صيغة دعاء لابي المتوفي

كتابة manar آخر تحديث: 17 أغسطس 2020 , 22:17

يعتبر الموت هو حقيقة لا مفر منها، فعند تعرض الشخص لهذا النوع من الحقائق وتأتي له من خلال فقدان أحد والديه وخصوصًا الأب، فهذا يسبب نوع من الشعور بالحزن الشديد لفراق أغلى الأشخاص، فالأب هو السند والظهر هو الأمان، هو من يعتمد عليه الشخص مهما كبر، الأب هو بمثابة الصديق والأخ والحبيب لأبنته، فعند فقدانه تفقد البنت هو حب لها في هذه الحياة، يفقد الابن الشعور بالأمان والسند والراحة، فكل ما يحتاج إليه الأب في هذا الوقت هو الدعاء والاستغفار للميت، فلا يوجد أي نوع من أنواع رثاء الاب التي قد تساعده في قبره وتهون عليك فراقه.

دعاء للاب المتوفي

هناك الكثير من الأدعية التي جاءت على لسان نبينا وحبيبنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وهي دعاء للميت سواء كان كان الميت الأب أو أي شخص أخر يمكن أن يتم الدعاء بها له، فالدعاء هو أحد أهم الطرق التي تساعد الميت على تخفيف من وحشة القبر، وأيضا تجعلك تتقبل شعور الفقدان وتشعر بالراحة النفسية وهي :

  • عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يلي: عن واثلة بن الأسقع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في الدعاء لميت: اللهم إن فلان بن فلان في ذمتك وحبل جوارك، فَقِهِ من فتنة القبر وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق، اللهم اغفر له وارحمه، فإنك أنت الغفور الرحيم.
  • (استغفِروا لأخيكُم ، وسَلوا لَهُ التَّثبيتَ ، فإنَّهُ الآنَ يُسأَلُ).
  • رواه أحمد وأبو داود. وعن عوف بن مالك قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في الصلاة على جنازة: اللهم اغفر له وارحمه واعف عنه وعافه وأكرم نزله ووسع مدخله، واغسله بماء وثلج وبَرَد، ونَقِّهِ من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، وأبدله داراً خيراً من داره، وأهلاً خيراً من أهله، وزوجاً خيراً من زوجه، وقِهِ فتنة القبر وعذاب النار. رواه مسلم
  • وروى أحمد وأصحاب السنن عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: اللهم اغفر لحينا وميتنا، وصغيرنا وكبيرنا، وذكرنا وأنثانا، وشاهدنا وغائبنا، اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام، ومن توفيته منا فتوفَّهُ على الإيمان، اللهم لا تحرمنا أجره ولا تضلنا بعده.
  • وعن أبي هريرة قال: دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصلاة على جنازة، فقال: اللهم أنت ربها وأنت خلقتها، وأنت رزقتها وأنت هديتها للإسلام، وأنت قبضت روحها، وأنت أعلم بسرها وعلانيتها، جئنا شفعاء له فاغفر له ذنبه.
  • رواه أحمد وأبو داود. ولأبي هريرة دعاء يقول فيه: اللهم إنه عبدك وابن عبدك وابن أمتك كان يشهد أن لا إله إلا أنت، وأن محمداً عبدك ورسولك، وأنت أعلم به، اللهم إن كان محسناً فزد في إحسانه، وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيئاته، اللهم لا تحرمنا أجره ولا تفتنا بعده. أخرجه الإمام مالك.[1]

دعاء لابي المتوفي يوم الجمعة

  • اللهمّ إنّه كان يشهد أنّك لا إله إلّا أنت، وأنّ محمّداً عبدك ورسولك، وأنت أعلم به. اللهم أرحم من عجزت عقولنا عن إستيعاب فراقهم وأجعل قبورهم نوراً وضياء إلى يوم يبعثون.
  • اللهم اغفر لوالدي، واعف عن سيئاته وأرحمه برحمتك، وأكرم مثواه وأحسن نزله، ونقّه من الخطايا والذنوب.
  • اللهم لقد أصبح أبي ف أشد الحاجة لرحمتك، وأنت الغنى عن عذابه، فاشمله برحمتك وقهِ عذابك.
  • اللهم إن أبي قد بات في ذمتك، وأصبح الآن في حبل جوارك، فنجّه من فتنة القبر، وقهِ من عذاب جهنم، واجعله من أهل الجنة والرحمة.
  • اللهم افتح أبواب الرحمة والجنة لأبي، وارحمه برحمتك، وارضَ عنه يا ألله وبشّره بروح وريحان.
  • اللهم اجعل والدي في جودك، واكرم نزله وأدخله جنتك، وأسكنه الفردوس الأعلى.
  • يا رب استقبل والدي وهو خالٍ من الخطايا ومن الذنوب، واستقبله بعفوك ورضاك، وثبّته عند السؤال.
  • اللهم إن أبي قد أصبح بلا حيلة وبلا قوة، فأبدله داراً خيراً من دار الدنيا، وأبدله أهلاً خيراً له من أهله، وارزقه دخول الجنة دون حساب ولا سابقة عذاب.
  • اللهم اجعل قبر أبي مدّ بصره، وأنزل عليه نورًا وفسحة وسرورًا، واملأ قبره رحمة من عندك ونورًا وضياءً.
  • اللهم يا بديع السموات والأرض، يا خالق كل شيء، يا حنان يا منان، أسألك أن ترحم أبي وتغفر له.
  • ربي أسألك الجنة والفردوس الأعلى، وأكرم نزل أبي وارحمه واغفر له يا ألله.
  • اللهم يا صمد، يا واحد يا أحد، انقل أبي من الضيق إلى السعة، وأسكنه جنة الخلود، واجعله في منازل الشهداء والصديقين.
  • اللهم إني اسالك له الدرجات العلى من الجنة، وادخله الجنة، وأسألك له خلاصًا من النار، ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، ربنا ولا تحمل علينا إصرًا كما حملته على الذين من قبلنا، سبحانك ربي واليك المصير.
  • اللهم اغفر له وارحمه واعف عنه، واكرم نزله ووسع مدخله، واغسله بالماء والثلج والبرد، ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.
  • يا رب في يوم الجمعة ارحم أبي، ووسع مدخله، وآنسه وحشة القبر وظلمته، واجعله من أهل الجنة الضاحكين المستبشرين.
  • اللهم في هذا اليوم الفضيل، لا تجعل نور قبر أبي ينطفئ أبدًا، واجعل سكنه الجنة، وظلّه بظلّك يوم لا ظلّ فيه إلا ظلّك.
  • اللهم اجعله من أهل اليمين، واجعل حسابه يسير، وثقل الميزان بحسناته، واسكنه جنتك برفقة الصديقين والأبرار ، مع ضرورة الاستغفار للميت .
  • اللهم أنت خالقه، وكنت في الحياة الدنيا رازقه، وأنت من أنعمت عليه بنعمة الإسلام، وأنت الأعلم بجهره وسره، وأنت من أحييته وقبضت روحه، اجعل النبي المصطفى شفيعًا له، وارحمه واغفر له.[2]

دعاء لـ ابي الميت

  • اللهمّ إنّه جاء ببابك، وأناخ بجنابك، فَجُد عليه بعفوك، وإكرامك، وجود إحسانك.
  • اللهمّ إنّ رحمتك وسعت كلّ شيء، فارحمه رحمةً تطمئنّ بها نفسه، وتقرّ بها عينه.
  • اللهمّ احشره مع المتّقين إلى الرّحمن وفداً.
  • اللهمّ احشره مع أصحاب اليمين، واجعل تحيّته سلامٌ لك من أصحاب اليمين.
  • اللهمّ بشّره بقولك “كلوا واشربوا هنيئاً بما أسلفتم في الأيّام الخالية”.
  • اللهمّ اجعله من الّذين سعدوا في الجنّة، خالدين فيها ما دامت السّماوات والأرض.
  • اللهمّ لا نزكّيه عليك، ولكنّا نحسبه أنّه آمن وعمل صالحاً، فاجعل له جنّتين ذواتي أفنان، بحقّ قولك: “ولمن خاف مقام ربّه جنّتان”.
  • اللهمّ شفّع فيه نبيّنا ومصطفاك، واحشره تحت لوائه، واسقه من يده الشّريفة شربةً هنيئةً لا يظمأ بعدها أبداً.
  • اللهمّ إنّه صبر على البلاء فلم يجزع، فامنحه درجة الصّابرين، الذين يوفّون أجورهم بغير حساب، فإنّك القائل “إنّما يوفّى الصّابرون أجرهم بغير حساب”.
  • اللهمّ إنّه كان مُصلّ لك، فثبّته على الصّراط يوم تزلّ الأقدام.
  • اللهمّ إنّه كان صائماً لك، فأدخله الجنّة من باب الريّان.
  • اللهمّ إنّه كان لكتابك تالياً وسامعاً، فشفّع فيه القرآن، وارحمه من النّيران، واجعله يارحمن يرتقي في الجنّة إلى آخر آية قرأها أو سمعها، وآخر حرفٍ تلاه.
  • اللهمّ ارزقه بكلّ حرفٍ في القرآن حلاوةً، وبكلّ كلمة كرامةً، وبكلّ اّية سعادةً، وبكلّ سورة سلامةً، وبكل جُزءٍ جزاءً.[3]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق