كيف افرق بين اعراض الحمل واعراض الدورة

كتابة: سمر عادل آخر تحديث: 13 مارس 2022 , 03:18

كثيرا من السيدات تنتظر لحظة حدوث حمل وإنجاب الأطفال وفي حالة تأخر الحمل تصيب السيدات حالة من الخوف ولقلق والاكتئاب أحيانا، يوجد أعراض مشتركة تدل على حدوث الحمل وأيضا على اقتراب موعد نزول الشهرية فهل سألتي نفسك يوما كيف افرق بين اعراض الحمل واعراض الدورة ؟ لأخذ الاحتياطات اللازمة والاستعدادات اللازمة في حالة حدوث الحمل، لذلك لابد من معرفة كافة المعلومات عن اعراض الحمل.

كيف افرق بين اعراض الحمل واعراض الدورة

هناك العديد من الأعراض الشائعة والمتشابهة بين الحمل المبكر ونزول الدورة الشهرية والتي يمكن بسببها أن يختلط الأمر على المرأة ولا تعرف إذا كانت هذه الأعراض حمل أم لا، وفيما يلي سوف نوضح بعض الأعراض الشائعة بين الحمل والدورة الشهرية وهي:

تغيرات الحالة المزاجية

ويصيب بعض السيدات حالة من الاكتئاب والحزن والقلق وقد تشعر بعضهن بالضيق وتدخل في نوبات بكاء وكل هذه الأعراض أمر شائع وهو من اعراض الحمل حيث أن 10 في المائة  من النساء الحوامل يتعرضن لحالة صحية عقلية ومنها الاكتئاب الأكثر شيوعا في حالة الحمل،  وتحدث هذه الأعراض أيضا في الأيام التي تسبق نزول الدورة الشهرية، وتختفي هذه الأعراض بمجرد نزول الدورة الشهرية، ولكن أذا استمرت هذه الحالة مع تأخر نزول الدورة الشمسية فقد تشير هذه الأعراض إلى حدوث حمل وإن لم يكن حمل فهي دليل على الإصابة بالاكتئاب ويرجى استشارة الطبيب من اجل هذا الأمر وأخذ الأدوية المناسبة لعلاج الاكتئاب.

الإمساك

وتسبب التغيرات الهرمونية إصابة بعض السيدات بالإمساك وحدوث حالة من البطء في حركة الأمعاء، وتشير بعض الأبحاث العلمية أن نسبة لا تقل عن 38 في المائة من السيدات تعاني من الإمساك في فترة الحمل، ويصيب الإمساك المرأة الحامل في الثلثين الأولين من فترة الحمل وتتحسن حالة الأمعاء بعدها.

ويمكن أن تصاب بالإمساك بعض السيدات قبل نزول الدورة الشهرية مباشرة ولكن تتحسن حالة الأمعاء مع بدء نزول الدورة الشهرية وتنتهي مشكلة الإمساك.

آلام الثدي

وتحدث بعض التغيرات في ثدي المرأة في فترة الحمل وقبل نزول الدورة الشهرية أيضا وقد تشعر بآلام شديدة فيه ويحدث ثقل به وتورم أو يصيبه بعض الحساسية وتظهر أنسجة الثدي الوعرة، وتختلف هذه الأعراض من امرأة للأخرى وإن كانت من علامات الدورة الشهرية فإنها تزول مع بدء نزول الدورة ولكن في حالة الحمل يختلف الأمر كثيرا حيث يكون الألم في الثدي أكثر حدة ويبدأ بعد أسبوعين من حدوث الحمل وقد يستمر حتى الولادة، ويكون الألم شديد لغاية عند لمس الثدي وقد تشعر ببعض الوخز في المنطقة المحيطة بالحلمة ويظهر عروق زرقاء كبيرة بالنسبة لباقي العروق بالقرب من سطح الثدي.

حدوث إعياء

ويرتفع هرمون البروجسترون عند السيدات في فترة الحمل وقبل أيام من نزول الدورة الشهرية ويتسبب هذا الهرمون في إصابة السيدات بالتعب والإرهاق والذي يبدأ بالزوال مع بداية نزول الدورة الشهرية، وقد يستمر هذا الألم فترة أيام نزول الدورة عند السيدات اللاتي يعانين من فقر الدم ونقص الحديد.

ويستمر هذا التعب عند السيدات الحوامل طوال الثلث الأول من الحمل، وبعض السيدات يمتد معها الشعور بالإعياء والتعب طوال فترة شهور الحمل وحتى الولادة كما أنهم يتعرضوا للشعور بالأرق وكثرة التبول الليلي والذي يزيد من حدة إرهاق الحمل.

حدوث التشنجات

تعاني السيدات من حدوث تشنجات أسفل المعدة قبل نزول الدورة الشهرية وفي الشهور الأولى من الحمل بسبب تمدد الرحم من اجل الجنين وقد تستمر هذه التشنجات لعدة أسابيع أو الشهور الأولي من الحمل ثم تنتهي وأيضا في حالة الدورة الشهرية تنتهي مع بدء نزول الدورة.

آلام الظهر والصداع

وتتسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة قبل نزول الدورة الشهرية ومع بداية الحم في الشعور بآلام في الظهر والصداع.

حدوث النزيف

ويحدث نظيف لجميع النساء كل شهر بسبب نزول الدورة الشهرية والذي يستمر من 4 إلى 5 أيام ويكون النزيف خفيف في اليوم الأول ويشتد في الأيام التالية للتخلص من الدم الفاسد بالجسم، وفي حالة حدوث حمل يمكن أن يحدث نزيف خفيف للمرأة يحدث عادة يعد 10 أيام أو 14 من الإخصاب ويسمى هذا النزيف بنزيف الانغراس ويكون هذا النزيف أخف بكثير من نزيف الدورة الشهرية.

حدوث تغييرات في الشهية

تتغير شهية معظم السيدات فترة الحمل فيصبح لديهم رغبة شديدة في تناول الأطعمة، وقد يحدث هذا أيضا قبل بدء الدورة الشهرية بسبب التغييرات الهرمونية التي تحدث في هرون الاستروجين والبروجسترون التي تزيد من الرغبة عند السيدات في تناول الحلويات والأطعمة الدهنية والوجبات الغنية بالكربوهيدرات.

كما أن الأبحاث تشير إلى أنه من 50 إلى 90 في المائة من السيدات الحوامل يشعرون برغبة شديدة في تناول أنواع معينة من الأطعمة والمواد غير الغذائية مثل الثلج أو الأوساخ ويطلق على هذه الظاهر مصطلح طبي وهو “بيكا” والذي يجب استشارة الطبيب عند ظهوره على أي سيدة، وقد يحدث العكس عند بعض السيدات فيصبح لديهم الشهور بالنفور من بعض الأطعمة ويكرهون حتى رائحتها.

اعراض الحمل المؤكدة

وهناك بعض الأعراض التي تدل بنسبة كبيرة على حدوث الحمل ولكن لا يمكن التأكد بنسبة 100 في المائة إلا من خليل إجراء اختبار الحمل المنزلي أو زيارة الطبيب، وعند تأخر موعد نزول الدورة الشهرية تشك السيدات في حدوث الحمل لذلك فإننا سوف نوضح بعض اعراض الحمل المؤكدة التي تؤكد بنسبة كبيرة على حدوث الحمل في حالة ظهورها مع تأخر نزول الدورة الشهرية لمدة أسبوع أو أكثر من هذه الأعراض ما يلي:

الشعور بالغثيان

وعلى الرغم من حدوث بعض التقلصات وبعد الانزعاج الخفيف في الجهاز الهضمي قبل الدورة الشهرية إلا أن الغثيان والقيء من علامات الحمل المؤكدة ولا تحدث مع اقتراب موعد الدورة الشهرية، وتشعر المرأة الحامل بالميل إلى القيء في الأسبوع التاسع من بداية الحمل وعادة ما يهدأ هذا الشعور من الدخول في الربع الثاني من الحمل، ولكن يوجد بعض الحالات من السيدات التي يستمر الشعور بالقيء والغثيان معهم طوال فترة الحمل.

حدوث تغيرات في الحلمة

وعلى الرغم من أن بعض السيدات قد تشعر ببعض التغيرات في الحلمات قبل بدء الدورة الشهرية ولكن إذا تغير لون الهالة الملونة المحيطة بالحلمة وأصبحت أكبر وتغير لونها للدرجة الداكنة فقد تشير هذه التغيرات إلى حدوث حمل، وتحدث هذه التغيرات عادة قبل الحمل بأسبوع أو أسبوعين من الحمل.

أسباب غير الحمل لتأخر الدورة الشهرية

وقد تتأخر الدورة الشهرية عند السيدات لأسباب أخري غير الحمل ومن هذه الأسباب ما يلي:

  1. قد يتسبب الضغط العصبي والحزن الشديد عند السيدات.
  2. يتسبب انخفاض الوزن في تأخر الدورة الشهرية.
  3. متلازمة تكيس المبايض قد تحدث اختلال في انتظام موعد الدورة الشهرية.
  4. استخدام بعض وسائل منع الحمل قد يؤثر على الدورة الشهرية ويمنع نزولها تماما أو يحدث اضطرابات فيها فتتأخر أيام عن موعد نزولها عند السيدات ويحدث نزيف عن السيدات الأخرى.
  5. الإصابة ببعض الأمراض مثل اضطرابات الغدة الدرقية أو مرض السكري يؤثر على انتظام الدورة الشهرية.
  6. وصول المرأة إلى سن اليأس يتسبب في عدم نزول الدورة الشهرية.[1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى