ما هي صفات الرسول

كتابة ابتسام مهران آخر تحديث: 14 أغسطس 2020 , 02:36

ولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم في مكة المكرمة منذ حوالي 1400 عام ، وإذا كان هناك شخصية عاشت على مر التاريخ كاملة من جميع النواحي ، فإن تلك الشخصية ستكون بلا شك هي شخصية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ؛ فحياة النبي محمد تعتبر منارة إرشادية للناس في جميع مناحي الحياة ، ويتبع المسلمون النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، ويسيرون على السنة النبوية الشريفة متخذين صفات النبي الكريمة قدوة لهم في تصرفاتهم وحياتهم ، وكذلك نجد أن غير المسلمين يقدرون ذلك بشكل كبير ؛ فلم يرى العالم شخصية مثل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم على مر التاريخ البشري . [1]

صفات النبي محمد صلى الله عليه وسلم

شخصية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هي العامل الرئيسي التي تجلب للنبي محمد صلى الله عليه وسلم الاحترام والتبجيل في كل من الأوساط الإسلامية وغير الإسلامية ؛ فقد كان أحسن الخلق ، ومن ضمن صفات الرسول صلى الله عليه وسلم التي يجب على كل مسلم التحلي بها ، ونشرها في كل مكان الآتي :

  • حب السلام

كان النبي صلى الله عليه وسلام يشجع الناس على حل خلافاتهم باختيار السلام بدلاً من استخدام العنف ؛ فالإسلام هو نفسه السلام ، وطالما كان النبي صلى الله عليه وسلم من محبي السلام ، ولقد أراد أن يعيش الناس في وئام ، وأمن ، وسلام ، وأن ينتهي العنف تماماً بين الناس جميعاً ، ولذلك يجب على كل المسلمين في جميع أنحاء العالم نشر رسالة الرسول صلى الله عليه وسلم للسلام من خلال تقديم أمثلة من الأعمال التي قام بها لضمان السلام .

  • الكرم

كان النبي صلى الله عليه وسلم من أكثر الأشخاص كرماً على الإطلاق ؛ فالكرم سمة مميزة لشخصيته ، وكان دائماً يفضل الآخرين على نفسه ، وكان يلبي احتياجات أي شخص يلجأ إليه لطلب أي شيء ، وقد لاحظ أصدقاء النبي ذلك ؛ فكرم محمد صلى الله عليه وسلم يعتبر خير مثال للمسلمين قد يقتدوا به ، وينشروا أمثله كرمه للآخرين أيضاً ، لكي يصبح العالم مكاناً أفضل يسوده الكرم ، والتعاون ، والخير .

  • الحياء والتواضع

من الصفات التي تميز النبي محمد صلى الله عليه وسلم تواضعه بين الجميع ، ولم يشجع أبداً على التكبر أو التعالي ؛ فقد كان خجولاً ، وشجع بشدة التواضع في أتباعه ، وذكر الحياء في أحاديثه ؛ فالحياء والتواضع من الأمور التي لابد أن يتحلى بها كل مسلم ؛ فقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم متواضعاً وخجولاً من جميع النواحي . [1]

الخصائص الجسدية والأخلاقية للنبي الكريم

  • كان مشرق الوجه

كان محمد صلى الله عليه وسلم دائماً الإشراق في وجهه يقارن بنور القمر ، ويوجد العديد من الروايات من ذويه ، وعائلته الذين وصفوا وجه الرسول صلى الله عليه وسلم بأنه متوهج مثل القمر في تمامه ، وذلك النور كان يلمع أكثر عندما يضحك ، وقد قيل أيضاً أن رقبته كانت نظيفة ، ومشرقة كالفضة ، ووصف الكثيرون أن النبي عنما يتعرق ؛ فقطرات العرق كانت تلمع على جبهته كاللؤلؤ .

  • كانت رائحته كالمسك

يذكر أن رائحة النبي تظل باقية حيث وقف وحتى بعد مغادرته للمكان ؛ فقد اشتهر صلى الله عليه وسلم بحبه للعطور ، والمسك ، والروائح الطيبة ، وحث النبي جميع المسلمين على الاهتمام بنظافتهم ورائحتهم ، وقيل الكثيرون إن عطر النبي جميل ، ومرضي حتى عندما يتعرق النبي تظل رائحته طيبة كرائحة المسك .

  • كان للنبي صوت جميل

أكد الكثيرون على جمال صوت النبي صلى الله عليه وسلم وهدوءه ؛ فقد كان صوته لطيف عذب ، وكان لا يرفع صوته ، ولا يرد بقسوة على من يأتي إليه ليطلب المساعدة أو الأسئلة ، ووفقاً لأحد المصادر التي ذكر فيها الأتي ” لو قرأ الرسول الكريم القرآن لما استطاع الناس تحمل حلاوته ” وسأل الراوي الإمام : فكيف كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ القرآن الكريم في صلاة الجماعة ؟ فقال الإمام : ما كان يتلو إلا قدراً محتملاً .

  • كان محب للأطفال

كان النبي صلى الله عليه وسلم محب للأطفال ويضحك معهم ، وكان يحييهم دائماً ، كما كان يحتضن الحسن والحسين أحفاده أمام الناس جميعاً ؛ فلم يكن لدى العرب في ذلك الوقت إظهار المودة تجاه الأطفال ، بل أنه كان يحملهما على كتفيه في الأماكن العامة . [2]

صفات أخرى للرسول صلى الله عليه وسلم

يوجد العديد من الصفات التي تميز الرسول صلى الله عليه وسلم ، ومن ضمنها أيضاً :

  • الصدق .
  • البساطة في العيش .
  • الانتظام والنظافة .
  • اللطف واللين .
  • احترام وتقدير المرأة .
  • المثابرة .
  • التقوى .
  • الشجاعة .
  • الصبر .

وبجانب تلك الصفات والخصائص البسيطة كان يمتلك الكثير من الخصائص ، والسمات المهمة الأخرى التي يرغب أي شخص في تحقيقها .  [3]

نبذة مختصرة عن سيرة النبي محمد

اسم الرسول كامل هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم ابن عبد مناف ابن قصي ابن كلاب ابن مرة ابن كعب ابن لؤي ابن غالب ابن فهر ابن مالك ابن النضار ابن كنانة ابن خزيمة ابن مدركة ابن الياس ابن مظهر ابن نزار ابن معاد ابن عدنان . [4]

سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو نبي الإسلام ، ومؤسسه قد ولد عام 570 في مكة المكرمة ، وتوفي والده قبل أن يولد وتربى على يد جده وعمه ، وكان ينتمي إلى عائلة فقيرة ، ولكنها محترمة من قبيلة قريش ، وكانت معروفة بنشاطها في السياسة والتجارة في مكة قضى معظم حياته كتاجر ، وعندما وصل إلى سن الأربعين بدأ في تلقي آيات من الله التي أصبحت أساس القرآن الكريم وأساس الإسلام ، وفي بداية مراهقته عمل صلى الله عليه وسلم في قافلة الجمال ، وكان يعمل مع عمه واكتسب خبرة في التجارة من خلال السفر ، وبمرور الوقت لقب بالصادق الأمين نظراً لسمعته الطيبة . [5]

زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم

قد عرفن زوجات الرسول بأمهات المؤمنين ، وكانوا خير النساء ، وهن :

  • خديجة بنت خويلد وهي الزوجة الأولى للنبي محمد .
  • سودة بنت زمعة .
  • عائشة بنت أبي بكر .
  • حفصة بنت عمر بن الخطاب .
  • زينب بنت خزيمة .
  • أم سلمة .
  • زينب بنت جحش .
  • جويرية بنت الحارث .
  • صفية بنت حيي .
  • أم حبيبة .
  • ميمونة بنت الحارث . [6]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق