كيف اكتب مقدمة اذاعة مدرسية

كتابة آيات حنفي آخر تحديث: 24 أغسطس 2020 , 23:33

تقدم كتابة الكلام فرصة نادرة للطلاب للتأثير على الجمهور بطرق دائمة وذات مغزى، ومن خلال هذا النوع من التواصل الكتابي والشفهي، يمكنهم تعلم نقل الحقيقة في عالم تختفي فيه الأخلاق وتختفي الفضائل. حتى إذا كان أطفالك لن يسجلوا أبدًا في نادي الكلام والمناظرة، فيجب عليك أن تشجعهم على تقديم خطاب في مكان جماعي مثل فصل دراسي أو تجمع عائلي أو حفلة تخرج، ويجب أن تساعدهم نصائح كتابة الكلام على البدء، اختر موضوعًا تهتم به بشغف، وسوف يكتب نفسه وبسرعة أيضًا، ابحث عن بعض الحقائق الرائعة التي سيفكر فيها الأشخاص في الفصل ويستمتعون بها كثيرًا وأدخلها في الخطاب. [1]

سوف يكسبك الكلام الجيد في المدرسة إعجاب معلميك وزملائك على حد سواء، هل سبق لك أن أردت إقناع زملائك بشيء ما؟ يمكنك أن تصبح أكثر إقناعًا من خلال تعلم كيفية كتابة خطاب جيد، كتابة خطاب مؤثر يشبه كتابة مقال جدلي لأن كلاهما لهما نفس الغرض: الإقناع. سيكون الخطاب الفعال منظمًا جيدًا ومتطورًا من الناحية الخطابية، ويحتوي على نفس العناصر الموجودة في المقالة ولكنها مصممة ليتم إلقاؤها بصوت عالٍ، وتتضمن هذه العناصر الخطابية بيان الأطروحة، والتفكير، والتوضيح باستخدام صور حية وخاتمة. [2]

من أهم خطوات الإذاعة المدرسية الناجحة هي مقدمة إذاعة والخاتمة لها، لأنها تظهر مدى عبقرية ونجاح الإذاعة المدرسية، وتنقسم مرحلة كتابة الإذاعة المدرسية إلى 3 مراحل، وسوف نتناولهم بالتفصيل.

ما قبل كتابة مقدمة الاذاعة

تمثل هذه المرحلة ثلث عملية الكتابة، وإليك خطواتها:

  • اختر الموضوع الذي ترغب بشدة التحدث فيه، حيث أن اهتمام الجمهور نابع من اهتمامك أنت بالموضوع، وإذا كنت لا تهتم بالموضوع، فلن يهتم بذلك جمهورك.
  • قيم جمهورك المحتمل، فيجب عليك معرفة هل ستتحدث إلى مجموعة مختلطة من المراهقين أم إلى مجموعة من المتقاعدين؟ ما هي قيمهم واهتماماتهم؟ ما هي أنواع الموسيقى والمراجع الثقافية التي ستتعلق بها؟
  • افهم هدفك، يجب عليك معرفة هدف خطابك، هل تكتب خطابًا للترفيه أو الإعلام أو الإقناع؟ إذا كنت تنوي الإقناع ، فهل تحاول الوصول إلى جمهور متشابه في التفكير أو محايد أو مجموعة معادية بشكل علني؟
  • البحث والعصف الذهني، بعد المرور بهذه الخطوات فعليك أن تبدأ بجمع الحقائق والأمثلة الخاصة بك، وقم بعمل قائمة بنقاط الحديث الممكنة.

كتابة مقدمة الاذاعة

  • تطوير: تحتاج إلى جذب انتباه الجمهور في بداية الخطاب وتحفيزهم على مواصلة الاستماع، ويمكنك أن تستخدم قصة فكاهية أو إحصائية مذهلة وستكفي هذا الغرض، اعتمادًا على نوع الخطاب الذي تكتبه، فإذا كنت تستمتع بإضحاك الناس، فاكتب خطابًا مضحكًا، أما إذا كنت شخصًا جادًا، فخلق لحظات من شأنها أن تسبب لك التفكير. تذكر أن تنتهي بملاحظة ملهمة ورائعة، خاصةً عند البدء.
  • بناء أطروحة: يجب أن يقدم خطابك رسالة واضحة، بحيث تؤدي كل نقطة فرعية إلى الاستنتاج النهائي بشكل منطقي، استخدم جمل قصيرة وتجنب الكلمات التي لن يفهمها جمهورك، وأيضا تجنب الجمل الطويلة والمتعرجة والحجج المعقدة، على عكس كتابة مقال، ستواجه صعوبة في شرح المصطلحات الفنية أو الرجوع إلى النقاط السابقة، اجعل كل جملة سهلة، اختر قصة جذابة وذات موضوع لتبدأ بها، قصة تجذب انتباه جمهورك وانتبه للنبرة والرسالة بشكل عام، وانتبه أيضا إلى الجملة الأولى، ويجب أن يعرف جمهورك موضوعك الشامل قبل أن تنتهي من جملك الأولى، اذكر بالضبط ما تتحدث عنه أو على الأقل اقترحه بشدة في البداية،  ولا تقفز مباشرة من نكتة إلى قصة عن النجاة من حادث سيارة، فكر فيما يشعر به الجمهور ويتوقعه بعد كل قسم، من الجيد أن تفاجئهم، لكن افعل ذلك بأفكارك، وليس عن طريق الخلط بينها وبين موضوع مختلف تمامًا.
  • بناء علاقة مع الجمهور: ثبت مصداقيتك كمتحدث من خلال إظهار اتصالك بالموضوع، هل دفعتك هواية أو مؤلف مفضل أو تجربة عائلية إلى اختيار هذا الموضوع؟
  • نظّم أفكارك: قدم معاينة لما سيأتي في المقدمة، وتأكد من اتباع هذه النقاط بالترتيب. [3]
  • أنهِ بخاتمة قوية: عندما تصل إلى نهاية خطابك، أعد صياغة أطروحتك واربط كل شيء بالمقدمة، اختتم ببيان لا يُنسى يجسد حديثك.

مراجعة مقدمة الاذاعة

  • القواعد: قد تتسبب الكتابة السيئة في توقف الجمهور عن التعامل معك بجدية، حتى لو كانت رسالتك الرئيسية قوية.
  • أسلوب: في مرحلة كتابة الإذاعة المدرسية ركزت على الجوهر (ماذا تقول)؛ الآن يمكنك التركيز على الأسلوب (كيف تقول ذلك)، بدون اللجوء إلى النثر المبالغ فيه، يمكنك التدرب على تقنيات الكتابة مثل التوازي والتكرار والجناس والتسلسل أو القوائم.
  • زمن: اقرأ خطابك بصوت عالٍ لن تستغرق أكثر من 20 دقيقة.
  • صوت: عندما تقرأ الخطاب بصوت عالٍ، هل تتعثر في الكلمات والعبارات غير الطبيعية؟ ربما تحتاج إلى إعادة الكتابة بلغة أكثر مباشرة وبساطة. هل من السهل فهم تدفق أفكارك؟ هل مفرداتك مناسبة لأعمار الجمهور وتعليمه؟
  • مناشدة الحواس: يجب أن يشغل خطابك المخيلة – لا أن ينام الناس! فيجب أن تعرف هل تستخدم اللغة التصويرية لمساعدة الجمهور على تصور المفاهيم؟ قم بتضمين فقرة وصفية لمساعدتهم على سماع موضوعك والشعور به ولمسه، حاول تضمين الروايات التي سيتعرف عليها الناس. لا تحتاج إلى الكثير من التفاصيل، فقط ما يكفي لجعل القصص تبدو حقيقية وتساعدك على شرح نقاطك المقنعة أو أخلاقك.
  • منظمة: يمكنك ترتيب خطابك ترتيبًا زمنيًا أو موضعياً أو عن طريق المقارنة أو التباين أو بأي طريقة أخرى، فقط تأكد من أنك متسق.
  • الأدب : هل استخدمت اللغة المناسبة طوال الوقت؟ هل كتبت باحترام لنفسك وللآخرين؟ تظهر أفضل الخطب التعاطف والتعاطف ، بدلاً من هدم الآخرين.

التدريب على القاء المقدمة الاذاعية

  1. بمجرد كتابة ومراجعة خطابك، حان وقت التدريب! حاول أن تحفظ اخطاب وراقب سرعة أدائك حتى لا تتحدث بسرعة كبيرة، ويمكنك حتى أن تتدرب أمام المرآة لكي تتذكر التحرك بشكل طبيعي، بالإضافة إلى دمج إيماءات اليد وتعبيرات الوجه، جرب مستوى الصوت ودرجة الصوت العالية والمنخفضة والتوقف مؤقتًا (دون ملاحظات حول ما ينجح وما لا يصلح)، تدرب على التحدث بصوت عالٍ وواضح، إذا كنت ستتحدث إلى غرفة مليئة بالناس فتعلم كيفية عرض صوتك، وليس الغمغمة أو الصراخ. قف مع المباعدة بين ساقيك وكتفيك واستقامة ظهرك. حاول التحدث باستخدام الحجاب الحاجز، وادفع الهواء للخارج من أسفل صدرك، تحدث ببطء وتوقف بين الأفكار، ومن السهل أن تتسرع عندما تكون متوترًا. توقف في نهاية كل جملة، في نهاية القسم، قبل الانتقال إلى الفكرة التالية، توقف لفترة أطول وتظاهر أنك تنظر عبر جمهورك وتجري اتصالًا بصريًا مع عدد قليل من الأشخاص. [4]

أخيرًا ، يجب عليك أن تتحلى بالثقة ! الخوف من المسرح هو جزء من الحياة، لكن الممثلين العظماء تعلموا أن العاطفة والصدق تجعل المتحدث والجمهور مرتاحين في كل مرة، لا أحد يريد أن يستمع إليك وأنت تقرأ مقالًا بصوت عالٍ، ستحتاج إلى التعرف على ما كتبته بما يكفي لتقديمه بثقة أثناء النظر إلى جمهورك. 

بشكل عام، يجب أن تظل ثابتًا إلى حد ما أثناء إلقاء الخطاب، وتعد إيماءات اليد الصغيرة والانتقال من حين لآخر إلى مكان جديد أمرًا جيدًا، خاصة إذا كانت تساعدك على الشعور بالثقة والظهور.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق