أنواع النخيل واسمائها

كتابة: روان صلاح آخر تحديث: 08 أكتوبر 2020 , 05:36

النخيل هو أحد النباتات الشجرية التي تعتبر ضمن الفصيلة الفوفلية أو النخلية، ويعد موطن النخيل الأصلي هو دول الخليج العربي، كما أن ما يميز ذلك النوع من الأشجار أنها معمرة ولها ساق طويلة وسميكة، وهذا ما يجعل أنواعها مختلفة ومتعددة، فيوجد منها أنواع خاصة بالزينة، وكذلك نوع مثمر، ويعتبر البعض وجود النخيل دليل على الشواطئ الاستوائية ذات المناخ الدافئ والمشمس، كما أنه هناك أنواع مثل نخيل جوز الهند ونخيل التمر التي تنمو في المناطق الدافئة فقط، في حين أن بعض الأنواع الأخرى تنمو في درجات الحرارة المنخفضة والمناخات المتعدلة، بينما هناك أنواع منزلية تنمو في الحدائق الداخلية.

اسماء أنواع النخيل المثمر

مصطلح النخيل يمكن أن يدل عامًة على أي نوع من الأشجار الاستوائية التي تمتلك جذع طويل وأوراق كبيرة، ولكن بشكل تفصيلي أكثر تتضمن شجرة النخيل مجموعة من النباتات تشمل أجناس متنوعة، حيث إنه هناك ما يزيد عن 2500 نوع من أشجار النخيل من أجناسها المختلفة، كما أن بعضها تنتج ثمارًا يمكن تناولها، واعتمادًا على مراحل نمو النخلة يمكن أن تنمو هذه الثمار سريعًا، حتى أصبحت واحدة من وسائل الزراعة المهمة، ومن أنواع أشجار النخيل المثمرة نجد الآتي: [1]

نخيل جوز الهند

يعتبر نخيل جوز الهند من أشهر ثمار النخيل، كما أنه عند نمو ثمار جوز الهند يتشكل من 3 طبقات، ولكن عندما يتم بيعه في المتاجر تُزال منه الطبقة الخارجية الملساء والطبقة الليفية الوسطى، وبذلك يكون المتبقي منها هو آخر طبقة والتي هي عبارة عن مادة ليفية لها لون بني غامق، ويكون بداخلها لحم جوز الهند، بالإضافة إلى أن نخيل جوز الهند له العديد من الأسماء في مختلف الدول، حيث يسمى جديد في هاواي، بالما دي كوكو في إسبانيا، وأكان في كوبا.

نخيل أكي

توت أكي الذي ينمو على هذا النوع من النخيل يحتوي على نسب عالية من مضادات الأكسدة، خاصة عند استخراج  لب النخيل الذي يوجد بداخلها، كما أن هذا التوت لا ينمو على الأشجار مثل غيره من أنواع التوت المختلفة، بل ينمو على النخيل فقط، وكذلك يعتبر من النباتات الأصلية الواقعة في المناطق شبه الاستوائية، وعند نضوج توت أكي يصبح لونه أرجواني، ومن الأسماء الشائعة التي يعرفها البعض عن نخيل أكي هي نخيل التوت، ونخيل الملفوف.

النخلة الهلامية

يسمى هذا النوع من النخيل بالنخلة الهلامية متعددة الأسماء، حيث لها أسماء متعددة مثل نبات الهلام، نخيل النبيذ، و البيندو، وهي فاكهة حلوة ولاذعة يمكن تناولها، وفي الغالب يتم استخدامها لصنع النبيذ والجيلي، كما أن الموطن الأصلي لها هو البرازيل والمناطق الجافة نسبيًا ففي أمريكا الجنوبية، وكذلك في بعض أجزاء كاليفورنيا تعتبر مصنع للمناظر الطبيعية، بالإضافة إلى أنه نخيل قصير بعض الشئ، إذ يمكن الوصول للفاكهة التي تنمو عليه دون سلم، وهي فاكهة ليفية، لذا عند تناولها يتم مضغها ثم التخلص من المواد الليفية الموجودة بها.

نخيل الخوخ

ثمار الخوخ التي تنمو على هذا النخيل لا تعتبر خوخًا حقيقيًا، كما أنه في الغالب يتم طهيها نتيجة طعمها المر، بالإضافة أن لونها يصبح أحمر أو أصفر عند النضج، وكذلك تعتبر ثمار نخيل الخوخ من مصادر الغذاء الهامة في بعض المناطق من أمريكا الوسطى والجنوبية، والجدير بالذكر أنها تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات والفيتامينات مثل E، C، B، وA، وأيضًا تحتوي على كمية كبيرة من الألياف الغذائية.

النخيل الملوكي

من الملاحظ وجود بعض أشجار النخيل الطويلة التي تمتلك جذع واحد، وتكون متوفرة في المناظر الطبيعية والممرات التي توجد وسط الطرق السريعة، وعند دراستها اتضح أنها أشجار نخيل زينة تسمى نخيل ملكية (Roystonea) وهي من ضمن عائلة (Arecaceae)، كما أنه تم تسميته على أساس اسم مهندس الجيش الأمريكي (روي ستون)، وبالنسبة لأصول هذا النخيل فهي ترجع إلى مناطق محددة في أمريكا الجنوبية والوسطى وجزر الكاريبي.

ويجب العلم أنها من الأشجار التي يجب المحافظة عليها من سوسة النخيل التي من الممكن أن تشكل خطورة عليها، بالإضافة إلى أن طولها قد يصل إلى ما يتراوح بين 15 إلى 20 مترًا، وهي ذات جذع أملس ومنتفخ حتى أطوال معينة مع وجود ندوبًا بطول الجذع، وفي بعض الأحيان نجد لون ساق النخيل أبيض مائل للرمادي، ولها مجموعة من الأنواع بأسماء متنوعة مثل (Roystonea stellata) و(Roystonea violacea) و(Roystonea borinquena) و(Roystonea Altissima)، وغيرها من الأسماء المختلفة. [2]

أفضل أنواع النخيل

النخيل من الأشجار المعروفة بكثرة أنواعها، كما أنها تنتج ثمار لها العديد من الفوائد، وكذلك يتم استخراج لبها، حيث إن فوائد لب النخيل للرجال مهمة كثيرًا، في حين أنه هناك أنواع يمكن استخدامها في الحدائق المنزلية، وفي التالي أفضل أنواع أشجار النخيل:

نخيل الكناري

المعروف عن هذا النوع من النخيل تميزه بساق قصيرة واضحة، كما أن أزهاره تنمو بشكل عنقودي يصل إلى مترًا واحدًا، بالإضافة إلى أن أوراقه طولية يبلغ طولها ما بين 5 إلى 7 أمتار، وجذوره تنتشر في مسافات محدودة، وهذا ما يدل على أنه ينمو ببطئ، والجدير بالذكر أنه يعيش في درجات الحرارة المرتفعة، الجفاف، الرياح، والملوحة، ولكنه لا يستطيع الصمود في الصقيع، وهو من أنواع النخيل التي تستخدم بغرض تزيين الحدائق، الشوارع، والمنتزهات العامة، وله مسميان هما، الاسم العلمي له ( طائر الفينيق الكناري)، بينما الاسم الشائع له هو (نخيل جزيرة الكناري).

نخيل الواشنطونيا

يعد هذا النوع من النخيل لونه أخضر بشكل دائم، كما يتميز بنموه بطريقة عمودية، وكذلك قاعدته المليئة بالأوراق والمنتفخة، وأيضًا فإن أوراق هذا النخيل تأخذ شكل المروحية المتدلية من جميع الجوانب، بالإضافة إلى ثماره الصغيرة ذات اللون الأسود، وهو كذلك ينمو ببطئ ويعيش في الجفاف ودرجات الحرارة المرتفعة، وأيضًا لا يستطيع الصمود في الصقيع، إذ أنه يتكاثر من خلال البذور التي تُنقع في الماء، كما يستخدم أيضًا بغرض الزينة في الشوارع والمنتزهات، والجدير بالذكر أن له العديد من الأسماء في مختلف البلدان مثل، (Palmera de abanico) بالإسبانية، (Priesterpalme) بالألمانية، أما في اللغة الإنجليزية فتسمى واشنطن المكسيكية، المروحة المكسيكية، ونخيل التنورة الداخلية، وبالنسبة للغة العربية فيسمى هذا النخيل باسم واشنطونيا متينة. [3]

نخيل الكازورينا

من مميزات هذا النوع من النخيل أن به شبه من شجر الصنوبر من حيث شكله المخروطي، وهو نخيل له لون أخضر بشكل دائم وأفرع متهدلة، بالإضافة إلى أن أوراقه تشبه الإبرة الحرشفية وجذور تمتلك عقد جذرية واضحة على الأفرع، ومن مميزاته النمو السريع، ولكن نخيل الكازورينا يكون معرض في بعض الأحيان إلى هجوم من حشرات مثل البق والحفارات، والجدير بالذكر أن هذا النخيل يستخدم في العديد من الأغراض مثل مشاريع التشجير، الزينة، أحزمة خضراء حول المزارع والمدن، وأيضًا تزرع كنوع من مصدات الرياح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق