من اوجد مدرسة الرسم التكعيبية

كتابة: سمر عادل آخر تحديث: 08 أكتوبر 2020 , 23:28

تعتبر مدرسة الرسم التكعيبية واحدة من أشهر حركات الفن الحديث وأكثرها روعة منذ ظهورها من 100 عام وكان لها الكثير من الرواد، وقد ارتبطت التكعيبية ارتباطًا وثيقًا بتغير الموضوعات الفنية في تاريخ الفن، فقد تخلت التكعيبية عن الصور التصويرية الموجودة في الفن التقليدي وانتقلت نحو الفن التجريدي، بالإضافة إلى تطورها الفريد وتأثيرها الدائم، والذي جعلها واحدة من أكثر أشكال الفن شهرة في القرن العشرين.

اول من أنشأ مدرسة الرسم التكعيبية 

  • تطورت الحركة التكعيبية بواسطة الفنان بابلو بيكاسو عام 1907، وكانت هناك فترة تجارب بين Pablo Picasso و Georges Braque بالاعتماد على تركيز بول سيزان على البنية الأساسية للشكل.
  • استخدم هؤلاء الفنانون نقاط متعددة لتقسيم الصور إلى أشكال هندسية، بدلاً من الأشكال النموذجية في الفضاء الوهمي.
  • وتم تصوير الأشكال على أنها ترتيبات ديناميكية للأحجام حيث تم دمج الخلفية والمقدمة معًا.
  • كانت هذه الحركة واحدة من أكثر الأعمال تميزًا في أوائل القرن العشرين حيث تحدت صور عصر النهضة.
  • استمر الفنانون العاملون في الأسلوب التكعيبي في دمج عناصر من الكولاج والثقافة الشعبية في لوحاتهم وأيضا في النحت.
  • تبنى عدد من الفنانين وجهة نظر بيكاسو وجورج براك الهندسية للأشياء والمساحة بما في ذلك فرناند ليجر وخوان جريس، إلى جانب آخرين شكلوا مجموعة تعرف باسم صالون الحركة التكعيبية.

المدرسة التكعيبية وروادها

  • من اوجد مدرسة الرسم التكعيبية ؟ بينما تنسب الحركة التكعيبية وهذه اللغة المرئية الجديدة إلى بابلو بيكاسو وجورج براك، ولكن بعد ذلك فقد تم تبنيها وتطويرها من قبل العديد من الرسامين والفنانين، بما في ذلك فرناند ليجر وروبرت وسونيا ديلوناي وخوان جريس وروجر دي لا فريسناي ومارسيل دوشامب وألبرت جليزيس وجان ميتزينجر.
  • وعلى الرغم من ارتباط هذه الحركة في المقام الأول بالرسم، إلا أن التكعيبية مارست أيضًا تأثيرًا عميقًا على النحت والعمارة في القرن العشرين، فكان النحاتون التكعيبيون الرئيسيون هم ألكسندر أرشيبينكو وريموند دوشامب فيلون وجاك ليبتشيتز.
  • وقد انعكس اعتماد الجمالية التكعيبية من قبل المهندس المعماري السويسري لو كوربوزييه في أشكال المنازل التي صممها خلال عشرينيات القرن الماضي.[2]

السمات الفنية للمدرسة التكعيبية ومراحل نموها

بعد أن عرفنا من اوجد مدرسة الرسم التكعيبية يجب أن نعرف أن هناك مرحلتان أساسيتان مرت بهما الحركة التكعيبية، ولكل مرحلة خصائصها الخاصة بها:

الحركة التكعيبية التحليلية

  • تُعرف المرحلة الرسمية الأولى من الحركة التكعيبية باسم التكعيب التحليلي، استمرت هذه الفترة من عام 1908 حتى عام 1912، وتتميز بلوحات فوضوية لموضوعات مجزأة بألوان محايدة.
  • وهو شكل من أشكال الرسم الذي يقسم الكائنات إلى أشكال هندسية حتى تتمكن من رؤيتها من جميع الزوايا على القماش.
  • غالبًا ما تتداخل الأشكال مع بعضها البعض، وتعرض الموضوع من وجهات نظر متعددة في وقت واحد.
  • طبق بيكاسو أيضًا مبادئ التكعيب التحليلي على فن النحت.
  • خلال هذه الفترة، أصبح عمل بيكاسو وبراك متشابهًا للغاية بحيث لا يمكن تمييز لوحاتهما تقريبًا.
  • تُظهر اللوحات التحليلية التكعيبية لكلا الفنانين انهيار الشكل أو تحليله.
  • فضل بيكاسو وبراك البناء في الزاوية اليمنى والخط المستقيم، على الرغم من أن بعض مناطق لوحاتهم تظهر أحيانًا منحوتة.
  • قاموا بتبسيط الألوان حتى أنهم فضلوا الرسم أحادي اللون.
  • فضلوا استخدام درجات اللون البني أو الرمادي أو الأخضر أو ​​الأزرق، حتى لا يصرف انتباه المشاهد عن الاهتمام الأساسي للفنان وهو بنية الشكل نفسه.
  • تكون الأشكال بشكل عام مضغوطة وكثيفة في وسط اللوحة التحليلية التكعيبية.
  • قام بيكاسو وبراك في كثير من الأحيان بدمج الزخارف التمثيلية في اللوحات؛ وكانت الزخارف المفضلة لديهم هي الآلات الموسيقية والزجاجات والأباريق والنظارات والصحف والوجه والشكل البشري.
  • في هذا الوقت انضم فنانون آخرون إلى بيكاسو وبراك، بما في ذلك الرسام الإسباني خوان جريس.

الحركة التكعيبية الاصطناعية

  • التكعيبية الاصطناعية هي المرحلة الثانية للحركة التكعيبة، حيث ظهرت في عام 1912 واستمرت حتى عام 1914.
  • خلال هذا الوقت، قام بيكاسو وبراك وجريس وفنانون آخرون بتبسيط تركيباتهم وإضفاء السطوع على ألوان لوحاتهم.
  • تُظهر التكعيبية الاصطناعية اهتمامًا بتصوير الحياة الساكنة، والتي يتم تقديمها إما على شكل لوحات أو فن مجمّع.[4]

لوحات المدرسة التكعيبية

هناك الكثير من لوحات المدرسة التكعيبية التي اشتهرت عبر التاريخ في جميع أنحاء البلاد، ومن هذه اللوحات:

لوحة Les Demoiselles d’Avignon

  • هذه اللوحة كانت للفنان بيكاسو وهي من أهم لوحات بيكاسو التكعيبية، وكانت لوحة صادمة لجميع فنانون عصره حتى لأصدقائه الفنانين المقربين من حيث محتواها وطريقة رسمها، وذلك لأن موضوع النساء العاريات لم يكن غير عادي وغير مسموح به في عصرهم، لكن حقيقة أن بيكاسو رسم النساء على أنهن عاهرات في أوضاع حميمية عدوانية كان أمرًا جديدًا.
  • زاد نشاط النساء في الصورة من خلال تأثير بيكاسو الذي يتجلى بشكل أكبر في وجوه ثلاث من النساء، والتي تم تصويرها على أنها تشبه القناع، مما يوحي بأن حياتهن الجنسية ليست عدوانية فحسب، بل بدائية أيضًا.
  • تخلى بيكاسو عن وهم عصر النهضة ثلاثي الأبعاد، وبدلاً من ذلك قدم صورة مسطحة بشكل جذري تنقسم إلى أشكال هندسية، على سبيل المثال، يتكون جسد المرأة التي تقف في الوسط من زوايا وحواف حادة، ويتم منح كل من القماش الملفوف حول الجزء السفلي من جسدها نفس القدر من الاهتمام مثل المساحة المحيطة بهما كما لو كانت اللوحة كلها في المقدمة.
  • كان يُعتقد من قبل الكثير من الأشخاص أن اللوحة غير أخلاقية عندما عُرضت في عام 1916، ولكن براك هو أحد الفنانين القلائل الذين درسوها باهتمام عام 1907، مما أدى مباشرة إلى تعاونه اللاحق مع بيكاسو في الحركة التكعيبية.

لوحة Houses at L’Estaque

قام برسم هذه اللوحة جورج براك، ومن خلالها يظهر براك تأثير Les Demoiselles لبيكاسو في العام السابق، قام بتكييف الفرشاة أحادية الاتجاه وراعى التباعد المسطح في اللوحة، بينما اتخذ من بيكاسو التبسيط الجذري للشكل واستخدام الأشكال الهندسية لتحديد الأشياء.

على سبيل المثال، لا يوجد خط أفقي ولم يستخدم التظليل التقليدي لإضافة عمق للأشياء، بحيث يبدو أن جميع المنازل والمناظر الطبيعية تتداخل وتحتل مقدمة الصورة.

لوحة Violin and Palette

  • بحلول عام 1909 كان بيكاسو وبراك يتعاونان، ويرسمان مشاهد داخلية إلى حد كبير تضمنت إشارات إلى الموسيقى، مثل الآلات الموسيقية أو ورقة الموسيقى.
  • وفي لوحة Violin and Palette المثال المبكر للتكعيب التحليلي، كان براك يجرِّب مزيدًا من التباعد البسيط عن طريق تحديد الألوان إلى درجات البني والرمادي المحايدة التي تزيد من تسطيح المساحة.
  • تدل هذه اللوحة أيضًا على محاولات براك لإظهار نفس العنصر من وجهات نظر مختلفة.
  • استخدم بعض التظليل لتكوين انطباع بالارتياح مع الأشكال الهندسية المختلفة التي تبدو متداخلة قليلاً.
  • تظهر الآلات الموسيقية مثل القيثارات والكمان والكلارينيت بشكل متكرر في اللوحات التكعيبية، لا سيما في أعمال براك الذي كان يتدرب مسبقًا على الموسيقى.[3]

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق