أنواع الفنون التعبيرية

كتابة: آيات حنفي آخر تحديث: 31 أغسطس 2020 , 23:28

كانت الفنون جزءًا لا يتجزأ من حياة البشر عبر التاريخ، فقد رسمنا الكهوف ورسمنا وجوهنا وأجسادنا، وأيضا رقصنا حول النار وكنا نغني ونعزف على الطبول والمزامير. لقد جمعنا وروينا قصصًا عن يومنا هذا، وعن أسلافنا، وعن أحلامنا من خلال الأقوال أو الأفعال. استخدم الشامان الفنون لعلاج مجتمعاتهم، من خلال استخدام الأحلام والغناء والرقص والقصص. استخدمت المساعي الروحية عبر التاريخ الأغاني والرقص والفنون البصرية كنشاط مجتمعي. في الآونة الأخيرة فقط ، أصبحنا كبشر منفصلين تمامًا عن الفن، وبدأنا في النظر إلى الفن بدلاً من إنشائه بأنفسنا، وانتشرت أنواع كثيرة من الفن منها الفنون السبعة والفنون التطبيقية. [1]

تعريف الفنون التعبيرية

الفنون التعبيرية هي عملية يتم من خلالها استخدام طرائق فنية مختلفة كمحفز للتعبير الإبداعي لتعزيز النمو الشخصي والوعي والشفاء.

  • إنها الصلة الإبداعية والتفاعل بين مختلف أشكال الفن مثل الفنون المرئية والحركة والرقص والموسيقى والدراما والكتابة والشعر ورواية القصص.
  • تشرك الجسد والعقل والروح، وتدعو الفضول والفرح في التعبير المرح.
  • تتغلغل في منبع الإبداع، وتستكشف وتطور الخيال والحدس.
  •  لا تتطلب مهارات خاصة أو موهبة أو خبرة فنية سابقة.
  • لا يتعلق الأمر بصنع حرفة أو شيء جميل – ينصب التركيز على العملية وليس المنتج.
  • هي “النشاط الذي يجلب فيه الشخص شيئًا إلى الوجود لم يكن موجودًا من قبل.

دور الفنون التعبيرية في حياتنا

تخلق الفنون التعبيرية عتبة للاستكشاف الحقيقي لحياتنا، وتتيح لنا استكشاف أنفسنا ومكاننا في العالم من خلال حكمة حواسنا. تبدأ جلسة الفنون التعبيرية بالمشاركة، ولكن سرعان ما تنتقل إلى الفنون، والوصول إلى مداخل بديلة. 

من خلال التعبير الفني ، يمكننا أن نتحول إلى الداخل، وننقر على أحاسيس الذكريات التي يتم التعبير عنها بشكل أفضل من خلال الصور.

وتعتبر المادة الخام للعلاج بالفنون التعبيرية هي الوعي الحسي – التوتر الجسدي واللون والملمس والإيقاع والوزن وتشكيل مستوى الطاقة والصوت. تُمكِّن الفنون التعبيرية البشر من استخدام الحركة والشعر والفن البصري والصوت كمصادر للبصيرة والتغيير.

الفن هو الجسر بين الواقع الداخلي والخارجي، وتحفز الفنون التعبيرية اللغة الأساسية للخيال، وقد تكون الصور جريئة أو مرعبة أو عادية، ويمكننا دعوة هذه الصور، والاهتمام بها بينما نسأل عما يحتاجون إليه منا وماذا يجلبون إلينا والذي نحتاج إلى معرفته، ونساعدك على القيام بذلك من خلال التعامل مع كل صورة باحترام، والسؤال عما تحتاجه، والسماح للفنان بأخذ زمام المبادرة.

عندما نشعر أن الصورة قد تم استكشافها، فإننا نقضي الوقت في التفكير فيما حدث أثناء صنع الفن وكيف يمكن أن يوجه حياتنا في الوقت الحاضر. [2]

العلاج بالفنون التعبيرية

الفنون التعبيرية هي تخصص للمساعدة والشفاء وتستخدم الفنون كأساس للاكتشاف والتغيير. جميع التخصصات الخمسة للفنون: المرئية ، والرقص / الحركة ، والموسيقى ، والدراما / المسرح ، والكتابة / الشعر يمكن أن تمنحك مفردات أكثر للعمل وتنمية الحياة التي تحبها.

تساعد صناعة الفن البسيطة ذات المهارات المنخفضة في هذه المجالات المختلفة (الفن المرئي والموسيقى والحركة والكتابة والدراما) على فتح الحواس والوصول إلى خيالنا حتى نتمكن من العثور على مواردنا الخاصة التي نحتفظ بها داخل أنفسنا والتي يجلبها فننا إلينا.

عناصر الفن

عناصر الفن هي اللبنات الأساسية لكل فن. تتضمن كل قطعة فنية تم إنشاؤها على الإطلاق عنصرًا أو أكثر من هذه العناصر. وعناصر الفن السبعة هي الخط واللون والشكل والتكوين والقيمة والفراغ والملمس.

  • خط :عنصرا من الفن وهو علامة على السطح، وهناك العديد من أنواع الخطوط المختلفة، بما في ذلك الخطوط الأفقية والعمودية والمموجة والقطرية وغير ذلك.
  • الشكل: مواصلة العمل على الرسم  ومن ثم تحويل الخطوط المغلقة إلى عنصر فني آخر يسمى الشكل، وهو عبارة عن مناطق ذات مساحة مغلقة ثنائية الأبعاد. الأشكال مسطحة، وهناك فئتان مختلفتان من الأشكال هي: هندسية وعضوية. 
  • الأشكال الهندسية رياضية ، مثل الدوائر والمربعات.
  •  الأشكال العضوية من الطبيعة ، مثل الغيوم والأوراق.
  • الفراغ: إذا قررت تغيير حجم وموضع خطوطك وأشكالك، فستستخدم عنصرًا آخر وهو ما يسمى الفراغ، ويتعامل هذا النوع مع وهم العمق على سطح مستو. قد تتداخل الأشكال لجعل بعضها أقرب، أو تجعل الكائنات الموجودة في المسافة أصغر لتبدو وكأنها بعيدة. يمكن أيضًا استخدام عنصر الفراغ في الفن ثلاثي الأبعاد.
  • اللون هو بيت القصيد للأشخاص الذين يتعلمون البصريون والمفكرون
  • القيمة: تشير إلى إضاءة المساحات وظلامها في العمل الفني، والأبيض هو أخف قيمة، بينما الأسود هو الأغمق.
  • التكوين: هو النسخة ثلاثية الأبعاد للشكل، ويمكن عرض العمل الفني الذي يحتوي على عنصر فني من زوايا مختلفة، وليس مسطحًا. النماذج لها ارتفاع وعرض، ولكن لها أيضًا عمق. يمكن أن تكون النماذج ذات حواف صلبة مثل المكعب أو أكثر حرية التدفق. [3]

أنواع الفنون

الفنان هو ركيزة الحضارة ودخوله لأي مجال عملي أو علمي قد يحوله من العالم المعقول إلى العالم اللامعقول، وهناك أنواع متعددة من الفنون منها انواع الفنون التشكيلية، والفنون التطبيقية، والطبعات الفنية، وغيرهم. [4]

الفنون التشكيلية

الفنون التشكيلية: وهناك أنواع متعددة من هذا النوع مثل:

  • الرسم: وهو تعبير تشكيلي يستلزم عمل علاقة ما على سطح ما، وهو التعبير عن الأشياء بواسطة الخط أساساً أو بأي أداة.
  • التصوير الزيتي: هو أحد أشكال الفنون التشكيلية وقد عُرف هذا الفن منذ أقدم العصور
  • التصوير الجداري: يعتمد على الموزاييك والفسيفساء والزجاج المعشق والملون وأنواعه المختلفة
  • النحت: النحت فرعاً من فروع الفنون المرئية وفي نفس الوقت أحد أنواع الفنون التشكيلية.
  • التصوير الضوئي:  التصوير الضوئي أو الفوتوغرافيا (مشتقة من اليونانية، وتعني الرسم بالضوء)، مرادف لفن الرسم القديم فمن خلال العدسة يقوم المصور بإعادة إسقاط المشهد أمامه على وسط يمكن من خلاله إعادة تمثيل المشهد فيما بعد.

والتصوير هو عملية إنتاج صور ومنظر بواسطة تأثيرات ضوئية؛ فالأشعة المنعكسة من المنظر تكوِّن خيالاً داخل مادة حسّاسة للضوء، ثم تُعالَج هذه المادة بعد ذلك، فينتج عنها صورة تمثل المنظر. ويسمى التصوير الضوئي أيضًا التصوير المنظورى الفوتوغرافي.

الطبعات الفنية

وهناك أنوع منها وهي:

  • التصميم: التصميم هو عملية التكوين والابتكار، أي جمع عناصر من البيئة ووضعها في تكوين معين لإعطاء شئ له وظيفة أو مدلول والبعض يفرق بين التكوين والتصميم على أن التكوين جزء من عملية التصميم لأن التصميم يتدخل فيه الفكر الإنساني والخبرات الشخصية.
  • فن الكتابة بالخط
  • العمارة: هي فن وعلم تصميم وتخطيط وتشييد المباني والمنشآت ليغطي بها الإنسان بها احتياجات مادية أو معنوية وذلك باستخدام مواد وأساليب إنشائية مختلفة.
  • فنون الوسائط المتعددة: وهو مصطلح واسع الانتشار في عالم الحاسوب يرمز إلى استعمال عدة أجهزة إعلام مختلفة لحمل المعلومات مثل (النص، الصوت، الرسومات، الصور المتحركة، الفيديو، والتطبيقات التفاعلية).
  • فن التجميع
  • فن التركيب
  • فن الفيديو

الفنون التعبيرية

وأنواعه كالآتي:

  • فن الأداء الحي
  • فن الحركات الإيجابية
  • الرقص
  • الإلقاء

الفنون التطبيقية

أنواعها هي:

  • تصميم داخلي
  • تصميم الأزياء
  • الحياكة والتطريز
  • الزخرفة
  • صناعة السجاد
  • ديكور
  • صناعة الأثاث
  • صناعة الزجاج المعشق
  • صناعة الحلى والمجوهرات

الفنون غير المرئية

  • الشعر
  • الأدب 
  • الموسيقى
  • المسرح
  • الأوبرا
  • الغناء
  • فن الطهي
  • الإلقاء والخطابة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق