ماذا يوقف الإسهال فورا

كتابة سلفانا نعوم آخر تحديث: 08 سبتمبر 2020 , 04:36

يعاني الكثير من الإسهال، حيث أنه مرض يجب الانتباه إليه واستشارة الطبيب المختص لمعرفة أسبابه وعلاجه، إذ ينتج عنه مشاكل صحية خطيرة أهمها الإصابة بالجفاف نتيجة خسارة الجسم كمية كبيرة من السوائل، الأمر الذي ينعكس سلبياً على الحالة الصحية لمريض الإسهال.

علاج الاسهال عند الاطفال

وللتخلص من  الإسهال ، ينصح بالابتعاد عن تناول بعض الأطعمة المسببة للإسهال أهمها الحلويات، والحمص، والحليب ومشتقاته، والخضروات الخضراء اللون كالفاصوليا، والكرنب، وذلك لأن هذه الأطعمة تزيد من نسبة الإسهال، نظراً لاحتوائها على عنصر الألياف الذي يعمل على تشغيل حركة الأمعاء والقولون.[1]

كما ينصح بتناول  الشوفان، والبطاطا، والدجاج المسلوق المنزوع الجلد، بالإضافة إلي التوست الأسمر، حيث أن هذه الأطعمة تقلل من الإسهال، ولكن عند الشعور باستمرار الإسهال يجب على المريض زيارة الطبيب  لكى يعرف السبب الحقيقي وراء الإسهال، ومن ثم يحدد طريقة العلاج المناسبة، والجرعة اللازمة لحالة المريض التي تختلف من حالة لأخرى باختلاف حدة المرض، والحالة العمرية للمريض.

أكثر الأشخاص عرضة لمرض الإسهال هم الأطفال، لذلك يجب علاج الإسهال عند الأطفال نظراً لضعف جهازهم المناعي وتعرضهم للكثير من الحمى، والعدوى الميكروبية، فالعلاج الصحيح لإسهال الطفل يوقفه، بينما إهماله يعرض صحة الطفل للخطر.

كيف أوقف الإسهال عند الأطفال، هذا السؤال تطرحه الأمهات بسبب كثرة تعرض طفلها الصغير للإسهال، حيث ينصح بإعطائه دواء ينتمى إلى المضادات الحيوية الخاصة بالجهاز الهضمي مع تغيير نظام غذاءه، إذ ينصح بتناول الطعام الصحي المنزلي كالبيض، والأرز والمكرونة، خاصة وأن الطفل يعتمد بشكل مباشر في طعامه على الحلويات والمياه الغازية، فهذه الأطعمة تسبب له الإسهال.

الشاي لعلاج الاسهال

يحتاج الجسم أثناء الإصابة بالإسهال إلى تناول مشروبات لتعويض خسارة السوائل بالجسم، الأمر الذي يمنع المريض من تدهور حالته وإصابته بالجفاف، ومن أهم هذه المشروبات:

يستخدم الشاي لعلاج الإسهال، حيث أنه من أفضل المشروبات المعالجة لمرض الإسهال، كما يمنع من التعرض للجفاف بسبب خسارة الجسم للسوائل، فعند تناول الشاي يتم تعويض السوائل المفقودة، الأمر الذى يحمي الإنسان من الأضرار المصاحبة لمرض الإسهال، إذ يمكن تناول ستة أكواب من الشاي في اليوم الواحد.

القهوة لعلاج الاسهال

  1. كما تستخدم القهوة لعلاج الإسهال، حيث ينصح بتناول كوب واحد فقط في اليوم، كما يفضل عصر ليمون على القهوة ، كما يمكن تناول معلقة قهوة كبديل من شربها، إذ يحذر من تناول أكثر من كوب في اليوم، فكوب واحد يكفى لتقليل الإسهال، بينما أكثر من ذلك قد يؤدى إلى تشغيل حركة الأمعاء، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الإسهال.
  2. الإكثار من تناول عصير الليمون، حيث أن الليمون من شأنه تقليل الإسهال، لأنه يتكون من مواد تتحكم في حركة الأمعاء والقولون.
  3. ينصح بالإكثار من تناول الأعشاب الطبيعية، حيث أن الأعشاب الطبيعية تطرد الجراثيم والميكروبات الضارة من الجسم، إذ ينصح بتناولها ساخنة.
  4. الإكثار من تناول السوائل خاصة الماء، وذلك لتعويض نسبة السوائل المفقودة.
  5. تناول العصير الطبيعي الموجود في الفاكهة، وذلك لتعويض خسارة السوائل الناتجة عن الإسهال أو الجفاف المصاحب للإسهال، كما أن الفواكه تحتوي على عدد كبير من العناصر الغذائية المهمة كعنصر الصوديوم، وعنصر البوتاسيوم، وعنصر الماغنسيوم، وعنصر الحديد، وهذه العناصر مهمة للصحة، ولإتمام العمليات الحيوية.

شيء يوقف الإسهال

يوجد بعض الأطعمة التي من شأنها تقليل الإسهال ومنعه، ولكن عند مرور 48 ساعة دون ملاحظة تحسن في العلاج ينصح بزيارة الطبيب المعالج الذي يعالج السبب الحقيقي وراء الإصابة بالإسهال ، و هذه الأطعمة هي كالاتي:

  1. ينصح بتناول أطعمة من شانها علاج الإسهال كالأرز، والمكرونة، والبطاطس.[2]
  2. تناول الفواكه كالرمان، والموز.
  3. تجنب تناول الوجبات السريعة، حيث أنها قد تكون ملوثة بها بكتريا وميكروبات، الأمر الذي يزيد من حدة الإسهال، كما يؤثر على الصحة بطريقة سلبية، فالوجبات السريعة قد تعرضك للإصابة بحالة من التسمم الغذائي.
  4. الابتعاد عن تناول الحلويات والأطعمة التي  تحتوى على نسبة كبيرة من السكر، حيث أن هذه الأطعمة تزيد من حدة الإسهال، الأمر الذي يعرضك للإصابة بالجفاف، وفقدان بعض العناصر الغذائية الضرورية للجسم، كالأملاح، والسوائل، وبعض الفيتامينات الصحية.
  5. تناول الثوم، حيث أنه من أسرع الوسائل المعالجة للإسهال، بالإضافة إلى فوائده للجسم بشكل عام، حيث يعمل الثوم على طرد الميكروبات والجراثيم من الجسم، كما يتحكم في حركة الأمعاء والقولون، ويقلل من عملية إخراج البراز.
  6. تجنب تناول المانجو، حيث أن المانجو من شانها زيادة الإسهال.
  7. الابتعاد عن تناول الملوخية خلال فترة الإصابة بالإسهال.

النشا لعلاج الإسهال

تعتبر النشا من أسرع الوسائل المعالجة للإسهال سواء إسهال الأطفال أو إسهال الكبار، وذلك لأن النشأ تتكون من مادة تجعل عملية إخراج البراز قليلة، ومن وصفات النشا لعلاج الإسهال :

  1. يمكن خلط النشا بالطعام المطبوخ في المنزل.
  2. يمكن إضافة ملعقة من النشا إلى كوب من الحليب الخالي الدسم.
  3. كما يمكن تناول عصير مكون من الليمون والنشا بدون وضع ماء على العصير، إذ ينصح بتناول العصير مرتين في اليوم.

علاج الإسهال والمغص

عادة ما يصاحب الإسهال المغص الذي يسبب آلام بالمعدة وبالجهاز الهضمي، حيث توجد مجموعة أطعمة تقلل من عملية إخراج البراز، كما تقلل من الألم المصاحب لمغص الإسهال، وهي كالاتي:

  1. الزبادي Yogurt: يعالج الزبادي الإسهال، حيث يعمل على طرد الميكروبات والبكتريا المسببة لألم المغص، كما يقتل البكتريا المسببة للإسهال، وذلك لأنه يتكون من حمض اللبنيك الطارد للبكتريا الضارة، إذ ينصح بتناول علبتين من الزبادي كحد أدني.
  2. قشر البرتقال Orange peel:يعالج قشر البرتقال الإسهال، وذلك لاحتوائه على عدة عناصر غذائية من شأنها زيادة قوة الجهاز المناعي، الأمر الذي يجعل الجسم قادر على مهاجمة البكتريا الضارة التي تدخل الجسم، وذلك من خلال تقشير برتقالة بعد غسلها بالماء لطرد البكتريا الموجودة على القشرة، ثم تقطيع القشرة قطع صغيرة وإضافتها إلى كوب من الماء المغلي، وتناولها باردة، إذ يمكن تحلية المشروب بوضع ملعقتين من العسل وملعقتين من السكر، كما ينصح بتناول هذا المشروب مرتين في اليوم كحد أدني، أو ثلاث مرات في اليوم كحد أقصي.
  3. زيت  الحبة السوداء black seed oil: هو نبات عشبي معالج لحالات الإسهال، وذلك من خلال إضافة ملعقتين من زيت الحبة السوداء إلى كوب ماء، إذ يفضل تناول هذا المشروب مرتين في اليوم كحد أدنى، أو ثلاث مرات في اليوم كحد أقصى.
  4. الجزر carrots: يحتوى الجزر على مادة البكتين المعالجة للإسهال، كما يحتوى على العديد من العناصر الغذائية المفيدة للجسم والتي تقوي الجهاز المناعي ، فكلما كان الجهاز المناعي قوي، كلما كان قادراً على مواجهة الميكروبات المسببة للإسهال وللأمراض الصحية، لذا ينصح بتناول مشروب الجزر المكون من ثلاث جزرات وكوب من الماء ونصف ليمونة ومعلقة عسل وخلطهم في الخلاط الكهربائي، كما يمكن تقطيعه وتناوله مع الطعام.

يعتبر الإسهال من الأمراض المسببة للعديد من الأضرار الصحية، إذ أن أسبابه كثيرة أهمها الميكروبات والبكتريا الضارة التي تدخل الجسم نتيجة تناول طعام ملوث، لذا يجب الاهتمام بنوعية الطعام المتناول ونظافته للحفاظ على الصحة ومنعاً للإصابة بالإسهال.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق