ما هو الحرف المضعف

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 12 أكتوبر 2020 , 01:32

تعريف الحرف المضعف بالأمثلة

يتم التعرف على حرف المضعف من خلال قواعد اللغة العربية :

  • الألف: لا يضاعف.
  • الباء:مثل (أحبَّه): فعل مضاعف الباء مشدَّدة؛ وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك، (أحبَبْتُه).
  • التاء: مثل (نمتِّعهم): فعل مضاعف التاء مشدَّدة؛ وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك:(نمتْتِعُهم) التاء حرف مهموس يتم من خلاله حبس الصوت وجريان النفس، لا يمكن أن تتم هاتان الصفتان معًا وإنما واحدة تلو الأخرى، ويجب أن يتوخى الشخص الحذر في المبالغة في حبس الصوت أو جريان النفس.
  • الثاء: مثل (حثَّه): فعل مضاعف لأن الثاء مشدَّدة؛ وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (حَثَثْتُه).
  • الجيم: مثل (سُجَّدًا): اسم مضاعف؛ لأن الجيم مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (سجْجَدا). ويتصف حرف الجيم بالجهر وعند الوقوف على حرف الجيم الساكن المشدد يجب القلقلة كما في القرآن الكريم
  • الحاء: مثل (الشحَّ): فعل مضاعف؛ لأن الحاء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (الشحْحْ). حرف الحاء من الحروف المهموسة الرخوة التي يتم بها جريان النفس والصوت.
  • الخاء: مثل (مسخَّرات): اسم مضاعف؛ لأن الخاء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (مسخْخَرات) وهو يماثل حرف الحاء.
  • الدال: مثل (مدَّ): فعل مضاعف؛ لأن الدال مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (مددْتُ).
  • الذال: مثل (يذَّكرون): فعل مضاعف؛ لأن الذال مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (يذْذَكرون)
  • الراء: مثل (المقرَّبون): اسم مضاعف؛ لأن الراء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (المقرْرَبون) حرف الراء من الحروف التي تتصف بحبس النفس وتوسط الصوت
  • الزاي: مثل (َ ينزَل): فعل مضاعف؛ لأن الزاي مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (ينزْزِل)
  • السين: مثل (مسَّ): فعل مضاعف؛ لأن السين مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (مسَسْتُ).
  • الشين: مثل (رَشَّ): فعل مضاعف؛ لأن الشين مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (رَشَشْتُ).
  • الصاد: مثل (نقصُّ): فعل مضاعف؛ لأن الصاد مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (نقصْصْ) وهو من حروف الهمس
  • الضاد: مثل (ابيضَّت): فعل مضاعف؛ لأن الضاد مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (ابيضْضَت ).من حروف الجهر الرخوة
  • الطاء: مثل (حطَّ): فعل مضاعف؛ لأن الطاء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (حَطَطْتُ).
  • الظاء: مثل (يعظِّم): فعل مضاعف؛ لأن الظاء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (يعظْظِم )
  • العين: مثل (تصعِّر): فعل مضاعف؛ لأن العين مشددة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (تصعْعِر) العين من الحروف التي تتميز بصفة التوسط لذلك يجب الاعتدال في إعطائها الزمن المطلوب.
  • الغين: لا تضاعف؛ لأنها لا تقوى عليه، وليس في كلام العرب تضعيفٌ لها.
  • الفاء: مثل (حفَّ شارِبَه): فعل مضاعف؛ لأن الفاء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (حَفَفْتُ).
  • القاف: مثل (شقَّ): فعل مضاعف؛ لأن القاف مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (شَقَقْتُ). وعند الوقوف على حرف قاف مشدد في القرآن الكريم، يكون ذلك قلقلة صغرى مثل القافين في (الحقَّ) ويجب أن يحذر الشخص من لفظ القاف مخففة أو أي من أحرف التجويد التي تجمع في عبارة (قطب جد)، لذلك يجب أن يحذر الشخص من لفظ هذه الحروف مخففة في تلك المواضع.
  • الكاف: مثل (صكَّ): فعل مضاعف؛ لأن الكاف مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (صكَكْتُ).
  • اللام: مثل (حلَّ عقده): فعل مضاعف؛ لأن اللام مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (حلَلَتُ).
  • الميم: مثل (سمُّوهم): فعل مضاعف؛ لأن الميم مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك: (سمْمُوهم) الميم المشددة وقفًا عند السكون تسكن وبذلك يبدو الشخص وكأنه قد أسقط حرفًا لذلك يقوم بالتعويض عن ذلك من خلال الغنة الطويلة التي تقوم مكان الحرف المشدد عند الوقف.
  • النون: مثل (يبلغنَّ): فعل مضاعف؛ لأن النون مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (يبلغُنْنْ ).يجب بيان الغنة عند لفظ النون المشددة في القرآن الكريم والغنة صفة لازمة لحرف النون.
  • الهاء: مثل (فَهَّ في القول): فعل مضاعف؛ لأن الهاء مشدَّدة، وهما حرفان أولهما ساكن والثاني متحرك (فَهِهْتُ).
  • الواو: قوَّة ← قوْوَة ــ قوَّامين ← قوْوَامي
  • الياء: مثل (شرقيًّا): اسم مضاعف؛ لأن الياء مشدَّدة، وهما حرفان يظهران في قولنا: (شرقيْيَا) [1]

أنواع التضعيف وأحكامه

  • التضعيف في الفعل: مثل الفعل صدَ.
  • التضعيف في الاسم: مثل الجنَة.

يمكن فك التضعيف في النحو والتخلص منه من خلال إدخال :

  • تاء الرفع المتحركة (تاء الفاعل، نا الدالة على الفاعلين، نون النسوة) يصبح الفعل: صددت، صددنا، صددن وفي الاسم يمكن تصغيره مثل فخٌ تصبح فخيخ

وهناك نوعين أخرين :

  • التضعيف نوعان: المضعف الرباعي والمضعف الثلاثي، المضعف الرباعي هو الذي يكون فاؤه ولامه من جنس، وعينه ولامه من جنس آخر.
  • المضعف الثلاثي هو ما كان عينه ولامه من جنس واحد

حكم الفعل الماضي المضعف

  • إن استند إليه ضمير مستتر، أو ضمير رفع منفصل ، أو ضمير رفع متحرك أو اسم ظاهر وجبت الشدة مثل قصً أحمد، ومرً محمد، وصحً عامر، وعند التأنيث تصبح قصًت مريم ومرًت وصحًت، وعند الجمع قصّوا ومدّوا وشدّوا.
  • إن استند إليه ضمير رفع متحرك، مثل تاء الرفع المتحركة ونون النسوة يجب أن يقوم الشخص بفك التضعيف، مثل قصصت، ومررنا، وصححن، ويجب فك التضعيف في هذه المواضع.

حكم المضارع المضعف

  • إن أسند إلىه ضمير بارز ساكن، مثل ألف الاثنين، وواو الجماعة وياء المؤنثة المخاطبة، سواء كان مجزوم أو غير مجزوم، أو أدخل عليه اسم ظاهر أو ضمير مستتر ولم يكن مجزوم، تجب الشدة: مثل الشابان يقصّان، أو لن يقصّا، ولم يقصّا. ويمكن القول أن الإخوة يقصّون ولن يقصّوا ولم يقصّوا.قال الله تعالى (28-35) : (سنشد عضدك بأخيك ) وقال (20-81) : (ولا تطغوا فيه فيحل عليكم غضبى )
  • إن دخل على الفعل المضارع ضمير بارز متحرك بالإضافة إلى نون النسوة يفك التضعيف مثل الإخوة يقصصن، النساء يشددن.
  • إن دخل على الفعل المضارع اسم ظاهر أو ضمير مستتر، وكان الفعل المضارع مجزومًا يمكن حذف التضعيف ويمكن إبقائه. أي مثال: لم يحلل أو لم يحلّ، ولكن حذف التضعيف هو الشائع كقول الله تعالى (20-81) : ( ومن يحلل عليه غضبي فقد هوى ) وقال (74-6) : (ولا تمنن تستكثر ) وقال (2-282) : (وليملل الذي عليه الحق – فليملل وليه بالعدل )، فهي أحدى القواعد النحوية في تاريخ اللغة العربية.

حكم الأمر المضعف

  • إن دخل على الفعل الأمر ضمير ساكن يجب التضعيف مثل: مرّا ومرّوا ومرّي، وإن دخل عليه نون النسوة وهو ضمير متحرك يجب حذف التضعيف مثل احججن، وإن دخل على الفعل الأمر ضمير مستتر يمكن حذف التضعيف ويمكن إبقائه. مثل مسّ: امسس ولكن فك التضعيف هو أمر شائع أكثر مثل قوله تعالى (واغضض من صوتك ) . [2]

شرح درس التضعيف

يقصد بالحرف المضعف أو الحروف المشددة في اللغة العربية أنه عندما يكون الحرفين من جنس واحد، مثل لفظ ردَ: الدال مشددة، وهما حرفان مدغمان، الحرف الأول يكون ساكن، الحرف الثاني يكون متحرك لفظًا لا خطَا لذلك يمكن ان يعتبر حرفين. ويمكن فك التضعيف من خلال إدخال تاء الرفع المتحركة على الكلام فيصبح: رددت.

  • الحروف في اللغة العربية التي تقبل التضعيف: جميع الحروف في اللغة العربية تقبل التضعيف، ما عدا الحروف التالية وهي: الألف- الغين، حيث لم تأتي هذه الحروف مضعفة لدى العرب ولم يقوموا بتضعيفها، لأنه ليست كغيرها من الحروف ولا تقوى على حمل التضعيف.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق