المراحل التي مر بها بابلو بيكاسو

كتابة سمر عادل آخر تحديث: 08 أكتوبر 2020 , 23:57

يعتبر الفنان بابلو بيكاسو هو أو من اوجد مدرسة الرسم التكعيبية والتي تظهر في لوحاته، كما أنه من الفنانين المحبوبين من الكثير من الناس حيث أن حياته كانت مليئة بالفن وهو من قام بتحريك لوحات فان جوخ بالألوان كما أن فنه استمر أكثر من 70 عاما حيث أنه كان فنان موهوب في الكثير من المجالات من رسم، نحت، سيراميك وتصاميم المسارح كما أنه فنان في الكتابة.

نشأة بابلو بيكاسو

ولد الفنان بابلو بيكاسو في عام 1881 حيث أنه كان أبواه فنانين أيضا مثله حيث أنه تعلم الرسم من والده في البداية حيث أنه كان يرسم بالزيت بطريقة رائعة وهو لو يتجاوز سن الثماني سنوات.

عندما كان في الثالثة عشر كان له أسلوبه الخاص الواقعي حيث أنه استخدم الألوان الواقعية في رسم الكثير من الأشخاص كما أنه كان يستمتع بالرسم الكاثوليكي والرسم المستوحاة منه ومن صور العائلة وكان يظهر ذلك في الكثير من اللوحات مثل: The Altarboy  و Portrait of the Art ‘s Mother.

الفنان بيكاسو له الكثير من المراحل في أعماله وهم: العمل المبكر، العصر الأزرق، فترة الورد، الفترة الأفريقية، الفترة التكعيبية، الكلاسيكية الجديدة، السريالية والعمل اللاحق كما أنه اشتهر بمقولة أن العلم ليس له معنى اليوم فلماذا يقوم برسم الصور التي تعطي له معنى.

مراحل لوحات بيكاسو مع الشرح

الفترة الزرقاء (1904 – 1901)

في بداية هذه الفترة كان بيكاسو لا يقترب من الواقعية في أعماله الفنية حيث أنه كان يفضل اللون الأزرق حيث أنه قام بتطوير الألوان التي تملك درجات طبيعية للدرجات التي تعتبر أكثر برودة واستمرت هذه الفترة حتى عام 1904.

كان فن الفنان بيكاسو في تلك الفترة يتميز بالحزن والكآبة حيث أن الألوان والموضوع تشير إلى ذلك، فيعتقد الكثير من الناس أن هذه الفترة كانت السبب في انتحار صديق بيكاسو المقرب.

كانت تتميز اللوحات بالشخصيات الأحادية التي تعيش فقيرة ويظهر ذلك في عازف الجيتار الهزيل في The Old Guitarist  وAbsinthe Drinker  الحزين ويظهر أيضا في الأم والطفل في سجن نسائي حيث كانت الفترة مليئة بالسلبية ولكن مع نهاية هذه الفترة ظهر القليل من الدفء في اللوحات وذلك قبل ظهور لوحات بيكاسو التكعيبية.

فترة الورد (1906 – 1904)

كانت هذه الفترة بعد الفترة الزرقاء حيث أنه في عام 1904 قام بتصوير الكثير من الشخصيات بأسلوبه ولكن اللوحات ما زالت مصاحبة للون الأزرق، حيث أنه في تلك الفترة كان قد انتقل إلى باريس في منطقة بوهيمية وكان يكتسب الكثير من الحالات من الأفراد في المنطقة من يأس وفقر.

كان يكتسب أيضا بعض الأعمال من المهرجين، فنانين الأكروبات والكثير من الفنانين في السيرك حيث انه كان يشاهدهم كثيرا.[1]

مراحل لوحات بابلو بيكاسو كاملة

  • الفترة الزرقاء (1903): حيث أنه كان في هذه المرحلة مليئ بالكآبة حيث أن هذه الفترة كانت مليئة باللون الأزرق البارد وكان له الكثير من الأعمال في هذه المرحلة التي تتميز باللون الأزرق مثل: عائلة Harleqins وكانت في عام 1906.
  • فترة الورد (1905 – 1906): كانت هذه المرحلة تتميز بالرومانسية أكثر من اللون الأزرق حيث أن المرحلة كانت تحتوي على اللون الوردي وتمت الكثير من المعالجات عليه ومثال على هذه المرحلة: الأخوان التي كانت في عام 1906.
  • المرحلة التكعيبية (1907 – 1925): كانت هذه المرحلة تحتوي على مدرسة الرسم التكعيبية وتشمل الكثير من الفترات وهي: التكعيبية الأولية، التحليلية والتركيبية كما أنه في تلك الفترات تم تغيير الكثير من الأشكال الهندسية إلى أشكال مشوهة وكان يتم تلوينها بألوان باهتة في المجمل ومن أمثلة اللوحات: جيتار عام 1913 وثلاثة موسيقيين عام 1921.
  • المرحلة الكلاسيكية الجديدة ( 1920 – 1930): كانت في هذه المرحلة الكثير من المنحوتات الثقيلة والتي تم استخدامها في بناء المرأة اليونانية والمثال على ذلك ثلاث نساء في الربيع والتي كانت في عام 1921.
  • المرحلة السريالية (1926 – 1932): كان للفنان بابلو بيكاسو الكثير من المؤلفات في هذه المرحلة مثل: رسم لغرنيكا عام 1937.
  • أسلوب يقوم بتذكيرنا بالزجاج المعشق (1932 – 1938): كانت في هذه المرحلة يتم بها الحصول على أشكال بشعة جدا تمتلك خطوط سميكة سوداء وكانت من هذه الامثلة: التصميم الداخلي مع فتاة في عام 1935.
  • أسلوب العناصر التعبيرية القوية (1938 والأعوام بعدها): كانت هذه المرحلة تشتمل الكثير من الرعب للحروب حيث أن الأعمال في تلك المرحلة بها الكثير من الصراعات التي كانت بداخل ذهن الفنان، كما أن الصور تتمثل في صورة تشويه شديد والمثال على ذلك: امرأتان بجوار البحر.

بالنسبة إلى لوحات المدرسة التكعيبية كان لها تشابه مع الكثير من الأعمال الأخرى حيث أن الهدف هو الحصول على الإرضاء من خلال الأشكال المتداخلة كما أنه يمكن أن يتم التسائل كيف يبدو الوجه الاخر للوحة أو الوجه المرسوم على اللوحة، حيث أن اللوحات للفنان بيكاسو كان ليس لها مثيل وتعتبر من الأعمال العظيمة.[2]

لوحات بيكاسو الزرقاء

  • تعتبر لوحات بيكاسو الزرقاء من أولى اللوحات التي رسمها الفنان حيث انها كانت تتمز باللون الأحادي ولكن كانت تتواجد بعض الظلال للألوان مثل اللون الأخضر ويحدث تداخل معها مع الألوان الاخرى، كما ان هذه الأعمال كانت هي الأكثر شهرة وما زالت حتى الآن.
  • واجه الفنان الكثير من الصعوبات في بيع هذه اللوحات ولكنه باعها في النهاية بالرغم من جمال اللوحات، كما أنه واجه صعوبة أيضا في العثور على استوديو دائم وواجه الكثير من قلة النجاح في الفترات الأولى ولكن أعماله الزرقاء أظهرت الجوانب للأفراد الفقيرة في باريس من مسنين وضعفاء وأطهر أيضا المكفوفين.
  • كان بيكاسو متأثرا بالتأثيرات الفنية التي كان يراها كما أنه كان يستجيب للتطورات الجديدة، بعدما انتهى العصر الأزرق الذي دخل بها انتقل للون الوردي الجميل الذي استخدمه قبل فترة التكعيبية وتلتها الكثير من المراحل التي تضم الكثير من اللوحات والأعمال الرائعة.[3]

المرأة الباكية

كانت المرأة الباكية تصور الكثير من الأحداث للمأساة كما أن بيكاسو قام بالتركيز على البكاء على وجه الخصوص وترك الحروب الاهلية التي يتم التعرض لها في أسبانيا باستمرار كما أن اللوحة تعتبر فريدة جدا من نوعها في الشكل وفي عرض المعاناة التي تجدها المرأة.

بيكاسو قام بالكثير من الجهد لكي يتخيل الناس الوجه للمرأة حيث أن عينيها تتميز بأنها داكنتين، كما أنه عرض في اللوحة الكثير من الصور لقصف لوفتوافا لغيرنيكا والذي كان في 26 أبريل 1937 كما أن اللوحة كانت الأخيرة في السلسة التي رسمها بيكاسو والتي تتميز بالاحتجاج.

كانت اللوحة تعرض البكاء للعذراء حيث أنها تعرض الفن الأسباني والذ تم تمثيلها بدموع الزجاج، كما يمكنك أن تراها مثل المنحوتات الصلبة.

كانت المصورة المحترفة دورا مار التي قابلها بيكاسو وكان ذلك في عام 1936 هي التي كان لها الاولوية في توثيق المراحل المختلفة وقام الفنان بيكاسو برسم المصورة وذلك في عام 1937.[4]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق