ماهي وظائف نظم المعلومات الادارية

كتابة: أميرة قاسم آخر تحديث: 19 أغسطس 2020 , 21:55

إن نظم المعلومات هي عبارة عن مجموعة من الأنظمة التي يمكن من خلالها أن تتخذ الإدارة أفضل القرارات ، وذلك من خلال توفير المعلومات التي يحتاج إليها المديرين ، هي لا تتمثل في كيان متكامل بل أنها عبارة عن مجموعة من الأنظمة التي يمكن أن توفر في معرفة كيفية تسليم المعلومات وطريقة نقلها وتخزينها . [1]

وظائف نظم المعلومات الإدارية في البنوك

مع التقدم الذي حدث في البلاد فإن هذا كان سبب في الاعتماد على الأجهزة الكمبيوتر وعلى التقنيات الحديثة التي لها علاقة به بشكل كبير وملحوظ ولا يوجد مفر من ذلك ، وبالنسبة إلى نظم المعلومات فإن لها الكثير من الأدوار الحديثة في صناعات مختلفة .

و تعتمد غالبية المنظمات على تصميم وتنفيذ وإدارة تكنولوجيا المعلومات ، وذلك من خلال تعيين خريج نظم معلومات ، حيث أن هؤلاء الأشخاص لديهم مهارات كبيرة من خلال ما حصلوا عليه في الدراسة ، وعادة ما تقوم الشركات بتعيين الأشخاص الذين لديهم خبرة في هذا العمل ؛ لهذا السبب فإنه يوجد العديد من الشركات التي تقدم فرصة حتى تقوم بعمل تدريبات والتي يمكن من خلالها الحصول على خبرة ومن ثم فإنها تساعد على بناء شبكة اتصالات .

حتى تتمكن من الحصول على فرصة أكبر في هذا المجال فإنه يمكن أن تقوم بإكمال درجة الماجستير في نظم المعلومات إلى صقل المهارات التي طورتها من خلال شهادتك ، قد تكون هناك خيارات للتخصص ، على سبيل المثال في نظم المعلومات الصحية . [2]

مستقبل تخصص نظم معلومات إدارية

إن نظام المعلومات الإدارية عبارة عن نظام قائم على الكمبيوتر والذي يكون وسيلة يمكن من خلالها تزويد المديرين بالأدوات اللازمة حتى تعمل على تنظيم وتقييم والإدارة الإقسام بالكامل التي توجد داخل المؤسسة حتى تعمل على توفير معلومات الماضي والحاضر والتي تكون وسيلة للتنبؤ بما يمكن أن يحدث في المؤسسات .

وهذا النظام سوف يساعد في اتخاذ القرارات الصحيحة والمناسبة ، وكذلك تحديد موارد البيانات والتي تتمثل في قواعد البيانات ، وأيضًا موارد الأجهزة للنظام وأنظمة دعم القرار وموارد البيانات التي تتمثل في قواعد البيانات ، وأيضًا موارد الأجهزة للنظام وأنظمة دعم القرار ، وكذلك إدارة الأفراد وتطبيقات إدارة المشاريع ، وغيرها من العمليات المحسوبة التي تمكن القسم من العمل بكفاءة . [3]

كورسات نظم المعلومات الإدارية

إن أنظمة المعلومات تعتبر من المجالات المميزة والفريدة التي يمكن دراستها ، ويوجد بها العديد من التخصصات من ضمنها تخصص نظم معلومات إدارية ، وهذه النظام بشكل عام تعتمد على الكمبيوتر والأعمال ، وحتى تتمكن من إثبات ذاتك في هذا المجال فإن الأمر يتطلب الجمع بين المعرفة التقنية العميقة واستراتيجية العمل الحادة ، هذا بجانب أن يكون لديك القدرة على التواصل بشكل فعال مع المطورين بنفس سهولة التواصل مع مديري الأعمال .

حتى يمكنك القيام بذلك والتطوير من ذاتك في هذا المجال فإن الأمر يتطلب أن تحصل على دورات تدريبية جديدة في مجال نظم المعلومات ، وكذلك يمكنك الحصول على شهادة في نظم المعلومات ، والتي سوف تكون وسيلة تعمل على إعدادك إلى هذا المنصب والأمر يتطلب منك الكثير من المهارات التجارية وكذلك الفنية .

وبالنسبة إلى هذه الدورات فإنها تختلف بشكل كبير من حيث الطول والمحتوى ، البعض منها يعتبر جزء من برنامج درجة أكبر على مستوى الدراسات العليا أو الجامعية ، وغيرها من الكورسات يمكنك الحصول عليها بشكل مستقل حتى تكون وسيلة تعمل على توسيع نطاق معرفتك .

حيث أنه لابد من معرفة بعض فصول علوم الكمبيوتر الأساسية هذا بجانب فصول الأعمال التي يمكنها أن تغطي أساسيات الإحصاء والتمويل والتسويق وغيرها من الأشياء المهمة حول نظم المعلومات حتى تجعل الإنسان يصبح أفضل في نظم المعلومات ويحصل على فرص بشكل أكبر ؛ لهذا السبب عليك أن تختار موضوع متخصصة في نظام المعلومات ، ودائمًا ما تقوم الجامعات بعمل دورات لها علاقة بنظم المعلومات فلابد من اختيار موضع البرنامج المناسب بالنسبة إليك للحصول على الفرص المناسبة . [4]

ماذا تعرف عن نظم المعلومات

في البداية هل تعلم أنه لابد من ان نتحدث على مدير الشركة وهذا السبب يجعله في حاجة إلى نظم المعلومات ، حيث أن المديرين هما الأشخاص الذين يتخذون جميع القرارات التي لها علاقة بالشركات ويكون دورهم تحديد جدول الأعمال المطلوب وكذلك وضع خطة من الأهداف التي تساعد على تكبير المؤسسة .

ويكون دورهم أن يقوموا بتنفيذ تلك الخطط من خلال خطوات واضحة ، وأن يراقبون الوضع بانتظام لضمان السيطرة على الانحرافات عن الخطة الموضوعة ، ويتم التعامل مع المشكلة في أسرع وقت ، وتضمن هذه المجموعة من الأنشطة حسن سير المنظمة وتساعدها على تحقيق أهدافها ، وبالتالي فإن هؤلاء المديرين ضروريون لمنظمة ناجحة .

حيث يقوم المديرون بدورهم بهذه الأنشطة بشكل جماعي لوظائف الإدارة ، إنهم يقررون كل هذه القضايا التي لها صلة بأهداف وغايات المنظمة ، تتراوح القرارات من القرارات الروتينية التي يتم اتخاذها بانتظام إلى القرارات الإستراتيجية ، والتي يتم اتخاذها أحيانًا مرة واحدة في عمر المنظمة ، تختلف القرارات في الدرجات التالية .

هذا الأمر يتطلب أن يتم الاعتماد على متخصصين في نظم المعلومات والمتخصصين في ذلك ولديهم خبرة وقد حصلوا على الكثير من التدريبات حول ذلك ، حيث أن التكنولوجيا هي الوسيلة الأمثل التي يمكن من خلالها تسليم الحل ، والتي تكون سبب في أتخاذ القرارات بشكل أفضل .

هذا يعني أن أي مدير سيحصل فقط على هذا النوع والنوع من المعلومات التي يحق له الحصول عليها والتي له أي استخدام وبناء على ذلك فإنه سوف يحقق نجاح بشكل كبير .

لكن يجب أن تدرك جيدًا أن أنظمة المعلومات الإدارية وتكنولوجيا المعلومات هما شيئان مختلفان تمامًا ، حيث أن نظام المعلومات الإدارية هو مفهوم إدارة المعلومات ، وفي نفس الوقت فإن نظام المعلومات الإدارية ومتطلباته وخصائصه ستظل كما هي على نطاق واسع ، وبشكل عام فإن نظم المعلومات سوف تكون مع تغير الوقت والأنظمة التكنولوجية لها منصات تقنية مختلفة ، وهذا إن دل على شيء فإنه يعتبر دليل واضح على أهمية نظم المعلومات  فلا يمكن لأي الشركات الاستغناء على أشخاص متخصصين ولديهم الخبرة في ذلك لضمان تحقيق جميع الأهداف التي تضعها المؤسسة . [1]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق