اكبر جزيرة في الخليج العربي

كتابة علا علي آخر تحديث: 21 سبتمبر 2020 , 05:47

يقع الخليج العربي بين شبه الجزيرة العربية وجنوب غرب إيران،  وتبلغ المساحة الكلية للخليج حوالي 241000 كيلومتر مربع، ويبلغ طوله حوالي 990 كيلومتر، بينما يختلف عرضه ليتراوح بين 340 كم إلى 55كم في منطقة مضيق هرمز، ويحد الخليج العربي من الجنوب الغربي والغرب المملكة العربية السعودية وقطر والبحرين ، ومن اتجاه الجنوب الشرقي والجنوب جزء من سلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة، ومن الشمال الغربي الكويت والعراق، ومن الشمال والشمال الشرقي والشرق إيران.[1]

خريطة الخليج العربي

يحتوي الخليج العربي على أكثر من 130 جزيرة وأحد هذه الجزر هي دولة البحرين وهي عبارة أرخبيل بحري وأكبر جزر الخليج العربي هي قشم، يليها جزيرة بوبيان، ومن أكبر جزر الخليج العربي في المملكة العربية السعودية هي جزيرة تاروت، والخليج العربي يعتبر خليج ضحل حيث يبلغ عمقه في معظم المناطق حوالي 90 مترًا، لكن به بعض المناطق التي يزيد عمقها عن 110 مترًا.

وتتميز مياه الخليج العربي بالتنوع البيولوجي كما أنها غنية بالنفط، ويبدو أن ثروات الخليج العربي قد جذبت المستكشفين والمستعمرين منذ القدم ففي أوائل القرن السادس عشر قام المستكشف فاسكو دا جاما بغزوات في الخليج العربي، ثم في عام 1521م وصل أنطونيو كوريا ومعه قوة برتغالية واستولى على البحرين لمواردها من اللؤلؤ، ثم بعد 81 عامًا تم طرد البرتغاليين من البحرين.

كما لعب الخليج أيضًا دورًا هامًا خلال الحرب العالمية الثانية ، عندما دعم الحلفاء روسيا عن طريق إرسال الإمدادات العسكرية والصناعية إليها عن طريق الخليج.

ويفتخر الخليج العربي بوجود مصادر غنية من محار اللؤلؤ ، ومناطق وفيرة للصيد ، والشعاب المرجانية الرائعة، ومع ذلك ، فإن استخراج ومعالجة النفط الخام هو أكبر صناعة في الخليج العربي والمناطق الساحلية المحيطة به، حيث يوجد أكبر حقل نفط بحري في العالم وهو حقل الغوار التابع لمنطقة الإحساء في المملكة العربية السعودية.

يمتلك الخليج العربي أيضًا حوالي 35٪ من احتياطيات الغاز الطبيعي في العالم ، وحوالي ثلثي احتياطياته من النفط الخام.

يحتوي الخليج العربي أيضًا على مزيج متنوع من الموائل ، بما في ذلك المياه البحرية وأشجار المنجروف والسواحل والأراضي الرطبة والمناطق النهرية الداخلية، ومن أشهر أماكن تواجد غابات المانجروف في الخليج جزيرة تاروت السعودية.

تعد أشجار المانغروف موطنًا للشجيرات والأشجار التي تؤوي أسراب الجمبري كما أن مياه الخليج موطن للأسماك الصغيرة والحشرات وسرطان البحر والدلافين وأبقار البحر والحيتان والسلاحف البحرية، كما أن جزر الخليج موطن للعديد من الطيور مثل طيور النحام المتواجدة بكثرة هناك وأيضًا تعتبر موطن للعديد من الطيور المهاجرة.

أكبر جزيرة في الخليج العربي

كما ذكرنا فإن الخليج العربي موقع يضم أكثر من 133 جزيرة، منها 13 جزيرة تابعة للملكة العربية السعودية و9 جزر الكويت وجزر إماراتية بحرينية وجزر قطرية وجزر تابعة لسلطنة عمان وأكبرها هو جزيرة قشم:

جزيرة قشم

جزيرة قشم هي أكبر جزيرة في الخليج العربي، وهي تتبع دولة إيران واسمها يعني” الجزيرة الطويلة” ، ويفصلها مضيق كلارنس عن سواحل إيران، وتبلغ مساحتها 1200 كيلومتر متر وهي تعتبر صغيرة إذا ما قورنت ب اكبر جزيرة في العالم والتي تبلغ مساحتها 2 مليون كيلومتر مربع، وتتميز بساحلها الصخري، وبها أيضًا مجموعة من الخلجان الرملية والمسطحات الطينية في الشمال الغربي، وتغطي التلال ، وتغطي التلال غير المنتظمة ذات القمم المسطحة الجزيرة بأكملها تقريبًا، ويبلغ ارتفاع العديد من تلك التلال حوالي 270 متر (900قدم)، ويستخرج الملح من الساحل الجنوبي الشرقي للجزيرة، ويوجد أيضًا بالجزيرة ينابيع لمادة النافثا النفطية، والجزيرة قاحلة بوجه عام، لكن يزرع بها بعض الخضروات والحبوب والبطيخ والتمر، ومن الحرف الموجودة بها أيضًا  صيد الأسماك وصناعة النسيج.[2]

جزيرة بوبيان

جزيرة بوبيان هي ثاني أكبر جزيرة في الخليج العربي واكبر جزيرة كويتية، تقع على رأس الخليج العربي وهي أكبر جزيرة ضمن مجموعة تتكون من ثماني جزر تقع جنوب غرب مصب نهر شط العرب، ويفصل بوبيان عن الكويت خور الصبية، وتم توصيل الجزيرة بدولة الكويت عن طريق جسر بوبيان.

تبلغ مساحة جزيرة بوبيان 863 كم مربع، وهي جزيرة شبه مسطحة والمياه حول الجزيرة مليئة بالرواسب ولونها بني غامق، وهذه الرواسب تأتي من نهري دجلة والفرات اللاتي تصبان في الخليج عبر قناة شط العرب، ونتيجة لذلك أصبحت أرض الجزيرة الرطبة غنية بالحياة البرية والتي تعتبر من أكثر الكنوز الطبيعية المدهشة في دولة الكويت.

البحرين

دولة البحرين عبارة عن أرخبيل بحري يقع في الخليج العربي، وأكبر جزر هذا الأرخبيل هي جزيرة البحرين، وتمثل مساحتها  78% من أراضي دولة البحرين وتحيط بالجزيرة الرئيسية 33 جزيرة أخرى هي أيضًا تقع ضمن أراضي الدولة، وتبلغ مساحة جزيرة البحرين 590.7 كيلومتر مربع وهذه المساحة أقل من مساحة اكبر جزيرة في البحر المتوسط والتي تبلغ مساحتها حوالي 24 ألف كيلومتر مربع، ويبلغ عدد سكانها 940 ألف نسمة.

جزر الخليج العربي في السعودية

تضم المملكة العربية السعودية مجموعة متنوعة من الجزر الموجودة في الخليج العربي، وهي تمثل 11% من إجمالي جزر المملكة العربية السعودية ومن بينها القرمة والمسلمية والباطنة وجنة والضغينة والجريد وكران وحرقوص وأكبر تلك الجزر هي جزيرة أبو علي ، ثم جزيرة تاروت:

جزيرة أبو علي

تبلغ مساحة جزيرة أبو علي 59 كم مربع، وهي تقع شمال مدينة الجبيل الصناعية على بعد 125 كيلومتر من الدمام، ويوجد بالجزيرة مطار صغير يخدم شركة أرامكو السعودية يسمى مطار أبو علي، وفي موقع الجزيرة توجد جزيرة أخرى متصلة معها هي جزيرة باتيما، وكلا الجزيرتين متصلتين بالبر الرئيسي بممرات برية، لكن لا يسمح لأي شخص بالوصول إليهما، بسبب وجود مواقع نفطية وعسكرية هامة على الجزيرة.[3]

وقد تأثرت سواحل جزيرة أبو علي بتسرب النفط في عام 1991م، ويغلب على الجزيرة التربة الطينية والسبخة مع نمو للأعشاب في وسط الجزيرة والتي نمت بفعل هطول الأمطار على الجزيرة، والجزيرة موئل للعديد من الطيور المهاجرة منها حوالي 8000 طائر غاق يصلوا إلى الجزيرة في فصل الشتاء، وتضم الجزيرة عدد قليل من طيور الخرشنة بيضاء الخد المستوطنة بالجزيرة بشكل دائم، بينما يصل حوالي 8000 طائر خرشنة للجزيرة شهر سبتمبر.

جزيرة تاروت

تاروت من الجزر القديمة ذات التاريخ وهي ثاني أكبر جزيرة سعودية في المملكة العربية السعودية، وتبلغ مساحة الجزيرة حوالي 70 كم مربع، وتشير الأدلة التاريخية إلى أن جزيرة تاروت كانت مأهولة بالسكان منذ أكثر من 5000 عام، ويعتقد أن الجزيرة كانت مركز مملكة دلمون القديمة، وأنها كانت مركز للتجارة بين بلاد ما بين النهرين وعلى طول المناطق الساحلية في شرق شبه الجزيرة العربية.[4]

واسم الجزيرة على خريطة بطليموس المنشورة باللاتينية عام 1578 م تظهر على أنها ثارو أو عشتروت أو عشتروت وتعني الحب وإله الحرب عند قدماء الفينيقيون والكنعانيون والبابليون، وفي العصور الوسطى أطلق على الجزيرة اسم دارين نسبة لأحد مدن الجزيرة.

وتشتهر الجزيرة بقلعتها التاريخية، والتي تعد من أهم الآثار التاريخية في المملكة ويعود تاريخ بناء القلعة لعام 1515 و تقع القلعة قبالة ساحل القطيف ، على بعد حوالي 30 كم من الدمام ، ويمكن الوصول إليها عبر جسر يربط الجزيرة بالبر الرئيسي، ويمكن العثور في قاعدة القلعة على نقوش وآثار تعود لعصر بلاد ما بين النهرين وتشير إلى أن القلعة تم بناؤها لصد الغزاة، ولم يتبق من القلعة الآن سوى ثلاثة أبراج.

وأثناء تجولك في الجزيرة سوف تلاحظ وجود بقايا شرفات منحوتة من خشب الساج ونقوش أرابيسك تتحدث عن تراث الجزيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق