معاني نتائج تحليل mpv

كتابة ابتسام مهران آخر تحديث: 13 سبتمبر 2020 , 01:54

في الكثير من الأحيان يصاب شخص بكدمات أكثر من غيره ، وهنا قد يكون هناك مشكلة في الصفائح الدموية ، ومن المعروف أن هذه الصفائح هي عبارة عن أجزاء خلوية تكون في شكل قرص ،  وتكون مهمتها أنها تساعد في وقف النزيف ، وهناك العديد من اختصارات تحليل الدم والتي توضح لنا أي اضطرابات موجودة في الجسم ومن ضمنها تحليل mpv ،  والذي يقوم باختبار متوسط ​​حجم الصفائح الدموية ، والتي يكون اختصارها  MPV ، وأيضًا هناك تحليل الدم cbc ،  والذي يعد من أكثر الاختبارات شيوعًا ،  والذي يركز على أنواع معينة من الخلايا في الدم ، ويقيس اختبار MPV متوسط ​​حجم الصفائح الدموية ، وإنه وثيق الصلة باختبار عدد الصفائح الدموية ، ووجود MPV مرتفع أو منخفض لا يعني أي شيء في حد ذاته .

متوسط حجم الصفائح الدموية mpv

قد يكون الانسان مُعرض لخطر النزيف والكدمات إذا لم تعمل الصفائح الدموية بشكل صحيح ، وهنا يأتي دور تحليل mpv الذي يقوم باختبار متوسط حجم الصفائح الدموية في الدم ، وهذا التحليل يقُدم نظرة ثاقبة على وظيفة الصفائح الدموية ونشاط الجسم العام ، وما لا يعرف الصفائح الدموية هي عبارة عن خلايا صغيرة تتشكل عادة من خلايا كبيرة جدًا موجودة في نخاع العظام ، وتسمى خلايا النواء الضخمة ، وتكون وظيفتها الأساسية منع النزيف المفرط عند الإصابة بأي جروح ، أو كدمات فهي تقوم بدور المدافع عن الجسم من أي التهابات ، أو ميكروبات . [1]

تحليل mpv

عندما يقوم الجسم بإنتاج المزيد من الصفائح الدموية فأنها تصبح أكبر ، والعكس صحيح ، لذا يتم استخدام هذا النوع من التحاليل لكي يطمئن الطبيب من عدم وجود أي مشكلة في إنتاج هذه الصفائح الدموية ، والتي تكون في نخاع العظام ، ويأتي تحليلMPV كجزء من تحليل الدم cbc ، وفي تحليل الدم الكامل يتم قياس نسبة كل من خلايا الدم الحمراء ، خلايا الدم البيضاء ، والصفائح الدموية . [2]

ما هو الغرض من تحليل mpv

الصفائح الدموية هي عبارة عن الخلايا المسؤولة عن تكوين جلطات الدم ، وهذا بدوره يعمل على إبطاء فقدان الدم ، ومنع العدوى ، وتعزيز عملية شفاء الجسم عند حدوث أي إصابة ، حيث تتجمع الصفائح الدموية لكي تسد أي جروح ، وتساعد في إصلاح أي إصابة ،  وفي هذا التحليل نستطيع أن نحدد متوسط حجم هذه الصفائح ، والتي قد تكون في الكثير من الأحيان بها ارتفاع ، أو انخفاض مما يترتب عنه بعض المشاكل الصحية . [3]

العوامل المؤثرة في تحليل MPV

بدون شك هناك عدد من الصفائح الدموية يمكن أن تتأثر بعوامل معينة مثل ارتفاع متوسط حجمها أو الهرمونات ، والأشخاص الذين يعيشون مع ارتفاعات متوسط حجم الصفائح الدموية يكونون عادة عرضة لأمراض القلب ، كما أن التدخين وارتفاع ضغط الدم ، ومستويات الجلوكوز المرتفعة تؤدي أيضًا إلى ارتفاع MPV ، وخاصة لدى الرجال وأيضًا أقراص مانع الحمل تؤثر في ارتفاع mpv عند النساء ، لذا من المهم وضع كل العوامل المؤثرة في الاعتبار حتى نتفادى حدوث أي مخاطر صحية . [3]

معاني نتائج تحليل mpv

مستويات mpv المرتفعة

قد تعني مستويات mpv المرتفعة أن الصفائح الدموية تكون نسبتها أكبر من المتوسط ، وعندما يحدث هذا فقد يكون دال على أن نخاع العظم ينتج الصفائح الدموية بسرعة كبيرة ، وهذا يسبب بدوره تدمير الصفائح الدموية القديمة ، ويحاول نخاع العظم التعويض ، مما يتسبب في الارتفاع . [4]

ما هي أسباب ارتفاع MPV

  • نقص فيتامين د حيث أن انخفاض مستويات فيتامين د في الدم مرتبط بارتفاع MPV.
  • السمنة واضطرابات التمثيل الغذائي الأخرى حيث أن السمنة قد تترافق مع MPV أعلى بكثير، وكلما ارتفع مؤشر كتلة الجسم ، كلما ارتفع مؤشر MPV في الجسم .
  • اضطرابات الغدة الدرقية حيث أن تم ربط كل من خمول الغدة الدرقية ، وفرط نشاطها (قصور ، أو فرط نشاط الغدة الدرقية بارتفاع MPV في الجسم .
  • السرطان ، حيث نجد أن سرطانات الدم البطيئة النمو  ، ارتبطت بارتفاع نسبة MPV في الجسم .
  • الاضطرابات الجينية ، حيث أن هناك العديد من الاضطرابات الوراثية الموروثة التي قد تزيد من نسبة MPV في الجسم ، ومن هذه الاضطرابات اضطراب التلاسيميا ، وهو اضطراب وراثي لخلايا الدم الحمراء .
  • التدخين حيث اشارت العديد من الدراسات أن المدخنين لديهم MPV أعلى ، وأن الإقلاع عن التدخين يساعد في تقليل نسبته في الجسم .

مستويات mpv المنخفضة

قد يعني انخفاض MPV في الجسم أن الصفائح الدموية ، قد تكون أصغر من المتوسط ، ومن المعروف أن الصفائح الدموية الأصغر ، تميل إلى أن تكون أقدم ، وهنا انخفاض نسبة MPV قد يعني أن نخاع العظام لدى الشخص لا ينتج ما يكفي من الصفائح الجديدة . [4]

ما هي أسباب انخفاض MPV

  • الأمراض الالتهابية فنجد أن هذا النوع من الامراض كالتهاب المفاصل الروماتويدي ، والذئبة ، ومرض التهاب الأمعاء ، وحمى البحر الأبيض المتوسط ​​العائلية ارتبطت بانخفاض نسبة MPV  في الجسم .
  • ضعف وظيفة نخاع العظام ، حيث أن هناك بعض الامراض التي تُضعف وظيفة نخاع العظم ، مثل فقر الدم اللاتنسجي ، ومع هذه الامراض لا يتم إنتاج الصفائح الدموية الجديدة ، لذا تنخفض نسبة mpv في الجسم .
  • العلاج الكيميائي حيث أن هناك الكثير من الأدوية التي تقوم بقتل الخلايا ، وتقلل من انقسامها ، مثل أدوية العلاج الكيميائي ، وهذا يقلل بدوره من إنتاج الصفائح الدموية .
  • الاضطرابات الجينية ، حيث ارتبطت بعض اضطرابات التخثر الجينية النادرة بالـ MPV المنخفض . [1]

وفي النهاية وفي ظل ظروف معينة ، يمكن أن تكون الصفائح الدموية ضارة لجسم الانسان في بعض الاحيان ، ويمكن أن تتسبب في تكوين جلطات الدم لسنا في حاجة إليها ، حيث يمكن لهذه الجلطات الاستقرار في كل من الرئتين ، والقلب ، والدماغ ، وتسبب أضرار بالغة تؤدي إلى الموت ، ولهذا يحذر الأطباء كثيرًا من ارتفاع متوسط ​​حجم الصفائح الدموي ، (MPV) ، حيث أنها مرتبطة بالنوبات القلبية ، والجلطات في الأوردة العميقة . [1]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق