ذلك العنصر يعتبر هو الذي سوف يحدد مدى نجاح أو فشل خطة بيع المنتجات .

وعندما يتم تلخيص المزيج التسويقي في عدة نقاط فإنه وباختصار شديد، يتضمن المزيج التسويقي الكثير من قرارات تتعلق بالمنتجات المتاحة ، وإن لم تكن كل تلك القرارات والسعر الذي سيتم تحصيله بعد أن يتم عرض تلك المنتجات في الأسواق وبيعها والربح الذي سوف يعود منها ، والحافز الذي سيتم تقديمه للمستهلكين في الأسواق التي ستتاح فيها هذه المنتجات من أجل بيعها .

يتم اتخاذ هذه القرارات مع مراعاة تأثير قوى التسويق خارج المنظمة نفسها التي يتم فيها ومن خلالها التخطيط لرحلة المنتجات (على سبيل المثال ، سلوك المستهلك واستراتيجية المنافسين والسياسة الحكومية وغير ذلك من الدراسات التي يتم مراعاتها عند عرض المنتجات في الأسواق) .

عناصر المزيج التسويقي

عناصر التسويق الأربعة وفقا ل كتب عن المزيج التسويقي والتي تعتبر هي أهم عناصر المزيج التسويقي لكل منها أدوات لابد ، وأن تنفذ بها من هذه العناصر الأربعة أدواته الخاصة للمساهمة في المزيج التسويقي ، وزيادة نسبة المبيعات والأرباح العائدة على المؤسسة نفسها [2] .

المنتج

ويعتبر هو العنصر الأساسي الذي تدور حول خطة التسويق بأكملها ومن الأدوات التي لابد ، وأن تكون متوفرة في المنتج لضمان نجاح الخطة التي يتم تنفيذها له التنوع في المنتج ، حيث يتم عرضه في السوق بأكثر من صورة وأكثر من شكل لوجود إقبال شديد عليه .

الجودة لابد وأن تكون جودة المنتج عالية وذات اسمه وله عدة سنوات معروف كي يضمن العميل الجهات التي يتعامل معها ويوجد الثقة المتبادلة بين العميل والمؤسسة ، التصميم لابد وأن يكون المنتج له تصميم كي يجعل شكله ومظهره جذاب للعملاء لكي لا يأخذ العميل الكثير من الوقت في التفكير لمجرد رؤيته لذلك المنتج وهيئة التصميم التي يبدو عليها .

حيث لابد وأن توفر المؤسسات العديد من الميزات في منتجاتها مثل الخصومات والعروض التي توجد مع المنتجات عند بيعها ، الاسم التجاري والذي لابد وأن يكون له باع في عالم التسويق لكي تكون خطة البيع ناجحة بنسبة كبيرة ، التغليف الشئ المهم بعد تصميم المنتج والهيئة التي يظهر عليها هي تغليف المنتج وكيف يكون شكله عند عرضه في السوق للعملاء ، الخدمات التي توفر للعملاء عند إقبالهم على المنتج .

السعر

قائمة الأسعار تحدد قائمة الأسعار بناءا على عدة عوامل ومن ضمنها نوعية تلك المنتجات ولأي فئة من الأشخاص سوف تقدم تلك المنتجات ، وسوف يتم بيعها ويتم تحديد قائمة الأسعار أيضا بناءا على العديد من الدراسات التي يتم القيام بها من قبل الفريق المسؤول عن الدراسات التسويقية .

خصومات المنتجات لضمان نجاح خطتها التسويقية التي تم وضعها لها فإنه لابد ، وأن تقدم عروض على تلك المنتجات ومن ضمن تلك العروض هي الخصومات فلابد أن توفر خصومات معينة على المنتجات عند بيعها لكي يوجد الكثير من الاقبال عليها ، البدل وخدمة البدل أو تلك الميزة هي التي تجعل الاقبال يكون شديد على المنتج ، وهي أنه إذا قام العميل بشراء منتج معين فيمكنه استبداله ، وتكون هناك شروط ومواعيد محددة للاستبدال فترة السداد تحدد فترة سداد المبلغ المحدد للمنتج إذا كان سوف يتم دفع المبلغ كله دفعة واحدة أو أنه سوف يتم دفع المبلغ على عدة أقساط ويتم أيضا تحديد فترة معينة لتلك الأقساط وشروط الائتمان .

 المكان

القنوات وهي الجهات التي سوف يتم الإعلان عن المنتج وعرضه من خلالها ، التغطية وهي تغطية مساحة كبيرة من الأماكن لضمان انتشار المنتج بشكل أكبر مما يحقق خطة نجاح وعائد مادي أعلى ، التشكيلات ، المواقع وهي المواقع التي يعلن فيها عن تلك المنتجات سواء كانت مواقع في أماكن محدد أو مواقع عبر الإنترنت، الجرد ، النقل ، الخدمات اللوجستية .

الترويج

الإعلان وهو الذي يساعد في انتشار المنتج بشكل سريع، البيع الشخصي ، ترويج المبيعات ، العلاقات العامة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق